أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - حسن الحطاب - الحرب على المخدرات و حقوق الإنسان














المزيد.....

الحرب على المخدرات و حقوق الإنسان


حسن الحطاب

الحوار المتمدن-العدد: 6314 - 2019 / 8 / 8 - 12:39
المحور: حقوق الانسان
    





الحديث عن قضايا المخدرات التي اصبحت مشكلة عالمية ، في الوقت

الحالي ، يستخدم ما يزيد عن 200 مليون شخص حول العالم المخدرات ، وينتشر متعاطي هذه السموم القاتله في أكثر من 200 دولة من دول العالم

وهناك ثلاثة محاور حول المخدرات سأقوم بالتطرق لها والحديث عنها

اولا : وجهة القانون الجزائي (الجنائي) حول هذه المشكله العالمية وهنا ان الوجهه العالميه غالبا ما تكون حول تجريم المخدرات ويتناول القانون الجنائي في بلدان العالم ما هوفي مضمونه حول تجريم تصنيع ونقل وترويج وتهريب المخدرات وهناك نوع جديد من هذه الجرائم المتعلقه بالمخدرات الا وهي حيازة المخدرات بشكل غير قانوني ، وهناك اراء متعدده حول التجريم من عدمه حول موضوع تعاطي المخدرات فهناك دول يوجد فيها قانون يجرم تعاطي المخدرات ودول لايوجد بها قانون يجرم تعاطيها ، وظهرت نظريات فقهيه قانونيه في اوروبا وامريكا تنادي بعدم تجريم التعاطي و/او الحيازه كونها لاتؤثر على المصالح القانونيه للغيروبالتالي عدم ادانة مرتكب تلك الافعال وحماية للحرية الشخصية .

ورأيي الشخصي هولابد ان نفرق بين الدول والمعيارهنا هو النظر الى طبيعة المجتمعات فهناك مجتمعات تقدم الوعي التام بأضرار المخدرات وخطرها سواء على الانسان او المجتمع من ضمن الثقافة المجتمعيه تطال الكبار والصغار ،ودول لايوجد بها وعي مجتمعي لهذه الافه ومن هنا ننظر الى التجريم بكل ما يتعلق بالمخدرات حماية للمجتمع والافراد مع الاخذ بالاعتبار للحالات ونسبة الثقافه او الوعي المجتمعي او الفردي للمشكله اي (الحاله الجيومجتمعيه) حول المخدرات .

ثانيا : موضوع احتجاز متعاطي المخدرات

هناك العديد من النظريات والقوانين التي تدعم وتؤمن بأنعدام تجريم متعاطي المخدرات ومايسمى بالتعامل الغير جرمي لمتعاطيٍ هذه الافات القاتله ! ودول اخرى تجرم التعاطي من اصله ودول تجرم تكرار التعاطي مما يعطي الفرد فرصه لمراجعة نفسه حول هذه التصرفات .

ثالثا : حق المتعاطي في العلاج وأعادة تاهيله في المجتمع

وهذا حق طبيعي انساني لتخليص هذا الانسان الذي تعاطى او تناول هذه السموم من مساعدته طبيا للتخلص منها، وتأمين عدم كشف هوية المريض لضمان السريه ولتشجيع حالات الاقبال على العلاج بعيدا عن دوائر الامن والشرطه ولطمأنة المدمن انه لن يتعرض للتحقيق معه و بعيدا عن الشعور انه مجرم او مخالف للقانون وبعيدا عن عقدة ارتكاب الجريمه والخوف من الاستنطاق وممارساته اثناء التحقيق .

بالإضافة إلى ذلك ، تتضمن حقوق الإنسان لمتعاطي المخدرات أيضًا

منعهم من التمييز من حيث التوظيف و المس بالحريات الشخصيه وحقوق المواطنه .

فهذا غيض من فيض لايتسع هنا لمناقشة جميع الجوانب حول المخدرات والحرب عليها وقدمت ما هو متعلق بحقوق الانسان في جزء منها

ومع ذلك اطالب الحكومات من هنا من هذا المنبر الصحفي الحر الواسع الانتشار في العالم بتجريم كل استخدام وحيازة وتهريب او انقل او توزيع وترويج لهذه الافه حفاظا على الافراد والمجتمعات ولحماية الاشخاص من انفسهم مع الاخذ بتطوير العقوبات البديله للتشجيع على النجاه من هذا السم القاتل للانسان وللانسانيه .واملا في التخلص والقضاء في كل مايتعلق بهذه الافات والسموم المميته . ولا ننسى الشهداء ممن قدموا حياتهم في سبيل الحفاظ والحماية لنا من هذا الخطر العالمي ونفتخر بهم لتقديمهم ارواحهم في سبيل واجبهم وندعو لهم بالرحمة

*ناشط دولي في حقوق الانسان

عضو المجلس التنفيذي للشرق الاوسط ، اللجنة الدولية لحقوق الانسان

[email protected]


ADVOCATE

HASSAN ALHATTAB

Member of the Executive Board of the Middle East Bureau

, International Human Rights Commission






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
فهد سليمان نائب الامين العام للجبهة الديمقراطية في حوار حول القضية الفلسطينية وافاق و دور اليسار
لقاء خاص عن حياته - الجزء الاول، مؤسسة الحوار المتمدن تنعي المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- صفقة القرن رهان خاسر
- الارهاب مرض العصر
- الارهاب وحرب الخيال الاعمى
- امنحهوهم الطفولة والسلام


المزيد.....




- الإحتلال يرسل رسالة -مفاجئة- الى مصر بشأن تبادل الأسرى مع ال ...
- ما قصة المدرسة التي أسهمت في إنشاء مدينة للمكفوفين وضعاف الب ...
- فارس يدعو للالتفاف حول خطوة بعض الأسرى مقاطعة محاكم الاعتقال ...
- وكيل الخارجية السوداني: تم اعتقال جميع المشاركين في محاولة ا ...
- السيسي: سياسة فرض الأمر الوقع بسد النهضة تهدد استقرار المنطق ...
- ترامب مقابل بايدن.. الفرق بين خطابهما الأول بالأمم المتحدة
- محاولة انقلاب في السودان: اعتقال ضباط ومدنيين -مرتبطين- بنظا ...
- إبن سلمان لن يشارك في أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة.. ل ...
- طالبان تطالب بالتحدث وتمثيل أفغانستان في اجتماع الأمم المتحد ...
- أبو بكر يحذر من تعتيم الاحتلال على وضع الأسرى الستة الذين أع ...


المزيد.....

- المراة في الدساتير .. ثقافات مختلفة وضعيات متنوعة لحالة انسا ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- نجل الراحل يسار يروي قصة والده الدكتور محمد سلمان حسن في صرا ... / يسار محمد سلمان حسن
- الإستعراض الدوري الشامل بين مطرقة السياسة وسندان الحقوق .. ع ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- نطاق الشامل لحقوق الانسان / أشرف المجدول
- تضمين مفاهيم حقوق الإنسان في المناهج الدراسية / نزيهة التركى
- الكمائن الرمادية / مركز اريج لحقوق الانسان
- على هامش الدورة 38 الاعتيادية لمجلس حقوق الانسان .. قراءة في ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- حق المعتقل في السلامة البدنية والحماية من التعذيب / الصديق كبوري
- الفلسفة، وحقوق الإنسان... / محمد الحنفي
- المواطنة ..زهو الحضور ووجع الغياب وجدل الحق والواجب القسم ال ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - حسن الحطاب - الحرب على المخدرات و حقوق الإنسان