أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - آسو كمال - فوز القائمة اليسارية (NPF) في فرنسا يهز أحلام اليمين المتطرف














المزيد.....

فوز القائمة اليسارية (NPF) في فرنسا يهز أحلام اليمين المتطرف


آسو كمال
(Aso Kamal)


الحوار المتمدن-العدد: 8033 - 2024 / 7 / 9 - 22:13
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


تعكس هزيمة اليمين المتطرف العنصري RN في الانتخابات البرلمانية التي جرت في السابع من يوليو تأثير سنوات من الاحتجاجات المستمرة والنضالات التي قام بها العمال والسترات الصفراء من فرنسا ذات الدخل المنخفض على الساحة السياسية. المطالب بهزيمة قانون التقاعد، وزيادة الأجور، وتحسين الخدمات، وإنهاء حرب غزة، والعديد من الحقوق الأخرى هي جزء من برنامج القائمة اليسارية (NPF) "الاتحاد الشعبي الجديد"، التي جمعت أصوات اليسار.

في الأزمة السياسية والاقتصادية الحالية للرأسمالية في فرنسا، رسخت RN اليمينية المتطرفة نفسها عن طريق بث الخوف بين الشعب الفرنسي حول مظالم النظام الرأسمالي، وتصوير "اللاجئين الأجانب" كمصدر للمشاكل، والسعي لتأسيس "التحالف الوطني" RN كبديل برجوازي، مما أكسبها دعمًا كبيرًا.

هذه هي النضال الاجتماعي الذي يتجلى بشكل غير مباشر في الساحة السياسية من خلال القوائم السياسية اليسارية واليمينية. صحيح أن (NPF) ليست بعد القوة الاجتماعية المنظمة التي يمكن للعمال والسترات الصفراء استخدامها لتقديم أنفسهم كبديل للنظام الرأسمالي في فرنسا. قد يكون البرنامج الإصلاحي وحده مجرد وقفة مؤقتة لتهديد "التحالف الوطني" RN، لكنه خطوة سياسية هامة تتطلب استعدادًا سياسيًا أكبر من حركة العمال والمنظمات الاجتماعية لتحويل هذا النجاح السياسي إلى أساس لتغير رادیکالی للمطالب والنجاح الاكثر للاحتجاجات في الشوارع، والنضالات الاقتصادية والسياسية للعمال، وخلق بديل سياسي واجتماعي للنظام الرأسمالي.

التقاليد الثورية للعمال الفرنسيين تزرع الأمل في أن يؤدي هذا الرادیکالیة في النضال الاجتماعي إلى التغيير الثوري.



#آسو_كمال (هاشتاغ)       Aso_Kamal#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- همجية حماس والحكومة الإسرائيلية ستجعل مستقبل البشرية قاتما!
- كيف سيتغير الحزب البلشفي بعد وصوله الى السلطة؟
- أوكرانيا تحت أقدام النزعة العسكرية والأوليغارشية عابر الوطني ...
- ما هو النموذج السياسي للسلطة البلشفية؟ الصراع بين ديكتاتورية ...
- ما هو أساس الأممية الذي غيره البلاشفة؟ حزب العمال أو حزب الش ...
- الازدواجية البيروقراطية ورأسمالية الدولة السوفيتية
- ماذا كان نموذج اشتراكية البلشفية؟
- الحق في الثورة
- ماذا تغير البلشفية؟ - الشيوعية الجديدة
- هل البلشفية تقول لنا -ما العمل؟- -الشيوعية الجديدة
- ديمقراطية خادعة-الشيوعية الجديدة
- العلمانية أَم الدولة الإسلامية ؟
- ازدواجية الثورة والإصلاح -الشيوعية الجديدة
- كيف غير الاشتراكيون الديمقراطيون أسس الأممية العمالية؟-الشيو ...
- لماذا يعتبر العامل الحزب على أنه استعارة (ميتافور) ؟
- الحزب و الصراع الطبقي - الشيوعية الجديدة
- كيف نفهم تاريخ الشيوعية؟-الشيوعية الجديدة-الفصل الثاني
- الشيوعية الجديدة - مناقشة تمهيدية
- الشيوعية الجديدة - البحث عن الحزب والدولة و مشاكل الشيوعية ا ...
- فوز حماس اتى من الاحتلال و الارهاب و الفساد وليس من صناديق ا ...


المزيد.....




- محامية وتنحدر من أصول هندية.. من هي زوجة جي دي فانس وكيف يمك ...
- محاولة اغتيال ترامب.. فيديو يرصد نوابًا جمهوريين يلاحقون مدي ...
- فرنسا: مقتل سبعة أشخاص إثر اندلاع حريق بمبنى سكني في مدينة ن ...
- الإمارات.. محمد بن زايد يعلن اليوم 18 يوليو مناسبة وطنية
- -الأمريكيون يحتاجون دائما إلى تهديد وجودي.. لكن هذه المرة، ه ...
- -ناتو شرق أوسطي-.. من العدو وهل يضم إسرائيل؟
- أطعمة لمكافحة التعب ومنح الطاقة وأخرى ذات تأثير عكسي
- لماذا يثير افتتاح مكتب اتصال للناتو في الأردن كل هذا الجدل؟ ...
- سفير روسيا بدمشق: نحن متقاربون جدا روحيا ونفسيا مع الشعب الس ...
- -ساعة سعيدة- مع جاسوسة لكوريا الجنوبية في الولايات المتحدة ( ...


المزيد.....

- فكرة تدخل الدولة في السوق عند (جون رولز) و(روبرت نوزيك) (درا ... / نجم الدين فارس
- The Unseen Flames: How World War III Has Already Begun / سامي القسيمي
- تأملات في كتاب (راتب شعبو): قصة حزب العمل الشيوعي في سوريا 1 ... / نصار يحيى
- الكتاب الأول / مقاربات ورؤى / في عرين البوتقة // في مسار الت ... / عيسى بن ضيف الله حداد
- هواجس ثقافية 188 / آرام كربيت
- قبو الثلاثين / السماح عبد الله
- والتر رودني: السلطة للشعب لا للديكتاتور / وليد الخشاب
- ورقات من دفاتر ناظم العربي - الكتاب الأول / بشير الحامدي
- ورقات من دفترناظم العربي - الكتاب الأول / بشير الحامدي
- الفصل الثالث: في باطن الأرض من كتاب “الذاكرة المصادرة، محنة ... / ماري سيغارا


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - آسو كمال - فوز القائمة اليسارية (NPF) في فرنسا يهز أحلام اليمين المتطرف