أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبدالرؤوف بطيخ - صوتك (ينام في القلب,الروح)














المزيد.....

صوتك (ينام في القلب,الروح)


عبدالرؤوف بطيخ

الحوار المتمدن-العدد: 7881 - 2024 / 2 / 8 - 13:06
المحور: الادب والفن
    


(1)
قوس صغير هو القلب
وانتى شطرة حب,
أنتى دادا
والقلب صديق ماء الحياة
أنت سمو طائر فينيق,
يعلو سرا
من أعمدة الملح,
من قلادات الضوء الثقيلة,
من شجر الحور,
صوتك ينام في القلب,الروح
وأنا أصعد أصعد أصعد....
مستغرقا فى الضحك بلون أحمر
يتدحرج القلب والعينين في فمي
هل أنت ملاك؟.
(2)
أقراؤك في صمت.
الضوء يستمع
أطلب منك اللجوء في قاع مشتعل
الشرارة تبكي
سأرحل الليلة
ربما أترك روحى معك أيضًا
كنت صادقا تماما
لانهاية لهذا الليل
إنه يحرك الوجود,
أللاوجود,
ألفكرة,ونقيضها,
مطمئنا قد إخترقت لهب نجمة,
موسم الوجود
كيف تلهمينى الشعر؟.
(3)
أنت إمرأة غريبة,
تكتبنى بسرية معلنة
كإختيال أبيض,نقى
دمك الأزرق ملتبس ,
متناص مع خشب الأبنوس
تخفين رغبتك
لن تواجهى الموت وحدك في بداية الثلاثينات
روحي
قربان للشمس الفاسدة
كى أصقل رجولتي
ويختفي الخلود الخجول
لتزحف المشاعر خالية تمامًا من الحكمة
الشعور بالوحدة
نقفزفى الدوامة بمعاطف الجنس المعروق.
(4)
مثل هبة الآلهة , الجسد.
الرياح المعاكسة,
برائحة قهوة الجنوب,
ريش البدائية,
مقصورة الملذات الخاصة
لذة الانهيارات
تحت أرض العجائب
الجو بارد جدًا
نصف كرة الأرض الاستوائية,
لنا فقط وطيور الشمال,
حيث شفير فوهة بركان
مقياس الحرارة الشعري
سأضع ثقل موضوعاتي
لإشعال ما لا لزوم له من أعضاؤنا.
(5)
لست وحدي من لا يصيح ,لا يصمت ,لا ييائس؟.
الاايات المحفورة جيدًا فى عيوننا
هى الفطرة السليمة
وللنجوم قصيدة متزامنة
عن الحب والشرف
يمكنني رؤية العالم,من عينيك
صورة واحدة لإبتسامتين
نظراتك هى البحر
وأنت حروف العلة في زهرة,
الإضاءة الصاخبة,
وأنا الشاعر العاشق ,الكبير
بعمر الحرف الأول, الاحتياجات
واللهب الخفي
هنا شغف الجسد ,النار.
(6)
أنا البحر الواسع
أنا الأسفار السبعة لسفر الرؤيا
أنا المنفى,
أنت جزيرة مابعد الطوفان الأول
أنت صلاة شفافة صغيرة.
جنون معتدل
بالأمس أخطأت, أنه اخر نص عنك
بحرية تتحرك عقارب الأعضاء,مازال.....
الخيمة إفتتاحية لنص,
مازوركا الطيور الطنانة
عالمك الملموس, العطري
الكلمات تتلألأ,
تفيض من شلالات روحك النائية
صوتك الدادائي, يبتلع الضوء
لطيف للغاية كهارب فرعونى.
(7)
أنا قد خننتني بشكل سيء
(لم يعد سرا أننى سارح فى ملكوت شاعرة ترسم روحهاخارج الزمن)
وأنا كبندول ,راية حمراء,
كطائر أسطورى
كدب يرقص على شاطئيك
محبا للملائكة
إمبراطور معلق بين ثديين
وسعر الخطيئة غيرثابت
والقلب كبير,
يخلو من النوايا المشبوهة
إلى السوق يعود الربيع دائم الشباب
وأنت دائرة عذراء ,مغلقة
حول اللغة سياجا محكمًا
والدماغ كقلب القلب
فى حيرة ,لا أأكل
أو أأكل
أو أحتضن
أو أؤمن
أو أحكم
أو أشرح
أو أحلل الى مالانهاية(................
-كفرالدوار 17يناير-كانون ثان 2024.
-(عبدالرؤوف بطيخ,محررصحفى,شاعر سيريالى ,مترجم مصرى).



#عبدالرؤوف_بطيخ (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- قراءة نقدية لرواية كولوم ماكان -دع العالم العظيم يدور- (2010 ...
- نص بعنوان (حلم حزين لأشجار التفاح)
- بمناسبة المئوية الأولى على رحيل فلاديمير إيلتش لينين: ثلاثة ...
- غزة: الفلسطينيون يواجهون إرهاب الدولة الإسرائيلية.مجلة(الصرا ...
- نص (من زهرة إلى زهرة) بقلم :عبدالرؤوف بطيخ.
- تاريخ نضال عمال السكك الحديدية فى فرنسا -خبرات ودروس من النش ...
- مؤرخ تروتسكى(بروي بيير) وأسماء مستعارة، فرانسوا مانويل، ميشي ...
- نص (عصبة الأمم) بقلم عبدالرؤوف بطيخ.
- تحديث:إفتتاحية جريدة نضال العمال (عام 2024، يحمل أسباب الأمل ...
- نص : ما تبقي من الحب,الشجن,الحياة.
- إفتناحية جريدة نضال العمال (عام 2024، يحمل أسباب الأمل في نض ...
- نص (وجبة فاسدة).
- الطليعة الروسية من منظور مختلف. بقلم :فاليري بوزنر. ملف رقم ...
- الطليعة الروسية من منظور مختلف. بقلم :فاليري بوزنر. ملف رقم ...
- أعلام سيريالية: بانوراما وعرض للأعمال الرئيسية للفنان والكات ...
- مقال (الأوراق الأولى للسريالية 1942) إحتفاءا بالمئوية الأول ...
- مقدمة لنص (بداية-incepion)
- بانوراما وعرض للأعمال الرئيسية للفنان والكاتب السيريالى (جان ...
- نص (معايدة رأس السنة)
- تحديث:نص(أوركيدا بلون البنفسج)عبدالرؤوف بطيخ.مصر.


المزيد.....




- ألف مبروك: خطوات الاستعلام عن نتيجة الدبلومات الفنية 2024 في ...
- توقيع ديوان - رفيق الروح - للشاعرة أفنان جولاني في القدس
- من -سقط الزند- إلى -اللزوميات-.. أبو العلاء المعري فيلسوف ال ...
- “احــداث قوية” مسلسل صلاح الدين الجزء الثاني الحلقات كاملة م ...
- فيلم -ثلاثة عمالقة- يتصدر إيرادات شباك التذاكر الروسي
- استعلم عبر fany.emis.gov.eg نتيجة الدبلومات الفنية بالاسم ور ...
- فنان عراقي هاجر وطنه المسرح وجد وطنه في مسرح ستوكهولم
- “عاجل” تسريب حل نموذج امتحان اللغة الأجنبية الثانية بالثانوي ...
- نجاح منقطع النظير بالأجزاء السابقة: الآن مسلسل قيامة عثمان 1 ...
- -أنا روسي-.. المغني شامان يوضح سبب إدراج اسمه في القائمة الأ ...


المزيد.....

- خواطر الشيطان / عدنان رضوان
- إتقان الذات / عدنان رضوان
- الكتابة المسرحية للأطفال بين الواقع والتجريب أعمال السيد ... / الويزة جبابلية
- تمثلات التجريب في المسرح العربي : السيد حافظ أنموذجاً / عبدالستار عبد ثابت البيضاني
- الصراع الدرامى فى مسرح السيد حافظ التجريبى مسرحية بوابة الم ... / محمد السيد عبدالعاطي دحريجة
- سأُحاولُكِ مرَّة أُخرى/ ديوان / ريتا عودة
- أنا جنونُكَ--- مجموعة قصصيّة / ريتا عودة
- صحيفة -روسيا الأدبية- تنشر بحث: -بوشكين العربي- باللغة الروس ... / شاهر أحمد نصر
- حكايات أحفادي- قصص قصيرة جدا / السيد حافظ
- غرائبية العتبات النصية في مسرواية "حتى يطمئن قلبي": السيد حا ... / مروة محمد أبواليزيد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبدالرؤوف بطيخ - صوتك (ينام في القلب,الروح)