أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - احمد الحمد المندلاوي - من قلب بغداد سراج الدين و الصدرية















المزيد.....

من قلب بغداد سراج الدين و الصدرية


احمد الحمد المندلاوي

الحوار المتمدن-العدد: 7796 - 2023 / 11 / 15 - 12:28
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


#وصلني من الموسوعي حيدر الحيدر هذا المقال اللطيف:
محلتان ذابتا ببعضهما ولا تكاد تميز حدوداً فاصلةً لهما في الوقت الحاضر حتى اصبحتا محلة واحدة .، تقع بين محلات الهيتاويين و صبابيغ الآل والحاج فتحي ورأس الساقية وباب الشيخ .
وهذه المحلة كانت تعد في العصر العباسي القسم الاخير من محلة المأمونية ومقبرتها التي كانت تعرف بمقبرة الزرادين . نسبة الى صانعي الزرود أ الدروع التي تلبس في القتال .

* أصل تسمية محلة الصدرية :
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ـ عرفت محلة الصدرية بهذا الاسم نسبة الى دفينها الشيخ صدر الدين محمد بن محمد الهروي، المدرس في المدرسة البشيرية والمتوفى سنة 677 للهجرة بدلالة رخامة وجدت عند قبره .

* من أين جاءت تسمية سراج الدين ؟
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ـ جاءت تسمية سراج الدين نسبة الى المحدث المقرئ الشيخ سراج الدين عمر بن علي بن عمر الحسيني القزويني الشافعي،توفي سنة 750 للهجرة ،ودفن في تربة جدّه بالزرادين بباب الازج . فأقيم على قبره مسجد عرف بجامع سراج الدين . واليه نسبت المحلة التي حوله . ويشير بعض المحدثين الى انه دفن في صدرية بغداد . وهي محلة الصدرية نفسها . ثم اشتهر أمر قبره حتى عرف قسم من محلة الصدرية بسراج الدين نسبة اليه . وتعد محلة سراج الدين داخلة في محلة الصدرية .

عقود المحلة :
ــــــــــــــــــــ
* ضمت محلة الصدرية في العصور السابقة بعض العقود منها :
ـ عقد الاباريق
ـ عقد السبيل خانه
ـ عقد الصدري
ـ عقد التكمجية
ـ عقد الحياج ( الحياك)
ـ عقدحبيب .
وضمت في العصور اللاحقة : عقد الدوكجية وعقد الكبي وتعني القبة ،
كذلك بعض الازقة مثل : دربونة المعدان والآتون وهو الموقد .
* من معالم محلة الصدرية :
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
( جامع سراج الدين)
من ابرز معالم محلة الصدرية جامع سراج الدين ، وكان فيه مدرسة يدرس فيها العلوم العقلية و النقلية ولهذا الجامع رواق رائع البناء وامام ذلك الرواق ساحة صغيرة تضم ضريح الشيخ سراج الدين .
وأول عمارة معروفة له جرت سنة 1131 للهجرة بأمر والي بغداد الوزير حسن باشا . وقد أنشئ عنده سقاية يصل اليها الماء عن طريق قناة عالية مبنية على العقود يرفع اليها الماء من كرد ( دولاب ) يصب عند شاطئ دجلة في شريعة السيد سلطان علي . ومازال الجامع عامراًََ وأعيد بناؤه على هيأة ٍ جديدةٍ في سبعينيات القرن الماضي والسنوات اللاحقة .

* القراء و المقرؤون المجودون :
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
من اشهر هؤلاء في محلة الصدرية وسراج الدين في العهد العثماني :
ـ ملا خليل المظفر :
تخرج على ملا احمد الافغاني وعلى الحاج محمد كنبار وكان شجي الصوت ، متقن الاداء . يدرس علم التجويد في جامع حسين باشا . وله وظيفة امام جامع الشيخ سراج الدين. توفي سنة 1309 للهجرة /1890 م
أيام الوالي حسن باشا ودفن في جامع الشيخ سراج الدين في محلة الصدرية

ـ الشيخ عبد السلام :
كان اماماً وخطيباً في جامع الشيخ سراج الدين . وكان حافظاً للقرآن الكريم .وقد تخرج على الملا خليل المظفر وتوفي سنة 1355 للهجرة بعد احتلال بغداد من قبل الجيوش البريطانية. ودفن في جامع سراج الدين .

ـ الحاج محي الدين مكي :
كان اماماً لمسجد الشيخ صدر الدين ،وقد تخرج على الملا عمر الخضيري ، والشيخ عبد السلام .توفي سنة 1362 للهجرة،بعد دخول الانكليز لبغداد

*شخصيات من محلة الصدرية :
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ـ الاستاذ محمود فهمي درويش : من البيت المعروف بآل عبد العزيز .
ولد في محلة الصدرية سنة 1905 للميلاد وتلقى علومه في المكتب العثماني .واتم دراسته في دار المعلمين الراقية سنة 1926 للميلاد . كما درس الصيدلة واجازت له الحكومة انشاء اول مختبر كيمياوي وهو ( مختبر ابن سينا ) وكان يلقي محاضرات في العلوم الطبيعية في منتدى التهذيب ونادي الاصلاح .كما نال اجازة بعلوم اللغة واخرى بعلوم الفلك وكان خطيباً مرتجلاًَ بليغ العبارة ، بارع في الادب واللغة والتاريخ .وتولى ادارة المدرسة الحسينية عام 1829 للميلاد في محلة الدهانة .

ـ الدكتور خالد الجادر : ولد في محلة الصدرية عام 1924 للميلاد
تخرج من معهد الفنون الجميلة عام 1946 م
نال شهادة الليسانس من كلية الحقوق عام 1947 م
حصل على الدكتوراه في الآداب من جامعة ليل بفرنسا
حصل على الجائزة الاولى من اكاديمية الفنون العليا بباريس
اشترك في معارض عراقية وعالمية ، له مؤلفات باللغة الفرنسية .
شغل منصب عميد معهد الفنون الجميلة عام 1960 م

ـ الحاج مؤمن : هو الحاج مؤمن ابن الحاج محمد ابن رشيد ،اشهر مجبرجي في محلة الصدرية ، توارث هذه المهنة من ابيه وتوراثها اولاده عنه وهو من الكورد الفيليين.

* اشهر الملالي في الصدرية :
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ـ الملا حسن ابو عيدان ، وهو من الكورد الفيليين في المحلة .
ـ الملاية بهية ، في دربونة العطار بالصدرية ايضاً .
ـ الملاية زهرة ،في محلة سراج الدين .


* جولة في المحلة :
ـــــــــــــــــــــــــــــ
ـ اذا أردنا التجوال في محلة الصدرية وسراج الدين نبدأ من رحبةٍ واسعةٍ في نهاية السوق ....هذه الرحبة كانت تسمى علاوي الحبوب .
كانت بغداد في العهد الغابر لا تعرف السوق السوداء وهي بعيدة عن الغلاء والتلاعب بالاسعار ...وتكون الامطار وحدها كافية لإنتاج محاصيل الحبوب التي من انواعها : الحنطة الداوودية، وحنطة القنطرة، والحنطة التي تسمى عراكية ،ومن اشهر اصحاب محال بيع الحبوب في هذه الرحبة : المرحوم احمد جمعه البياتي ،وهو والد الشاعر العراقي الكبير عبد الوهاب البياتي، وقد كان محله في هذا المكان الذي يشغله الآن مطعم للباجة
ـ وفي مكان قريب من سوق الصدرية ،ما عاد له من اثر في الوقت الحاضر،كان ثمة خان يسمى خان اللاوند يباع فيه الملح .

* كهوة النبكة :
ـــــــــــــــــــــــــ
ـ كانت في محلة الصدرية ايام زمان مقهى تعرف بكهوة النبكة ...
وكانت تلك المقهى خاصة بهواة مهارشة الديكة اوةمكاسرة الديكة ، وقد توارثها البغداديون جيلاً بعد جيل ، وهذه الهواية معروفة في بغداد منذ القرن الخامس للهجرة ،ويتباهى الكسارون بنوعين من الديكة هما : الهراتي والعربي او العراكي .

* مطاعم الكباب وبائعات الخبز والقيمر:
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ـ عند الباب الخلفي لجامع سراج الدين وفي داخل سوق الصدرية ، انتشرت
اشهر مطاعم الكباب لقرب هذه المطاعم من القصابين .. ترى هل بقي منهم احد ؟
ـ هنا كانت بائعات الخبز يفترشن وسط السوق كل صباح ، كذلك بائعات القيمر والروبة القادمات من دربونة في المحلة تسمى دربونة المعدان .
* دكاكين جلي الأواني والطشوت والاباريق :
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ـ وفي دربونة الكبي والآتون (اي الموقد) كانت هناك بعض الدكاكين التي تختص بجلي وتبيض وتفضيض الأواني والقدور والطشوت والاباريق واللكن البغدادي .. وفي ذلك قالت البغدادية النادبة لحظها :
سوده عليّه ما خذت حمادي .... إبريك فضي واللكن بغدادي !
* سوق البزازين :
ـــــــــــــــــــــــــــ
ـ بإمتداد السوق الملاصق لجامع سراج الدين كانت محال بيع الاقمشة بانواعها ويسمى سوق البزازين ( جمع بزاز )، وثمة دكاكين اخرى لصاغة الذهب والفضة

الجولة مستمرة :
ـــــــــــــــــــــــــــــ
ـ اذا استمر مسيرنا نحو بوابة سوق الصدرية ، سنمر بدربونة تختص بصناعة الطرشي ....
ان صناعة الطرشي والمخللات لازالت قائمة في مختلف مدن العراق ،
ولمحلة الصدرية حصتها في صناعة أجود انواع الطرشي والمخللات .

ـ وقبالة دربونة الطرشي كانت فيما مضى من الزمن عدة حوانيت لعطارين معروفين .. يحكى ان لمطرب المقامات المشهور محمد العاشق واحدة من هذه الدكاكين .فقد كان العاشق من شخصيات هذه المحلة العريقة .

*سينما الفردوس الصيفي :
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ـ بالقرب من سوق الصدرية كان موقع سينما الفردوس الصيفي ، كانت هذه الدار تعرض في أمسيات صيفية جميلة أجمل الافلام العربية كأفلام فريد الاطرش ومحمد عبد الوهاب ومحمد فوزي وانور وجدي وليلى مراد واسماعيل ياسين ...

* حمام السيد :
ــــــــــــــــــــــــــ
ـ الى الجوار من دكاكين العطارين باب حديدي وجدار من الطابوق يسور جزءاً من مرآب الفردوس او سينما الفردوس الصيفي سابقاَ.... ها هنا ... كان ذلك الحمام المشهور..... حمام السيد !
تنزل اليه بثلاث بايات اذ كان يقع في ارضٍ منخفضةٍ ....
وحمامات بغداد أيام زمان عبارة عن دهاليز مظلمة .ماؤها حار لا يستطيع المستحم بها البقاء اكثر من نصف ساعة ، فيخرج منها متضايقاً ، بل كان عدد منهم يغمى عليه من شدة الحر. وفي هذا قال الشاعر :
وحمام دخلـتــــــــه صباحاً دخول ذوي الجرائم للجحيم
غسلت الجسم فيه بماء طهرٍ فكان جحيـمـه عيـن النعيـــم

* فرق كرة القدم :
ــــــــــــــــــــــــــ
كانت المقاهي المنتشرة في أطراف الصدرية ، مقرات لرياضي الفرق الشعبية ..مثل مقهى غازي ابو طويرة ، الذي كان مقراَ لأشهر الفرق الشعبية بكرة القدم ، كفريق العاصفة وشباب الطليعة و أنوار الطليعة ، وكانت هذه الفرق تضم لاعبين من المنتخب العراقي في ستينيات القرن الماضي ، اما مباريتها فكانت تقام على ملعب العوينة الشعبي وبحضور جماهيري مكثف.

* ختام الجولة :
ــــــــــــــــــ
ـ وخارج بوابة سوق الصدرية حيث الشارع الموصل بين شارعي الجمهورية والكفاح ،تنتشر اعداد مكثفة من المحال المختلفة : منها مطاعم و اكشاك لبيع الفواكه والخضروات وبسطيات لبيع الالبان والجبن والبيض، والمرطبات والمعلبات وافران للصمون والكعك والحلويات وصالونات حلاقة ... خليط عجيب وغريب وكلٌّ ينادي لبضاعته وسط ذلك الضجيج .
* من هذه المحلة نودعكم...على ان نلتقي بكم في محلة بغدادية أخرى
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
** كانت هذه جولة رائعة مع الباحث الموسوعي حيدر الحيدر في محلة الصدرية التي تعتبر من المحلات الرئيسية للكورد الفيلية في بغداد-التراث الفيلي.



#احمد_الحمد_المندلاوي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- كاميرات النمل
- الدكاترة زكي مبارك
- راز فرووش ))
- رحيل الكاتب والصحفي الكوردي صلاح مندلاوي ..
- اعلام وأعيان من كرميان/الهرمزي
- من أعلامنا الثقافية /ئاوات حسن أمين :
- ( تراتيل الضعف...)
- ( قصة الفرعنة ...(
- ( وقفة مع الماضي و سيل آلامه...(
- ( ضغط الدم...(
- صرخات عذراء فيلية ليلة التسفير
- ( العطار...(
- ( شوارد الخواطر...(
- ( مسرحية النخل و الرطب...(
- ( قصة فلم...(
- ( شموخ الكبرياء...(
- من هو الأمير ذو الفقار نخود ؟
- التراث الفيلي : مجلة للأكراد الفيليين
- خمس لقطات من ربى قزانية / 2
- ( ليلة سعيده )


المزيد.....




- مصانع تقطير الويسكي -الأشباح- في إسكتلندا تعود للحياة..ما ال ...
- مصر تفرض حالة الطوارئ في خليج العقبة تحسبا لوقوع تسرب من سفي ...
- مسؤول إسرائيلي لـCNN: سنرد على الهجوم الإيراني ونطاق الرد لم ...
- هل أبلغت طهران دول الجوار قبل هجومها على إسرائيل؟ وزير خارجي ...
- -حزب الله- ينعى أحد مقاتليه
- إيران لم تستخدم أقوى مسيّراتها.. تعرّف على أسطول المسيرات ال ...
- تداول صورة لحطام صاروخ إيراني في منطقة سياحية شهيرة
- الإيرانيون يخرجون إلى شوارع طهران احتفالا بالهجوم على إسرائي ...
- كيربي: بعض الصواريخ الإيرانية أطلقت على إسرائيل من 3 دول عرب ...
- -حماس-: الهجوم الإيراني على إسرائيل حق طبيعي وردّ مستحق


المزيد.....

- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ
- العراق وإيران: من العصر الإخميني إلى العصر الخميني / حميد الكفائي
- جريدة طريق الثورة، العدد 72، سبتمبر-أكتوبر 2022 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 73، أفريل-ماي 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 74، جوان-جويلية 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 75، أوت-سبتمبر 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 76، أكتوبر-نوفمبر 2023 / حزب الكادحين
- قصة اهل الكهف بين مصدرها الاصلي والقرآن والسردية الاسلامية / جدو جبريل
- شئ ما عن ألأخلاق / علي عبد الواحد محمد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - احمد الحمد المندلاوي - من قلب بغداد سراج الدين و الصدرية