أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في مصر والسودان - الاشتراكيون الثوريون - محاكمة الطنطاوي.. عقاب الخروج عن المسار














المزيد.....

محاكمة الطنطاوي.. عقاب الخروج عن المسار


الاشتراكيون الثوريون

الحوار المتمدن-العدد: 7795 - 2023 / 11 / 14 - 10:16
المحور: اليسار , الديمقراطية والعلمانية في مصر والسودان
    




لا يترك النظام فرصة إلا وينتهزها لإثبات قمعه، ولا وسيلة يمكن أن يستخدمها ليؤكد أن المستقبل مثل الماضي، وأن أي حديث عن تغير سياساته في السنوات القادمة ليس سوى وهما في عقول أصحابه، بالإضافة إلى إظهار الاحتقار لوعوده نفسها، سواء تلك التي نراها في المؤتمرات والخطابات، أو عبر الاتفاقات مع هذا الحزب أو ذاك المرشح، لتصبح الرسالة واضحة للشعب وللمعارضة معاً، كل من يخرج عن المسار.. سيتم قمعه.

وكما كانت حملة الطنطاوي، هي الأكثر جدية، سواء بعدد المشاركين فيها أو التفاف المواطنين حولها، كانت أيضا الأكثر تعرضا للقمع في جميع مراحل عملية الانتخابات وحتى الآن، ورغم أنها كادت أن تصبح وسيلة لنواة كتلة حرجة، عندما أعلن عن تحولها لحركة تجمع كل الرافضين لاستمرار هذا النظام، لكن استقرار القائمين عليها لتحويلها لحزب سياسي، لم يمنع أن تصبح الحملة هي التعبير الأمثل للخروج عن المسار، لذلك كان الرد حاسما بمحاكمة الطنطاوي ومعه 21 من أعضاء الحملة بتهمة “تزوير توكيلات”، بالإضافة إلى العشرات بتهم أخرى.

حركة الاشتراكيون الثوريون تؤكد على تضامنها مع الطنطاوي وحملته، وتدعو المعارضة لإعلان تضامنها ودعمها بكل الطرق الممكنة.

لم يحتمل النظام أن يقوم أحد من المعارضة بالتواصل مع الجماهير حتى بالحد الأدنى عبر انتخابات رئاسية معروف نتيجتها سلفاً، لم يحتمل أن يجد المواطن بعض الأمل في إمكانية مستقبل أفضل، لذلك فالتضامن مع الطنطاوي في مسعاه لإنشاء حزب وفي محاكمته، هو تمسك بالحد الأدنى من العمل السياسي وهو حرية التواصل مع المواطنين دون تهديد أو تخوين أو قمع.

الاشتراكيون الثوريون
13 نوفمبر 2023



#الاشتراكيون_الثوريون (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- افتحوا معبر رفح الآن!
- لا نؤيد سوى فلسطين ولا نفوض إلا المقاومة.. لنؤسس لجانًا وروا ...
- النظام الخانع لإسرائيل لا يستطيع إلا قمعنا
- أيام أكتوبر المجيدة
- من أجل معركة واحدة تزعج الديكتاتور
- أزمة مصر الدائمة.. من الإقتصاد إلى السياسة
- كل الدعم لمحامي مصر.. لا لجمهورية الخوف والجباية
- ضد القمع والاعتقالات.. النظام يطلق حملة أمنية مسعورة
- نحيي صمود أهالي «الوراق» ونرفض تهجيرهم وندعو للتضامن معهم
- أحكام جائرة للتنكيل بالمعارضين.. أفرجوا عن معتقلي «الأمل»
- السودان.. يسقط حكم العسكر
- تونس في مفترق طرق.. إلغاء الديمقراطية ليس حلًا
- تضامنًا مع «العيش والحرية»
- ندعم المقاومة والانتفاضة الشعبية الفلسطينية دعمًا غير مشروط
- عيد العمال: قمع وهجوم.. وضوء في آخر النفق
- الذكرى العاشرة لثورة يناير ودروس الهزيمة
- ثورة يناير ليست مجرد ذكرى
- في مواجهة كورونا: الناس قبل الأرباح
- رؤيتنا: هزيمة حزب العمال البريطاني.. ماذا تعني؟
- رؤيتنا: الانتفاضة اللبنانية.. كسر الحواجز الطائفية لإسقاط ال ...


المزيد.....




- ما هي صفقة الصواريخ التي أرسلتها أمريكا لأوكرانيا سرا بعد أش ...
- الرئيس الموريتاني يترشح لولاية رئاسية ثانية وأخيرة -تلبية لن ...
- واشنطن تستأنف مساعداتها العسكرية لأوكرانيا بعد شهور من التوق ...
- شهداء بقصف إسرائيلي 3 منازل في رفح واحتدام المعارك وسط غزة
- إعلام إسرائيلي: مجلسا الحرب والكابينت يناقشان اليوم بنود صفق ...
- روسيا تعلن عن اتفاق مع أوكرانيا لتبادل أطفال
- قائد الجيش الأمريكي في أوروبا: مناورات -الناتو- موجهة عمليا ...
- أوكرانيا منطقة منزوعة السلاح.. مستشار سابق في البنتاغون يتوق ...
- الولايات المتحدة تنفي إصابة أي سفن جراء هجوم الحوثيين في خلي ...
- موقع عبري: سجن عسكري إسرائيلي أرسل صورا للقبة الحديدية ومواق ...


المزيد.....

- كراسات التحالف الشعبي الاشتراكي (11) التعليم بين مطرقة التسل ... / حزب التحالف الشعبي الاشتراكي
- ثورات منسية.. الصورة الأخرى لتاريخ السودان / سيد صديق
- تساؤلات حول فلسفة العلم و دوره في ثورة الوعي - السودان أنموذ ... / عبد الله ميرغني محمد أحمد
- المثقف العضوي و الثورة / عبد الله ميرغني محمد أحمد
- الناصرية فى الثورة المضادة / عادل العمري
- العوامل المباشرة لهزيمة مصر في 1967 / عادل العمري
- المراكز التجارية، الثقافة الاستهلاكية وإعادة صياغة الفضاء ال ... / منى أباظة
- لماذا لم تسقط بعد؟ مراجعة لدروس الثورة السودانية / مزن النّيل
- عن أصول الوضع الراهن وآفاق الحراك الثوري في مصر / مجموعة النداء بالتغيير
- قرار رفع أسعار الكهرباء في مصر ( 2 ) ابحث عن الديون وشروط ال ... / إلهامي الميرغني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في مصر والسودان - الاشتراكيون الثوريون - محاكمة الطنطاوي.. عقاب الخروج عن المسار