أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - محمد بقوح - انتفاضة الأساتذة بالمغرب














المزيد.....

انتفاضة الأساتذة بالمغرب


محمد بقوح

الحوار المتمدن-العدد: 7777 - 2023 / 10 / 27 - 00:00
المحور: التربية والتعليم والبحث العلمي
    


يعتبر ما يسمى بالنظام الأساسي الجديد، النقطة التي أفاضت كأس التوتر والاحتقان بين أساتذة المغرب ووزارة بنموسى، باعتبار أن مشاكل قطاع التعليم وأعطابه الكثيرة هي مشاكل تاريخية في جوهرها، رافقت تحولات المغرب الحديث بطريقة عكسية. يعني، أن التطور الاقتصادي والسياسي الذي عرفه المغرب، بدءا من لحطة الاستقلال حتى الآن، لم يواكبه تطور التعليم نوعيا، بل العكس هو الذي حصل، بحيث كلما تسارعت تحولات المغرب الاقتصادية والاجتماعية والسياسية، تعمقت معها أزمة التعليم بصفة خاصة، والمجتمع عامة. وبالتالي، صرنا نحس ونرى كرجال التعليم، ان مسألة أزمة التعليم هي اختيار استراتيجي للحاكم وقضية سياسية أساسا، توظفها الدولة حسب السياقات الوطنية والدولية، سعيا لربح المزيد من الوقت، وتأجيل التغيير، وبحثا عن الوقت المناسب لفرض التقعيد التام والنهائي لهذه الأزمة المصطنعة، حتى تقبل من طرف الشغيلة التعليمية، كوضع طبيعي سائد، باسم الإصلاح التربوي المزعوم.. إصلاح يفرض من منظور جدلية الشيخ والمريد، أو بعين السيد والعبد..!! المنظور اللا طبيعي الذي رفضه نساء ورجال التعليم طبعا، ذلك الرفض البطولي الحالي الذي جسدته ملحمة انتفاضتهم الخالدة، خلال هذه الأيام، باحتجاجهم الحضاري، و خروجهم إلى الشارع العام، السلوك النضالي الذي كانت تراهن عليه المدرسة المغربية منذ عهود قديمة، ربما منذ اخفاقات ما بعد الاستقلال، لاسترجاع قوتها كطرف أساسي في الصراع الاجتماعي القائم.
ان للتاريخ هنا كلمته الفاصلة، باعتبار أن عالم المعرفة و التعليم و التربية هو عالم اجتماعي وثقافي حي، يضم العناصر البشرية التي توطره، وتشكل مكوناته الأساسية ضمن كلية عناصر حياة المجتمع ( الأستاذ، التلميذ، الأسرة، الجماعات..إلخ). لهذا، جاء هذا النظام الأساسي المشؤوم(2023) كمنعطف نوعي، في إطار سلسلة تحولات مسألة أزمة التعليم التي عمرت طويلا، أو أريد لها ذلك، ساهم، ليس في تغليب قناع الإصلاح المزعوم، كما كانت تدعي كل الإصلاحات التربوية الفاشلة سابقا (الميثاق، المخطط، الرؤية، البرنامج، القانون..)، بل ساهمت، على العكس من ذلك، في توحيد مقاومة ونضال نساء ورجال التعليم كصرخة واحدة موحدة، ضد سياسة الدولة في تدبير الشأن التعليمي المغربي برمته، الذي توج راهنا بما سمي بالنظام الأساسي المجحف، ككذبة مزينة جديدة، تبحث لها عن موقع قدم في مجال مجتمعي هو التعليم المغربي، لم يعد يقدر على التعايش مع أفق الانتظارات الغامضة التي تلفه، لهذا، انتفض أساتذة المغرب واحتجوا ضد ذلك النظام الأساسي الذي وصفوه بنظام المآسي.



#محمد_بقوح (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الكانطيات 2
- كانطيات : كانط ومحكمة العقل (1)
- فلسفة الإنفصال ضد سلطة الاتصال (نسق التعليم نموذجا)
- مسألة الملك والأخلاق والكتابة عند عبد الرحمن بن خلدون
- الفلسفة ضد حراس الميتافيزيقا
- الدولوزية - من أجل فكر فلسفي مقاوم (2)
- الدولوزية - من أجل فكر فلسفي مقاوم
- سعيد ناشيد: محنة الفكر المضاد في المغرب
- الفلسفة والحق في العيش المشترك
- كورونا كمنعطف للتفكير الفلسفي
- رهان العلاقة بين التربوي والإداري في المغرب
- الإرتقاء بالفعل القرائي عند المتعلم في السلك الإبتدائي
- نيتشه راقصا على جليد جثامين المدينة
- سوس ماسة في القرن التاسع عشر من خلال كتاب: أخبار ابراهيم الم ...
- كورونيات (9)
- كورونيات (8)
- كورونيات (7)
- كورونيات (6)
- كورونيات (5)
- كورونيات (4)


المزيد.....




- حمم ملتهبة وصواعق برق اخترقت سحبا سوداء.. شاهد لحظة ثوران بر ...
- باريس تعلق على طرد بوركينا فاسو لـ3 دبلوماسيين فرنسيين
- أولمبياد باريس 2024: كيف غيرت مدينة الأضواء الأولمبياد بعد 1 ...
- لم يخلف خسائر بشرية.. زلزال بقوة 6.6 درجة يضرب جزيرة شيكوكو ...
- -اليونيفيل-: نقل عائلاتنا تدبير احترازي ولا انسحاب من مراكزن ...
- الأسباب الرئيسية لطنين الأذن
- السلطات الألمانية تفضح كذب نظام كييف حول الأطفال الذين زعم - ...
- بن غفير في تصريح غامض: الهجوم الإيراني دمر قاعدتين عسكريتين ...
- الجيش الروسي يعلن تقدمه على محاور رئيسية وتكبيده القوات الأو ...
- السلطة وركب غزة


المزيد.....

- اللغة والطبقة والانتماء الاجتماعي: رؤية نقديَّة في طروحات با ... / علي أسعد وطفة
- خطوات البحث العلمى / د/ سامح سعيد عبد العزيز
- إصلاح وتطوير وزارة التربية خطوة للارتقاء بمستوى التعليم في ا ... / سوسن شاكر مجيد
- بصدد مسألة مراحل النمو الذهني للطفل / مالك ابوعليا
- التوثيق فى البحث العلمى / د/ سامح سعيد عبد العزيز
- الصعوبات النمطية التعليمية في استيعاب المواد التاريخية والمو ... / مالك ابوعليا
- وسائل دراسة وتشكيل العلاقات الشخصية بين الطلاب / مالك ابوعليا
- مفهوم النشاط التعليمي لأطفال المدارس / مالك ابوعليا
- خصائص المنهجية التقليدية في تشكيل مفهوم الطفل حول العدد / مالك ابوعليا
- مدخل إلى الديدكتيك / محمد الفهري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - محمد بقوح - انتفاضة الأساتذة بالمغرب