أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - هدى زوين - الدواء المر لا يناسب الطبع














المزيد.....

الدواء المر لا يناسب الطبع


هدى زوين
كاتبة

(Huda Zwayen)


الحوار المتمدن-العدد: 7758 - 2023 / 10 / 8 - 22:46
المحور: كتابات ساخرة
    


لا تتم حرية الإنسان الا بأن تكون عنده الشجاعة الكافية للوقوف ازاء كل قيد يأسره، ويمنعه عن السعي لتحقيق حريته الكاملة التي تعتمد على معطيات الإنسان الذاتية، والادارة، والعقل كان عندنا قوم يعبدون الرؤساء والملوك الجابرة وولاتهم حق، ويتزلفون اليهم بكل مالديهم من تصحيف وتحريف وتضعيف كالذي نراهم في زماننا هذا من علماء الوظائف وقضاة السوء يتسابقون إلى مرضاة الحكام بتأييد سياستهم عادلة كانت أم جائرة.
بيد ان بعض الحكام والزعماء يجدون لذة في تعذيب من يخالفونهم الرأي او هم يغيرون مستقبل بلادهم إلى الأفضل او إلى الاسوأ، نحن لا نتمكن من التعبير عن عواطفنا، او من التفاعل على نحو سوي، نحن نبدي خاوين نشكو من ان أفكارنا ليست لنا نحن محكومين بقوة خارجية ما.
علينا ان نتعلم ان نحترم الفرد والسعي إلى دفعة كي يمارس فرديته ويحافظ عليها كمفهوم حضاري اساسي في المجتمع الانساني، لا بد من الاقرار بأن اي حزب سياسي يتسلط على أعضائه إلى درجة ان بإمكانه تغيير شعورهم بالعداء إلى صداقة ثم العكس بالعكس تجاه اي فرد او مشكلة.
ان العصر الحالي يتميز بالشمول ولا يمكن لأية دولة مهما بلغت قوتها ان تحيا بمعزل عن الدول الاخرى، فالشمول هو مايدعو اليه تاريخنا اليوم، نحن لم نتمكن في الكثير من الأحيان من العمل بما نؤمن به، العلم هو سبيلنا إلى النصر في معركة البقاء ، انه روح العصر الماضي، والعصر المقبل وطابعهما، به تقرر مصائرنا، وربما الخطيئة الكبرى التي ارتكبها رجال التربية والتعليم في بلادنا انهم وضعوا برزخآ بين العلم والأدب لا يبغيان.



#هدى_زوين (هاشتاغ)       Huda_Zwayen#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الإناء ينضح بما فيه
- حب كنسخة من كتاب عتيق
- أسئلتنا يصغي لها الخريف
- روح بصيغة كتاب


المزيد.....




- “أقوى أفلام هوليوود” استقبل الآن تردد قناة mbc2 المجاني على ...
- افتتاح أنشطة عام -ستراسبورغ عاصمة عالمية للكتاب-
- بايدن: العالم سيفقد قائده إذا غادرت الولايات المتحدة المسرح ...
- سامسونج تقدّم معرض -التوازن المستحدث- ضمن فعاليات أسبوع ميلا ...
- جعجع يتحدث عن اللاجئين السوريين و-مسرحية وحدة الساحات-
- “العيال هتطير من الفرحة” .. تردد قناة سبونج بوب الجديد 2024 ...
- مسابقة جديدة للسينما التجريبية بمهرجان كان في دورته الـ77
- المخرج الفلسطيني رشيد مشهراوي: إسرائيل تعامل الفنانين كإرهاب ...
- نيويورك: الممثل الأمريكي أليك بالدوين يضرب الهاتف من يد ناشط ...
- تواصل فعاليات مهرجان بريكس للأفلام


المزيد.....

- فوقوا بقى .. الخرافات بالهبل والعبيط / سامى لبيب
- وَيُسَمُّوْنَهَا «كورُونا»، وَيُسَمُّوْنَهُ «كورُونا» (3-4) ... / غياث المرزوق
- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - هدى زوين - الدواء المر لا يناسب الطبع