أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - السيد حافظ - بعض خريجي المعهد لم يقدموا اي شئ بعد تخرجهم واكتفوا بمكاتبهم -الفنان المثقف مظلوم -صفحات من أوراقي الصحفية.. حصاد (21)














المزيد.....

بعض خريجي المعهد لم يقدموا اي شئ بعد تخرجهم واكتفوا بمكاتبهم -الفنان المثقف مظلوم -صفحات من أوراقي الصحفية.. حصاد (21)


السيد حافظ
كاتب مسرحي وروائي وصحفي

(Elsayed Hafez)


الحوار المتمدن-العدد: 7499 - 2023 / 1 / 22 - 08:45
المحور: الادب والفن
    


رحلة في رحاب الكاتب السيد حافظ.. حصاد (21)
2/3/1980 بعض خريجي المعهد لم يقدموا اي شئ
بعد تخرجهم واكتفوا بمكاتبهم
الفنان المثقف مظلوم
ابراهيم الحربي .. احد الأسماء التي تخطو نحو سلم الاضواء فالشاشة الصغيرة تجتذبه فأصبح من الوجوه التي ترحب بها الناس وفي المسرح الشعبي بدأ يشق طريقه . بدأ ابراهيم حربي حياته الفنية منذ 4 سنوات ، عندما بدأ المخرج احمد عبد الحليم في البحث عن وجوه جديدة لمسرحية " رأس المملوك " ونجح كوجه جديد اكتشفه احمد عبد الحليم مع مسافر عبد الكريم .ز بعدها شارك في سهرة تلفزيونية بعنوان " رحلة العذاب " اخراج يوسف المرزوق . كان سؤالي الاول اليه ..
o ابراهيم انت من جيل من الفنانين مؤهل اكاديميا .. اين انتم على خريطة الساحة الفنية الكويتية خاصة بعد ان تخرجت دفعات من المعهد ؟
- نحن موجودون .. المشكلة ليست مشكلة " الوجود " فوجود الفرد ليس بمشكلة .. ولكن وجود الخريجين هو المشكلة .. هناك مجموعة مثل خلفة خليفوه .. ومسافر عبد الكريم ودخيل الدخيل وكاظم الزامل وخليل زينل اين هم ؟ ان انتاجهم قليل وهم لا يقلون في امكانياتهم عن اي شخص او اي فنان اخر .. المشكلة ازمة ثقة في الجيل الصاعد . انهم يريدون اسماء لامعة وحدثت معي مرة وذات يوم عرض علي بطولة سهرة وفي النهاية لم يتم ترشيحي وفضل اسم اخر ليحصل على البطولة .
o تجربة المسرح الطليعي لخريجي المعهد .. كخطوة اولي او كبديل لمشكلة الخريجين .. ما رأيك فيها ؟
- انها خطوة جيدة ليتمكن الخريج من الحصول على فرصة . كل موهبة مخلصة وصادقة بدليل انتسابها الى المعهد . فهم اوفياء رغم وجود بعض المصالح الشخصية .. والسؤال الان .. اذا استمر المسرح الطليعي واحتوى كل العناصر الموجودة فهل يستطيع ان يحتوي الخريجين بعد خمس سنوات .. كم خريج سيكون في الفرقة .. وهل ستتاح لهم الفرصة اذا كان الغرض من الفرقة اتاحة الفرصة ..
o ما هو الحل للخريجين اذا ؟
- الخريج مشكلته داخل نفسه .. اذا عمل الخريج في فرقته المسرحية يمكن ان يكسبها قوة وان يزيدها مكسبا المسرح الشعبي يحتوي على 5 خريجين والمسرح الكويتي يحتوي على حوالي 6 خريجين .. فماذا قدموا ..
o المعهد العالي للموسيقى ليست لديه مشكلات مثل المعهد العالي للفنون المسرحية .. لماذا ؟
- اذا قارنت بين المعهد العالي للموسيقى يقوم بأعداد طلابه لكي يظهروا في السوق الفني .
o مثلا يقدم برامج في التلفزيون حوالي 4/1 ساعة او نصف ساعة يقدم طلبة المعهد خلالها قطع موسيقية وغناء فردي وجماعي ..
هل سنعت عن مسرحيات يقدمها التلفزيون حتى حوالي 2/1 ساعة او ساعة كل شهر مثل معهد الموسيقى .
المفروض ان تكون هناك خطة في التلفزيون وان تقوم ادارة المعهد بالاتفاق مع التلفزيون .
o يرى بعض اساتذة المعهد ان دخول الطالب للحياة العملية يبعده عن المنهج الاكاديمي ويكون سببا في عرقلة تقدمه الفني ؟
- هذا الكلام ينطبق على طلبة السنة الاولى والثانية اما طلبة السنة الثالثة والرابعة .. انا ضد ان يقوم طلبة المعهد بالعمل في السنة الاولى والثانية ففي هذه الفترة تكون الفترة حرجة .
لانه لم يكتسب مهارة تمكنه من الوقوف امام الممثلين المحترفين .
o بعض خريجي المعهد الذين تخرجوا حصلوا على مناصب والدولة وضعتهم في مراكز المسؤولية فماذا قدموا ؟
- حتى الان لم يقدموا شيئا ولن يقدموا ولا ادري اذا كانوا سيقدمون مستقبلا .



#السيد_حافظ (هاشتاغ)       Elsayed_Hafez#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- مسرحية قصيرة جدا .. جدا نعم .. لا -صفحات من أوراقي الصحفية.. ...
- زمن الماضي البسيط واختزال العالم .. العبور نحو الحقيقة قراءة ...
- ليالى دبى ... صرخة مثقف حقيقى بقلم دكتور خالد البوهى- دراسات ...
- اميل جرجس / المخرج فى المسرح الوطنى اليمنى- فؤاد الشطى مخرج ...
- عبد الصمد القليسي مدير ادارة الفنون باليمن - السياسة -- -صفح ...
- دراسة عن رواية كل من عليها خان بقلم دكتور حسام عقل- دراسات ف ...
- كسر مركزية النوع فى الرواية الحديثة -كل من عليها خان- أنموذج ...
- محمد الشيخ / يدور فى فلك السيريالية -صفحات من أوراقي الصحفية ...
- الفنان عبد الجبار نعمان - - صفحات من أوراقي الصحفية.. حصاد ( ...
- دراسة نقدية عن -كل من عليها خان - رواية السيد حافظ عرض : حسن ...
- ملامحُ السردِ الشعريِّ في رواية (كل من عليها خان) بقلم/ أحمد ...
- من اين يبدا موسمنا المسرحى والى اين ينتهى ؟ - صفحات من أوراق ...
- المطرب والملحن حمدى رؤوف - صفحات من أوراقي الصحفية.. حصاد (1 ...
- التنويع في مستويات السرد والأبنية الأسلوبية والتفاعل النصي ف ...
- الخبرات النفسية والأنساق الجمالية في الموضوعات المتمثلة بروا ...
- المسرح مثل الحياة وعلينا ان نحب الحياة - صفحات من أوراقي الص ...
- حديث مع الفنان الكوميدى - صفحات من أوراقي الصحفية.. حصاد (13 ...
- سيمفونية المضامين الروائية والأنواع الأدبية - قراءة في رواية ...
- حتى يطمئن قلبى بقلم : د. محمد نوالى- دراسات في أعمال السيد ح ...
- مظاهر بارزة فى عرض مسرحية الشاطر حسن بقلم : بسام العثمان - د ...


المزيد.....




- بحضور حميدة وفواز وسيسيه ووفد سنغالي كبير : افتتاح معرضين عل ...
- متى يخرج بلد الحضارة والثقافة والعلم عن مأزق الصراع على السل ...
- نقابة الفنانين السورية تتبرع بـ75 مليون ليرة لدعم المتضررين ...
- شاهد: جمال حمو آخر مصلحي أجهزة الاسطوانات القديمة في نابلس
- وفاة المخرج التونسي عبد اللطيف بن عمار عن 80 عاما
- مسجد أثري في ملاطية وقلعتا حلب وعنتاب.. معالم تاريخية وأثرية ...
- وفاة فنانة مصرية كبيرة بعد صراع مع المرض
- صدور طبعة ثانية مزيدة ومنقحة من الترجمة الشعرية لمختارات من ...
- الانتخابات الرئاسية التونسية 2024: قيس سعيد ومغني الراب كادو ...
- انطلاق المعرض الوطني للكتاب التونسي


المزيد.....

- ترجمة (عشق سرّي / حكاية إينيسّا ولينين) لريتانّا أرميني (1) / أسماء غريب
- الرواية الفلسطينية- مرحلة النضوج / رياض كامل
- عابر سريرة / كمال تاجا
- رواية للفتيان الجوهرة المفقودة / طلال حسن عبد الرحمن
- كناس الكلام / كامل فرحان صالح
- مقالات الحوار المتمدن / ياسر جابر الجمَّال
- الشعر والدين : فاعلية الرمز الديني المقدس في الشعر العربي / كامل فرحان صالح
- (تنهيدة الكامل (مشى في أرضٍ لا زرع فيها / كامل فرحان صالح
- نجيب محفوظ وأحلام فترة النقاهة دراسة بين المؤثرات النفسية وا ... / ياسر جابر الجمَّال
- خاطرة وفكرة (ب) / ياسر جابر الجمَّال


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - السيد حافظ - بعض خريجي المعهد لم يقدموا اي شئ بعد تخرجهم واكتفوا بمكاتبهم -الفنان المثقف مظلوم -صفحات من أوراقي الصحفية.. حصاد (21)