أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادارة و الاقتصاد - كاظم عبيد جابر - رؤية شخصية لآليات دعم الصادرات















المزيد.....

رؤية شخصية لآليات دعم الصادرات


كاظم عبيد جابر

الحوار المتمدن-العدد: 7418 - 2022 / 10 / 31 - 14:28
المحور: الادارة و الاقتصاد
    


   أولا. مقدمة
         تعتبر المصالح الاقتصادية لاي دولة هي المحرك لاتجاهات وأولويات السياسة الاقتصادية الخارجية حيث تبذل جهود كبيرة مع  مختلف دول العالم لايجاد لغة تفاهم مشتركة مع الشركاء التجاريين والتركيز على إيجاد اسواق جديدة للصادرات الوطنية والاتجاه نحو المشاريع الاستراتيجية في مجالات تساهم في تطوير الانتاج الوطني في مختلف القطاعات ،
وتعتمد في ذلك عدة أولويات يأتي في مقدمتها ( الاستثمار ) من خلال تنمية القدرات الداعمة لاستقطاب الاستثمارات الاجنبية والمحلية وخصوصا في مجالات الانتاج السلعي للرقي به الى المنافسة في الاسواق الداخلية والخارجية ، والاهتمام بتنمية وتطوير القدرات البشرية والايدي العاملة باعتبارها قوة داعمة لجذب الاستثمارات ، وهنا لابد من اعتماد( استراتيجيات رصينة وواضحة لدعم الصادرات )  يشارك في أعدادها والتمهيد لها جهات عديدة في القطاعات الحكومية الاقتصادية والعلمية والمهنية والقطاع الخاص والدوائر العلمية والبحثية وغيرها لما لها من أهمية كبيرة في التنمية الاقتصادية المستقبلية  وان تستند هذه الاستراتيجيات عند أعدادها على عدد من الاسس المهمة هي :
1. تنمية الاستثمارات في مكامن التصدير ( دعم وتحسين الانتاج ) وتوحيد مفاهيم وأساليب جذب الاستثمارات الاجنبية ذات القيمة العالية وتطوير وتسهيل أجراءات الاستثمار والتركيز في الاهتمام على القطاع الصناعي من خلال تحديث المصانع الموجودة وفق أحدث التطوارت والتكنولوجيا لتحسين وتنويع الانتاج أو أنشاء مصانع جديدة تعتمد التطور العلمي والتكنولوجي .
2. إيجاد البيئة الملائمة للاعمال التجارية ودعم وتحسين مستوى المشاريع الصناعية والتجارية .
3. إعتماد سياسة تصدير فعالة وتهيئة الظروف والادوات الكفؤة في هذا المجال .
4. إهتمام استثنائي بالمشاريع الصغيرة والمتوسطة وتوفير التمويل اللازم لما لها من أهمية سواء على صعيد التنمية الاقتصادية أو زيادة إمكانيات التصدير .
ثانيا . الترويج للصادرات
    هناك حاجة واقعية ومفيدة للعلاقات بين جميع الجهات الفاعلة على جميع المستويات في رسم السياسة الاقتصادية الخارجية ومنها دعم وتطوير الامكانيات التصديرية وتحمل الشركات مسؤوليتها في ذلك من خلال سياسة تسعيرية تنافسية وجودة الإنتاج وإدخال المعايير العالمية ليس فقط في عملية التصنيع بل في التسويق والإدارة ايضا ، ومن الاجراءات المعتمدة لتنمية ترويج الصادرات هي :
1. الغاء الأنظمة والعوائق البيروقراطية التي تعترض عمل رجال الأعمال .
2. رفع القدرة التنافسية للسلعة من خلال تنمية قطاعات الإنتاج بما يمكّنْ السلعة من مواجهة الضغوط التنافسية في الأسواق العالمية .
3. تحسين قدرات الإدارة في دعم المنتجين والمصدرين .
4. تقديم المساعدة للشركات في حالة وجود صعوبات أثناء التصدير.
5. التحديث المستمر لقاعدة بيانات عن الحالة الاقتصادية والسياسية للبلدان المستهدفة بالصادرات.
6. إعداد تحليل للقطاعات ذات الأولوية للأسواق العالمية .
7. رفع إمكانيات الملحقيات التجارية في الخارج بصفتها الحلقة الأساسية التي ينبغي ان تخدم وتحمي المصالح الاقتصادية الخارجية من خلال تقديم المساعدة الكاملة للشركات في البحث عن شركاء تجاريين .
8. معلومات شاملة عن الوضع القائم وآفاق التنمية في السوق المحلية وحاجته اللازمة لصياغة اولويات استراتيجية للسياسة الاقتصادية الخارجية .
9. زيادة دور المؤسسات الحكومية والمنظمات غير الحكومية لدعم بعض الصناعات الواعدة التي تمثل استراتيجية تساهم في توسيع الأسواق المتخصصة وفتح أسواق جديدة  وهذا من شأنه أن يزيد من احتمالات الاستثمارات الأجنبية في هذه الصناعات وخصوصا في قطاعات هامة يمكن أن تساعد على زيادة امكانيات التصدير للأسواق العالمية مثل الصناعة النفطية ، الاسمدة ، اليوريا ، الكبريت ، المواد الغذائية ، الصناعة الاسمنتية ، البتروكيماويات ، الصناعات النسيجية وغيرها.
10. مساعدة الشركات في البحث عن شركاء تجاريين مناسبين من خلال :
- الدعم على مستوى الدولة للمشاركة في المعارض التجارية .
- دعم الدولة للقطاعات ذات الأهمية الأستراتيجية .
- خلق وتحديث مستمر لقاعدة البيانات التي تحتوي على معلومات عن المصدرين والمصنعين .
- بناء قاعدة معلوماتية حديثة عن المشاريع الجارية للمؤسسات المالية الدولية لتنشيط ودعم الأعمال التجارية .
- دراسة شاملة حول أولويات الأسواق الجديدة .
11. دعم الأعمال التجارية من خلال تحسين القدرة التنافسية لتشجيع الصادرات وعلى النحو التالي :
- الشروع في برامج لتحسين إدارة المؤسسات التصديرية .
- التحديث التكنولوجي لمرافق الإنتاج وإدخال معايير الصناعة المختلفة ومراقبة الجودة وهذه تعتبر عناصر أساسية لنجاح أي شركة للتصدير .
- وساطة الدولة بين المصارف والشركات لتحسين وتسهيل حصول الشركات على الائتمان من المؤسسات المالية لتشجيع الصادرات .
- تحسين التشريعات في مجال تشجيع التصدير , إطار قانوني وتنظيمي واضح وشفاف لتصريف الأعمال والأنشطة التصديرية للحد من التداخل الإداري والبيروقراطية وتنفيذ إطار تنظيمي فعال بما في ذلك تطبيق نظام لمنح التراخيص والمراقبة والوقاية والحماية.
- قواعد واضحة عن النشاط التجاري والاقتصادي التي يمكن أن تساعد على تحسين القدرة التنافسية في الأسواق الدولية ورفع سمعة الاقتصاد والذي يعد أمر مهم جدا لجذب الاستثمارات الخارجية .
- إنشاء صناديق وبرامج تمويل  لتدريب ودعم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة .
- الشروع في تنفيذ الإجراءات لاستكمال الإطار القانوني الدولي المنظم للعلاقات الثنائية ومتعددة الأطراف مع الدول الأخرى والمنظمات الدولية وخلق ظروف مواتية لتفعيل النشاط الاقتصادي الخارجي وتنمية الصادرات بما في ذلك اتفاقات التجارة الحرة والتعاون التجاري الاقتصادي مع دول العالم لتسهيل الوصول إلى الأسواق الخارجية  ومعاهدات لتعزيز وحماية الاستثمارات وغيرها وفق مبدأ المعاملة بالمثل في مجالات الاستيراد والتصدير.
- رفع الحد الأدنى في ميزانية الدولة للتأمين على الصادرات .
12. تطوير أنشطة البحوث الاقتصادية وتدريب وتأهيل المتخصصين والباحثين بما يتفق مع آفاق وأولويات التنمية للبلاد في الاتجاهات التالية :
- رفع القدرة التنافسية والتنمية الاقتصادية المستدامة من خلال معرفة العوامل الداخلية والخارجية المؤثرة في النمو الاقتصادي (سياسة الاقتصاد الكلي ،  السياسات النقدية والمالية ، الايرادات ، العلاقات المتبادلة وبناء أقتصاد قائم على المعرفة والبحوث والابتكار والسياسات التعليمية ) .
- تنمية المحافظات في ( السياسة الصناعية والزراعية ، أشكال فعالة لتنظيم الأعمال التجارية ، تحقيق تكامل على المستوى القطاعي بين المحافظات، الاستخدام الفعال للأراضي والموارد الطبيعية ، حماية البيئة ، تنمية اقتصادية واجتماعية في الاقضية والنواحي ، صلاحيات للسلطات المحلية ، تنمية مستدامة للمناطق الريفية) .
- تطوير إدارة الشركات وفقا لمبادئ ومعايير اقتصادية مسؤولة وأجراءات لتنظيم سلوك الشركات واعتماد المسؤولية الاجتماعية الجماعية ، وديناميكية الأعمال .



#كاظم_عبيد_جابر (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- عرض مبسط لاهم القطاعات التي تساهم في تحقيق التنمية الاقتصادي ...
- 14 تموز 1958
- الانتخابات العراقية بين المقاطعة والمشاركة الواسعة
- تغيير سعر صرف الدينار العراقي
- هل نجت أم أخفقت وزارة التجارة في مهامها بعد 2003؟
- مع اقتراب موعد الانتخابات تشابه في المقدمات واختلاف في الشخو ...
- أسئلة قد تكون مشروعة
- 14 تموز ثورة أم إنقلاب
- ايران ودورها في العراق
- ‎الصراع الأمريكي - الصيني والأزمة الإيرانية - الأمريكية
- رؤية شخصية للتنمية الاقتصادية في العراق ودور وزارة التجارة


المزيد.....




- إطلاق هاتف اوبو Reno11 F 5G في العراق ليكون الخيار الأفضل لم ...
- الهجوم الإيراني.. شركات تلغي رحلاتها وإسرائيل تعيد فتح المجا ...
- بورصة إسرائيل تتراجع 1% إثر الهجوم الإيراني
- كيف تتكيف الشركات مع اضطرابات سلاسل التوريد؟
- طيران الإمارات تلغي بعض رحلاتها بعد الهجوم الإيراني
- تراجعات قوية في بورصات الخليج عقب هجوم إيران على إسرائيل
- انخفاض الدين الخارجي الروسي لأدنى مستوى له منذ 1993
- التحيز على أساس السن.. كيف يفكر مديرو التوظيف؟
- ما هي التأشيرات الذهبية ولماذا تعتبر -مثيرة للجدل-؟
- ” هذا افضل وأرخص هاتف ننصحك بشرائه” مميزات هاتف Galaxy A15 5 ...


المزيد.....

- تنمية الوعى الاقتصادى لطلاب مدارس التعليم الثانوى الفنى بمصر ... / محمد امين حسن عثمان
- إشكالات الضريبة العقارية في مصر.. بين حاجات التمويل والتنمية ... / مجدى عبد الهادى
- التنمية العربية الممنوعة_علي القادري، ترجمة مجدي عبد الهادي / مجدى عبد الهادى
- نظرية القيمة في عصر الرأسمالية الاحتكارية_سمير أمين، ترجمة م ... / مجدى عبد الهادى
- دور ادارة الموارد البشرية في تعزيز اسس المواطنة التنظيمية في ... / سمية سعيد صديق جبارة
- الطبقات الهيكلية للتضخم في اقتصاد ريعي تابع.. إيران أنموذجًا / مجدى عبد الهادى
- جذور التبعية الاقتصادية وعلاقتها بشروط صندوق النقد والبنك ال ... / الهادي هبَّاني
- الاقتصاد السياسي للجيوش الإقليمية والصناعات العسكرية / دلير زنكنة
- تجربة مملكة النرويج في الاصلاح النقدي وتغيير سعر الصرف ومدى ... / سناء عبد القادر مصطفى
- اقتصادات الدول العربية والعمل الاقتصادي العربي المشترك / الأستاذ الدكتور مصطفى العبد الله الكفري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادارة و الاقتصاد - كاظم عبيد جابر - رؤية شخصية لآليات دعم الصادرات