أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - محمد عبد الرحيم طالبي - فلسفة الموت














المزيد.....

فلسفة الموت


محمد عبد الرحيم طالبي
كاتب

(Mohammed Talbi)


الحوار المتمدن-العدد: 7352 - 2022 / 8 / 26 - 14:02
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


لكل بداية نهاية، والموت هو أفضل نهاية لكل كائن حي، لأنه مصيرنا الحتمي، فلماذا نخشى شيئا لا مفر منه! أما الرغبة التي تدفعنا إلى البقاء على الحياة فهي رغبة ليست عقلانية لا تهدف إلا لتخليد النوع البشري في هذه الحياة القاسية والخالية من المعنى، ومادام الموت هو المصير ومادامت الحياة قاسية وبلا معنى، يظل الموت في الحالة هاته هو الخيار الأمثل للتخلص من عبثية الحياة ومعاناتها، لذلك يمكن القول أن الانتحار حق مشروع لكل كائن حي، أراد أن يتخلص من لعنة الحياة، نعم الحياة لعنة بل أعظم لعنة، إن وجودنا في هذا العالم أعظم كارثة يمكن أن تحل بنا، نحن في مأزق حقيقي، وفي ورطة حقيقي، لا نحن قادرين على الاندماج في الحياة والانغماس في ملذاتها كما يفعل معظم الناس، ولا نحن قادرين على انهائها في لحظة سخط، سخط من ماذا؟ ربما من الحياة ذاتها أو من الذي أوجدها، ولأنه لم يعطى لنا حق اتخاذ قرار التواجد في هذه المسرحية العبثية، فلنا الحق أيضا في إنهائها مادامت حياتنا ملكنا وحدنا، ومادمنا لم نختر أن نوجد.
الإنتحار قرار شخصي ليس من حق أي أحد أن يحاسبك عليه، حتى الله نفسه، لأنه لا أحد انتحر لأنه يريد الموت ويكره الحياة، بل جميع الذين انتحروا فعلوا ذلك بغرض إنهاء معاناتهم، الانتحار هو أملهم الوحيد للتخلص من لعنة الألم والشقاء والمعاناة، أليس من حق الإنسان إنهاء معاناته في عالم قاسي ولا يرحم؟ هل يجب أن يعاقب الإنسان لأنه لم يجد طريقة الإنهاء معاناته إلا بوضع حد لحياته.



#محمد_عبد_الرحيم_طالبي (هاشتاغ)       Mohammed_Talbi#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- إنسان تائه
- الملحدين الذين لم يعلنوا الحادهم
- فلسفة الإنتحار
- هل يجب تدريس المعتقدات الدينية للأطفال في المدارس ؟
- تأملات في معنى الحياة
- ضرورة الفصل بين مهمة الحكومة المدنية ومهمة السلطة الدينية -ج ...
- مفهوم الخلاص باعتباره أساس التسامح حسب جون لوك
- فلسفة التسامح عند جون لوك
- وظيفة العلم والفلسفة في عصرنا الراهن
- خرافة العذاب الأخروي


المزيد.....




- سقوط قتلى بحادث انقلاب حافلة في تركيا
- من -أهم أسواق العرب في الجاهلية وصدر الإسلام-..فريق علمي سعو ...
- أردوغان: البعض -قلق- من -صفقة الحبوب- مع بوتين - فليكن ذلك! ...
- الأردن..السجن عشر سنوات لمتهمين اختطفا شخصا وأجبراه على التع ...
- نيويورك تايمز: جمع حطام المنطاد الصيني سيستغرق عدة أيام
- أشبه بخطاب الهزيمة.. زيلينسكي يصف الوضع العسكري في دونباس بأ ...
- بعد انتخابات الاتحاد.. السيسي يوجه رسالة للصحفيين العرب
- السفير الصيني لدى القاهرة يتحدث عن عام غير عادي بالنسبة للعل ...
- دائما منفتح للحوار معهما..البابا يبدي استعداده للقاء الرئيسي ...
- دون ذكر الأسباب.. السعودية ترفض منح تأشيرة دخول لوزير أفغاني ...


المزيد.....

- وجهات نظر في نظريات علم الاجتماع المعاصر (دراسة تحليلية - نق ... / حسام الدين فياض
- درس في الإلحاد 3 - الوجود ووهم المُوجد / سامى لبيب
- المادة : الفلسفة النشاط : الدرس النظري لإشكالية الأولى : / حبطيش وعلي
- علم الكلام وثلاثية النص والواقع والعقل / نادر عمر عبد العزيز حسن
- هل يؤثر تغيير إتجاه القراءة على تكوين الذهن للمعاني؟ / المنصور جعفر
- لماذا نحتاج إلى فلسفة للعلوم الطبيعية / دلير زنكنة
- نقد العقل العراقي / باسم محمد حبيب
- عبء الاثبات في الحوار الفلسفي: الفصل الرابع: أنطوني فلو: افت ... / عادل عبدالله
- عِبءُ الإثباتِ في الحوار الفلسفي على أيٍّ من الطرفين يقعُ عب ... / عادل عبدالله
- الفئات الفقيرة الهشة بين استراتيجيات البقاء ومجتمع المخاطرة ... / وليد محمد عبدالحليم محمد عاشور


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - محمد عبد الرحيم طالبي - فلسفة الموت