أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الكردية - محمود عباس - من هم الذين يقصفون الأراضي التركية من أطراف القرى الكوردية حصراً؟














المزيد.....

من هم الذين يقصفون الأراضي التركية من أطراف القرى الكوردية حصراً؟


محمود عباس

الحوار المتمدن-العدد: 7339 - 2022 / 8 / 13 - 10:45
المحور: القضية الكردية
    


تناهت إلى سمعنا، ومن مصادر موثوقة، إن مجموعات مسلحة مجهولة الهوية، وبسيارات بيك آب بدون نمر وتشخيص، يقومون بقصف الأراضي التركية، من أطراف القرى الكوردية تحديداً، بشكل عشوائي، وبأسلحة متوسطة الحجم لا تأثير عسكري لها خلف الحدود، ويتم الرد من الجانب التركي بعد وقت كاف لاختفاء السيارات من أماكن القصف، وتتبعها بيوم أو أقل قصف من الدرونات، والسؤال هنا:
1- هل هؤلاء أشخاص-مجموعات تم تجنيدهم من قبل تركيا أو أدواتها؟ لتملك الحجة:
أولاً- بالرد وقصف المنطقة.
ثانيا- تقدمها كوثائق عسكرية لروسيا وأمريكا على أن قصفها للمنطقة ليس سوى رد على ما يتم من جانب الإدارة الذاتية.
ثالثا- لتبين على أن المنطقة غير آمنة وفيها عناصر تهدد الأمن التركي، وبالتالي يجب أن يسمح لها بالاجتياح، لتنقية المنطقة من العناصر التخريبية، أي حماية أمن حدودها.
رابعا- وهنا ربما الأهم، استنزاف المنطقة سياسيا وعسكريا وديمغرافية، بحيث تغلق أمام الإدارة الذاتية كل الأبواب إلا باب قبول شروط النظام والتي تفرضها روسيا، أي عمليا تركيا تفضل سلطة الأسد على أي كيان كوردي في المنطقة.
2- أم أن قوات قسد، أو قوات الـ ي ب ك أو توابعهما هي التي تقوم بالقصف؟ وإن كانت هذه حقيقة، فما هي الغاية؟
أولا- هل مثل هذا الرد كاف لردع تركيا، وهي تدرك أكثر من غيرها أنها عمليات شبه انتحارية، وإدراجها كمواجهة ونضال جهالة عسكرية-سياسية، خاصة وأنها بذلك تعرض البقية الباقية من الشعب إلى الهجرة، وتعطي الحجة لتركيا بالحصول على ما تبتغيه.
ثانيا- هل تقوم بذلك لتصبح لها الحجة بفتح قنوات التواصل والحوار مع روسيا لإعادة نظام الأسد إلى المنطقة.
ثالثاً- خلق فوضى في المنطقة لتقنع أمريكا على أن تركيا تقوم بعمليات القصف لتمهد لعودة أدواتها ومن ضمنهم مجموعات داعش، بعد أن يتم إخلاء المنطقة من قبل قسد.
3- الغريب، بل والأغرب في العمليات الإجرامية هذه، لماذا يتم القصف من الجانبين: من غربي كوردستان أي من منطقة الإدارة الذاتية، ومن الجانب التركي، على القرى الكوردية وأطرافها حصراً. فمنذ بدء الحوادث وتصعيدها وحتى اللحظة، لم يتم تسجيل أية حادثة قصف ومن الجانبين حول أو على قرى الغمر حتى تلك القريبة من القرى الكوردية، ولا مناطق تواجد المكون العربي؟ فهل مجموعات الغمر المتواجدين ضمن قسد تم تجنيدهم من قبل تركيا للقيام بالعمليات؟ أم أنهم يقومون بالعمليات بأوامر قادة من قوات قسد؟ أم للسلطة أيادي بينهم؟ التخمينات الأخيرة كسابقاتها، لا بد من البحث فيها وعنها لتبيان الحقيقة.
الشعب الكوردي حصراً دون المكون العربي في المنطقة، أمام كارثة إنسانية تضاف إلى ما يعانوه، وهذه أخطر من سابقاتها، ستؤدي إلى ظهور موجات جديدة من الهجرة الداخلية والخارجية، في الوقت الذي يظل فيه المكون العربي آمناً، نقولها ليس كناية بل لتبيان الحقيقة، وعليه تتطلب من قوى الإدارة الذاتية وقوات قسد ومن القوات الروسية الراعية للاتفاقية الأمنية تبيان ما يتم تروجيه، نفيه أو تبيان الجهات التي تقوم بهذا العبث.
هل تركيا ورائها من خلال أدواته؟
هل قوات قسد لها غاية وجندت للعمليات مجموعات غير منضبطة؟
هل سلطة بشار الأسد وأدوات إيران ورائها ليتمكنوا من فرض شروطهم على الإدارة الذاتية، والعودة إلى المنطقة؟ وهل تدعمها روسيا، بالتغطية عليها، وهي الأكثر معنية وقادرة على تبيان الحقيقة، مع ذلك تظل صامتة؟
لماذا الصمت الأمريكي؟ هل تشك بنوايا قسد؟ أم أنها لا تريد خلق إشكاليات مع تركيا وهي على أبواب ظهور صراع مع المارد الصيني، وستحتاج حينها إلى الجانب التركي وعلاقاتها مع شرق أسيا، والدول الإسلامية في تلك المنطقة؟ رغم أنها وحتى اللحظة ليست هناك أية بوادر تخليها عن شرقي الفرات، ولا عن قوات قسد، وهي الأداة الوحيدة بيدها في محاربة الإرهاب " داعش".
نعود ونكرر، على الإدارة الذاتية قبل أي من الأطراف المذكورة توضيح ما يتم؟ فمصيرها مرهونة بالمسيرة الجارية، وقد تؤثر على قادمها قبل قادم الشعب الكوردي في المنطقة.

د. محمود عباس
الولايات المتحدة الأمريكية
12/8/2022م



#محمود_عباس (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة
حوار مع صلاح عدلي الامين العام للحزب الشيوعي المصري حول اوضاع ومكانة القوى اليسارية والتقدمية في مصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- للتاريخ
- ماذا يقول قراء الفيس بوك لحراكنا الكوردي
- ما الذي دفع بأردوغان المسلم ليكفر
- لا جريمة بدون إرادة إلّهية
- المخفي من زيارة جو بايدن - 3
- المخفي من زيارة جو بايدن- 2
- المخفي من زيارة جو بايدن-1
- حلم اتفاقية دولية بمقام كوردستان
- سوريا تموت
- من جعل الحراك الكوردي أداة رخيصة - 2/2
- من جعل الحراك الكوردي أداة رخيصة 1/2
- كيف نحن الكورد نعالج قضايانا
- هل مصالح الناتو تفرض عليها معاداة القضية الكوردية؟
- غربي كوردستان حاضر مؤلم ومستقبل غامض
- هل تأجل أم ألغي الاجتياح التركي لغربي كوردستان
- هل ستتراجع تركيا عن اجتياح غربي كوردستان - الجزء الثاني
- هل ستتراجع تركيا عن اجتياح غربي كوردستان - الجزء الأول
- مواقف قادة االعالم الإسلامي من القضية الكوردية
- هل ستوحد تركيا جزأي كوردستان - 2/2
- هل ستوحد تركيا غرب وشمال كوردستان- 1/2


المزيد.....




- الدكتور مالك الأحمد رهن الاعتقال التعسفي في سجون آل سعود منذ ...
- الأمم المتحدة: نحو 9.4 مليون شخص في جنوب السودان يحتاجون الم ...
- المرصد السوري لحقوق الإنسان: التحالف الدولي يستقدم تعزيزات ع ...
- البيت الأبيض يدين لقاء ترامب بشخص معروف بآرائه العنصرية والم ...
- المرصد السوري لحقوق الإنسان: التحالف الدولي يستقدم تعزيزات ع ...
- المثلية الأيديولوجية: كأس العالم هامشياً
- -ألمانيا أرض الأمل- للمهاجرين- شولتس يدافع عن تسهيل التجنيس ...
- خطة اوروبية طارئة تخص المهاجرين
- وزراء الداخلية الأوروبيون يقرون خطة طارئة لتجنب تكرار أزمة س ...
- اعتقال العناصر الضالعة في هجوم على دورية لقوى الامن الداخلي ...


المزيد.....

- سعید بارودو. حیاتي الحزبیة / ابو داستان
- العنصرية في النظرية والممارسة أو حملات مذابح الأنفال في كردس ... / كاظم حبيب
- *الحياة الحزبية السرية في كوردستان – سوريا * *1898- 2008 * / حواس محمود
- افيستا _ الكتاب المقدس للزرداشتيين_ / د. خليل عبدالرحمن
- عفرين نجمة في سماء كردستان - الجزء الأول / بير رستم
- كردستان مستعمرة أم مستعبدة دولية؟ / بير رستم
- الكرد وخارطة الصراعات الإقليمية / بير رستم
- الأحزاب الكردية والصراعات القبلية / بير رستم
- المسألة الكردية ومشروع الأمة الديمقراطية / بير رستم
- الكرد في المعادلات السياسية / بير رستم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الكردية - محمود عباس - من هم الذين يقصفون الأراضي التركية من أطراف القرى الكوردية حصراً؟