أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سري القدوة - حكومة لابيد امتداد طبيعي للنهج العنصري الاسرائيلي














المزيد.....

حكومة لابيد امتداد طبيعي للنهج العنصري الاسرائيلي


سري القدوة
اعلامي فلسطيني


الحوار المتمدن-العدد: 7307 - 2022 / 7 / 12 - 01:41
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


يواجه رئيس الوزراء الإسرائيلي يائير لابيد الذي تسلم السلطة من خلفه نفتالي بينيت المنتهية ولايته، التحدي الابرز والأخطر على ضمان وجود حكومته في ظل تزايد الضغوط المشتركة لمواجهة الهجمات والفقدان المفاجئ للأغلبية البرلمانية وتوغل الصراع الحزبي القائم اساسا على ممارسة التطرف والاستيطان وتأمين الاقتحامات الجماعية للمستوطنين وتوفير الغطاء الكامل لسياستهم في الاراضي الفلسطينية المحتلة واستمرار سياسة التنكيل والإبادة الجماعية للشعب الفلسطيني في مخالفة واضحة لكل القوانين والمعاهدات الدولية .

وكنتيجة اساسية لطبيعة ما يعرف بالأزمة السياسية والتي تسلط الضوء على التحديات التي يواجهها الائتلاف الإسرائيلي الهش وهو يمارس ساديته وشهوته على القتل والاستيطان والعنف في القدس وسائر عموم الاراضي الفلسطينية المحتلة من أجل الحفاظ على تماسكه القائم وتوسيع نطاق المنافسة لخوض الانتخابات المبكرة القادمة ولو كان هذا على حساب الشعب الفلسطيني وضمن المزاد الانتخابي والصراعات القائمة .

التحالف العنصري الاسرائيلي والذي يتشكل من ثمانية فصائل من القوميين المتدينين اليمينيين واليساريين المؤيدين للسلام والوسطيين ولأول مرة في تاريخ دولة الاحتلال يدخل في هذا التشكيل حزب إسلامي عربي إسرائيلي مستقل حيث عانى هذا الائتلاف من التفكك والانهيار في ظل ممارسة سلسلة من ممارسات القمع الوحشي التي يرتكبها جيش الاحتلال بحق ابناء الشعب الفلسطيني في الاراضي الفلسطينية وخاصة في القدس بينما يقوم رئيس الحكومة الاسبق نتنياهو وغيره من السياسيين والناشطين بممارسة ضغوط من اجل توسيع دائرة الخلاف ضمن صراع السلطة ولضمان عودته للرئاسة الحكومة المقبلة ومراهنته على الفوز بالانتخابات القادمة .

وفي المقابل تعهد رئيس الوزراء الإسرائيلي يائير لابيد بمواصلة الهجوم وإغراق الشوارع بضباط شرطة الاحتلال ومضاعفة عدد كتائب جيش الاحتلال في الضفة الغربية وإطلاق سلسلة من عمليات الاعتقال في المقام الأول في مدينة جنين بالضفة الغربية ومخيمات اللاجئين المجاورة لها وبالتزامن مع تعهداته فان جيش الاحتلال قام بقتل قتل ما لا يقل عن 16 فلسطينيا مدار الأسبوعين الماضيين في جميع أنحاء الضفة الغربية وبات الوضع الأمني غير المستقر يعصف بقوة أدت إلى تفاقم الأزمة السياسية مما يجعل المواقف الاسرائيلي أكثر هشاشة ويصعب استمرار العمل في مثل هذه الاجواء وخاصة مع اقتراب زيارة الرئيس الامريكي جو بايدن للمنطقة .

ويستمر الحراك الاسرائيلي القائم بين اقطاب السياسة الحزبية المتناحرة في الوسط الاسرائيلي في ظل التصعيد الخطير والمتواصل ضد الشعب الفلسطيني وأرضه ومقدساته، كون ان الاحتلال بات يدرك بأنه جرائمه تلقى صمتاً دولياً غير مبرر، وأن المجتمع الدولي من خلال سياسة الكيل بمكيالين بات من الواضح انه بعيد جداً عن محاسبة قادة الاحتلال على جرائمهم وتطبيق قرارات الشرعية الدولية عليها، مما يدفعهم للمضي قدماً في رفضهم للقانون الدولي وتطبيق سياسة الإعدامات الميدانية وسياسة التطهير العرقي والفصل العنصري دون رادع أو محاسبة.

السياسة الإسرائيلية التي تنتهجها هذه الحكومة وما سبقها من حكومات إسرائيلية تؤكد وبشكل عملي انه لا يوجد شريك إسرائيلي لصنع السلام وأن رفض حكومة الاحتلال حتى الاعتراف بقرارات الشرعية الدولية المتعلقة بالقضية الفلسطينية ومبدأ حل الدولتين، حيث يستمر رئيس الوزراء الإسرائيلي الحالي يائير لابيد بسياسته التي ترفض تطبيق قرارات مجلس الأمن الدولي أو الجمعية العامة للأم المتحدة أو مجلس حقوق الإنسان، حيث تتحمل حكومته نتائج سياساتها الإجرامية والتي ستدفع الأمور إلى الانفجار الذي سيتحمل الجميع تبعاته .



#سري_القدوة (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة
حوار مع صلاح عدلي الامين العام للحزب الشيوعي المصري حول اوضاع ومكانة القوى اليسارية والتقدمية في مصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الجزائر ودورها في استرداد الوحدة الفلسطينية
- حفريات الاحتلال تستهدف هدم المسجد الأقصى
- اغتيال شرين ابو عاقلة للمرة الثانية
- وحدة الموقف العربي
- الحرب المفتوحة على الشعب الفلسطيني
- حكومة التطرف الاسرائيلي
- عصابات المستوطنين
- «حل الدولتين»
- ضحايا التعذيب والاحتلال العنصري
- البلدة القديمة وسياسات التهجير القسري
- الشعب الفلسطيني الرقم الصعب
- قلق الامم المتحدة لا يكفي !
- انتخابات الاحتلال وتعميق الخلافات بين اليمين المتطرف
- الاردن والمملكة العربية السعودية والعمل العربي المشترك
- الاتحاد الاوروبي والتصدي لنظام الفصل العنصري الإسرائيلي
- لا سلام دون قيام الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس
- تدويل القضية الفلسطينية والتحرر من الهيمنة الاسرائيلية
- جرائم الاحتلال والإعدام الميداني
- الاحتلال والسلام ومعادلة الشرق الاوسط الجديد
- استئناف الدعم الأوروبي والاعتراف بالحقوق الفلسطينية


المزيد.....




- واشنطن تحظر معدات هواوي وشركات صينية أخرى
- حاكم منطقة بسكوف الروسية يصرح بمحاولات مسيرات تابعة لحلف الن ...
- هنغاريا تستقبل أكثر من مليون لاجئ من أوكرانيا
- -شيفرون- تعلّق بعد سماح واشنطن لها تسويق النفط الفنزويلي
- فريق RT في لوغانسك يرصد تدريبات الجنود وأجواء الميدان
- واشنطن تعتبر أن الاتفاق الفنزويلي -مرحلة مهمة في الاتجاه الس ...
- -الدوما- الروسي يعلق على قرار كييف بمقاطعة منظمة الأمن والتع ...
- مظاهرات حاشدة مناهضة للولايات المتحدة والناتو في لايبزيغ بأل ...
- مادورو: الاتفاق مع المعارضة خطوة لرفاهية البلاد وهناك المزيد ...
- وزير أوكراني سابق: بلادنا تعاني من نقص في المعدات اللازمة لت ...


المزيد.....

- دفاعاً عن النظرية الماركسية الجزء 2 / فلاح أمين الرهيمي
- إريك بلان، كارل كاوتسكي والطريق الديمقراطي للاشتراكية / جون ماروت
- التقرير السياسي الصادر عن أعمال دورة اجتماعات المكتب السياسي ... / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- تحولات المثقف المصري / بهاء الدين الصالحي
- بصمة عراقية / سعد الكناني
- التطورات المخيفة للاقتصاد العالمي القادم / محمود يوسف بكير
- صدور العدد 58 من «كراسات ملف» / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- التلاعب السياسي عبر الأدلجة التضليلية للأزمة 2-2 / حسين علوان حسين
- البطالة كعاهة رأسمالية طبقية لا علاج لها / عبد السلام أديب
- جريدة طريق الثورة، العدد 68، جانفي-فيفري 2022 / حزب الكادحين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سري القدوة - حكومة لابيد امتداد طبيعي للنهج العنصري الاسرائيلي