أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - تحت أقواسكبغداد














المزيد.....

تحت أقواسكبغداد


شعوب محمود علي

الحوار المتمدن-العدد: 7272 - 2022 / 6 / 7 - 10:56
المحور: الادب والفن
    


تحت أقواسك بغداد
1
تحت شمس الحقيقة
وتحت انكساف السنين
قلمي كان يخشى
سلطة العائدين..
من الخوف يلقي
بحبر السنين
الى كلّ شارع
كفعل مضارع
يرفع الجبناء اللصوص
تحت أقواسك بغداد يرفع لصّاً
تجاوز طفر الموانع
وستراً لما كان شائع
في بلادك يا (حمرابي)
انتهكن الشرائع
بظلّ شيوخ الطريقة
تموت الحقيقة
يا لهذا الزمان العريق
تلاشى الطريق
وضاعت ملامح مفتاح قفل الحقائق
تحت قبة شيخ منافق
يكاد العراق العريق
يضيع بهذا المسار الشنيع
مررت بتلك الفصول
ولم ار ما بينهنّ ربيع
2
يا عراقي المبارك فجركَ فجر البشر
مررت بحقلك حقل الصور
وقد كنتَ في اولويّات ذاك الصعود
قدراً فوق سلّم عصف الرعود
تجاوزتَ كلّ الصعاب
بأيمانك المتجلّي
طرقتَ على ألف باب
ولم تتهيّب خرق جدار الصعاب
3
منذ فجر الحضارة كنتَ
على جبهة الشرق بدراً
يفل الظلام
ويدخل جذرك في عمق كل المراحل
وطين التواريخ يا سيّدي
كعبكَ يصعد صوب النجوم
مع الطفرات المجيدة
كنت انت الوليد المبارك
في عصور العبيد
4
يا عراق الزمان المبارك
وبدر الدهور
تحت كعبك يا سيدي
نجوم العصور
والمياه تدور
وما بين جنبيك نهر
تدفّق منه العطور
عذوبته تتجاوز كلّ مياه الدهور
ودجلة نهر العصور
يغطي التواريخ في ابجديّة ماء الينابيع
ماء المطر
يا عراق عبور التواريخ
من صبح (آدم) يوم خطى
كنتَ انتَ المبارك
قبل ان يتجذّر أرشيف كل المعارك
كنت شمس العوالم
وحبلاً من النور لفّ الوجود
5
كيف تحكمك الفئة الباغية
من توافه سقط البشر
وكل القذارات تعيا البحار المطر
طهارة أشباه هذا البشر
6
يدور القوان أغنّي
دوران الرحى
وسنبلة المجد تُطحن تحت رحى الوارثين
وبغداد تحت
صولجان الأمير
(علي بابا الامين)
بين مهزلة تتجلّى
ومهزلة تتوارى
لم نكن يا عراق سكارى
من البؤس والقتل غير الخفي
سادت السيف والنطع والبركة
وتك الرؤوس التي دحرجت
داخل الشبكة
مثلما السمكة
ساعة الشارع يرتجّ بالحركة
7
يطول غنائي ام يقصر
سترمي به الريح
في نهر نسيان عالمنا المتراكم
وفصل الخواتم
تحت قدرة قادر
لمن خفّ ميزانه
ومن ثقلت بذنوب الذنوب
لنسكت ام نعتصم
بصبرك (أيّوب) يا جوهر الصبر
ربّ غد
يكون اللقاء
على عجل وحقوق اليتامى المضاع
كنفط العراق
والرصيد المضاع
وما ذخرته البنوك
جرى مثل نهر
فضّة وذهب
لجيوب المشايخ ممن
تستّر بالعمّة الفاسدة
وبالجبب الوافدة
من ربيعك (طهران)
يا امّ اخت الشهيد
وهذا الوليد
صار رمز الخيانة والسرقا
وشيوخ الطريقة في عرفات
يحجّون بيتاً
لربّ السماوات والارضين
..,..,..,..,..,..,..,..,..,..,..



#شعوب_محمود_علي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب التونسي د. هشام القروي حول تعدد الاحزاب والديمقراطية في تونس والعالم العربي بشكل عام
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- أدور والالوان
- الوعد
- أصيح يا محمّد الحبيب ص
- القرين
- العزف والوتر
- أغنّي والهوى
- يهوي به النسر
- (لدغ عقربها)
- في امريكا
- العزف على الوتر
- يا آدم الوجود
- تفر الطيور
- رباعيّات لها عطر
- رباعيّات على الطريق
- حبّي لعالم جديد
- يعدُّ بالقرون
- المجنون
- أحلام عابرة
- القطار والكرة الارضيّة
- كشتبان السلطان


المزيد.....




- وزير الطاقة السعودي يستشهد بمسرحية في تعليقه على قرار أوبك+ ...
- -من هي المرأة؟-.. خلافات الأجوبة النسوية عن أسئلة الاستقلالي ...
- فنان بريطاني يغطي كل منزله برسومات شخبطة
- اليوم افتتاح الدورة 38 من مهرجان الإسكندرية السينمائي
- فنانات وبرلمانيات أوروبيات يقصصن خصلاً من شعرهن تضامناً مع ا ...
- حالة الكتاب السينمائي العربي وتعزيز ثقافة الصورة
- طلاب لوغانسك يتلقون دورات في أكاديمية الموسيقى بموسكو
- أنجلينا جولي تتهم براد بيت بمهاجمتها وأطفالهما وهو في حالة س ...
- مخرجة فيلم صاحبتي: شارك في آخر لحظة في مهرجان فينيسيا.. ومش ...
- -فنان الصراخ- في السينما.. عندما تصبح الحناجر القوية وسيلة ل ...


المزيد.....

- مسرحية -الجحيم- -تعليقات وحواشي / نايف سلوم
- مسرحية العالية والأمير العاشق / السيد حافظ
- " مسرحية: " يا لـه مـن عـالم مظلم متخبـط بــارد / السيد حافظ
- مسرحية كبرياء التفاهة في بلاد اللامعنى / السيد حافظ
- مسرحيــة ليـلة ليــــــلاء / السيد حافظ
- الفؤاد يكتب / فؤاد عايش
- رواية للفتيان البحث عن تيكي تيكيس الناس الصغار / طلال حسن عبد الرحمن
- هاجس الغربة والحنين للوطن في نصوص الشاعرة عبير خالد يحيى درا ... / عبير خالد يحيي
- ثلاث مسرحيات "حبيبتي أميرة السينما" / السيد حافظ
- مسرحية امرأتان / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - تحت أقواسكبغداد