أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - أنجار عادل - الأستاذة نبيلة منيب














المزيد.....

الأستاذة نبيلة منيب


أنجار عادل
طالب

(Adel Anejjar)


الحوار المتمدن-العدد: 7158 - 2022 / 2 / 10 - 23:31
المحور: اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق
    


تعد الدكتورة نبيلة منيب من النساء القلائل اللواتي تمكن من رئاسة حزب سياسي بالمغرب، بل وتمكنت الدكتورة من ولوج " مسرحة البرلمان" كنائبة عن الحزب الإشتراكي الموحد، كما أصبحت نشيطة أكثر على مواقع التواصل الإجتماعي، تتفاعل مع الآني وتعلق على المستجدات.
لكن بعيدا عن متاهات الخطابات الرنانة، وقريبا من الممارسة العملية المعاقة، التي لطالما جعلت اليسار معزولا عن المجتمع، بل وعن النخب نفسها. فإن ما يسجل على الدكتورة منيب، بشهادة الرفاق، هو إلحاحها على تشكيل الإستثناء، فبعد أن عمر " الشيوخ" على رأس الأحزاب لعقود من الزمن، حتى كاد المشهد الحزبي بالمغرب، يتلخص في زوايا يحكمها "شيوخ" حتى يتدخل "عزرائيل"، يحيط بهم الأتباع والأشياع وما تيسر من المريدين، لا يخالفونهم في وردهم ولا يقولون إلا ما سمعوه من شيخهم، عملا بشعار " كن بين يدي شيخك كالميت بين يدي الغاسل"، لم تدخر "لالة" منيب أي مجهود لإغناء المشهد الحزبي بالمغرب والتعددية المعاقة، وتسجيل إسمها كأول إمرأة تتولى "المشيخة الحزبية".
لعل من مفارقات الواقع السياسي بالمغرب، والحزبي خاصة، هو الهوة الشاسعة بين الخطاب والممارسة، فما الإيديولوجية والخطابات، إلا وسيلة لإخفاء الدوافع الحقيقية وراء السلوكات والإختيارات. ولعل هذا يعبر بشكل جلي على حال " لالة منيب"، فالأستاذة التي تتردد كلمات القانون والمؤسسات في كل خطاباتها، لا تحترم مؤسسات حزبها، وهي التي تراجعت بشكلي فردي عن خيار الوحدة مع باقي مكونات الفيديرالية، وهي التي تدخلت بشكل لا قانوني في شبيبتها الحزبية وحاولت فرض كاتبة عامة بالقوة على مؤسسات شبيبتها، قبل أن ينصف القضاء هذه الأخيرة، والأساتذة التي تغار على المال العام وتلح على الشباب بالمشاركة السياسية، هي نفسها تساند رفاقها، الذين شاخوا على رأس بعض المجالس الجماعية، دون أن يقدموا شيئا للطبقات المهمشة، التي تدعي الأستاذة الوقوف بجانبها، غير تحسين أحوالهم. كما أن الأستاذة التي تتبجح كل يوم بإمتلاك حزبها لمشروع مجتمعي متكامل، لا يكتب أعضاء مكتبها السياسي (بعد مغادرة أمثال نجيب أقصبي، محمد الساسي وقبلهم آخرون) ولو حرفا سنويا، فهل "لالة منيب" هي من سينظر لنا في الإقتصاد السياسي، والمسألة الدستورية والقضايا المجتمعية؟
إن الذي قد يدفع أي متابع للمشهد الحزبي بالمغرب، للكتابة عن منيب أو غيرها هو كون اليسار بأعطابه وأمراضه المزمنة الآمل الوحيد للدفع بالتغيير نحو الأمام، فبعد أن مات الإتحاد الإشتراكي ودفنت جتته، لا يريد المتمسكون بالأمل أن يدفن الاشتراكي الموحد قبل الأوان.



#أنجار_عادل (هاشتاغ)       Adel_Anejjar#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الشباب والأحزاب في المغرب : عزوف أم موقف نقدي
- بعد الثورة أو بين الأدواتية والداروينية السياسية ( محاولة فه ...
- هل تعوض الدكتورة نبيلة منيب ابن كيران على خشبة الشعبوية؟
- الشباب مسيس والأحزاب عازفة عن السياسة : بعد مرورعقد من الزما ...
- مفهوم الإيديولوجيا
- ما الثورة؟ ( قراءة في كتاب : في الثورة والقابلية للثورة للدك ...
- « الإسلام و أصول الحكم » وعلي عبد الرزاق
- في التأصيل الثقافي لحقوق الإنسان عند المفكر محمد عابد الجابر ...


المزيد.....




- سقوط قتلى بحادث انقلاب حافلة في تركيا
- من -أهم أسواق العرب في الجاهلية وصدر الإسلام-..فريق علمي سعو ...
- أردوغان: البعض -قلق- من -صفقة الحبوب- مع بوتين - فليكن ذلك! ...
- الأردن..السجن عشر سنوات لمتهمين اختطفا شخصا وأجبراه على التع ...
- نيويورك تايمز: جمع حطام المنطاد الصيني سيستغرق عدة أيام
- أشبه بخطاب الهزيمة.. زيلينسكي يصف الوضع العسكري في دونباس بأ ...
- بعد انتخابات الاتحاد.. السيسي يوجه رسالة للصحفيين العرب
- السفير الصيني لدى القاهرة يتحدث عن عام غير عادي بالنسبة للعل ...
- دائما منفتح للحوار معهما..البابا يبدي استعداده للقاء الرئيسي ...
- دون ذكر الأسباب.. السعودية ترفض منح تأشيرة دخول لوزير أفغاني ...


المزيد.....

- التقرير السياسي الصادر عن اجتماع اللجنة المركزية للحزب الشيو ... / الحزب الشيوعي العراقي
- المجتمع العراقي والدولة المركزية : الخيار الصعب والضرورة الت ... / ثامر عباس
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 11 - 11 العهد الجمهوري ... / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 10 - 11- العهد الجمهوري ... / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 9 - 11 - العهد الجمهوري ... / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 7 - 11 / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 6 - 11 العراق في العهد ... / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 5 - 11 العهد الملكي 3 / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 4 - 11 العراق الملكي 2 / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 3 - 11 العراق الملكي 1 / كاظم حبيب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - أنجار عادل - الأستاذة نبيلة منيب