أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كمال جمال بك - ماري














المزيد.....

ماري


كمال جمال بك
شاعر وإعلامي

(Kamal Gamal Beg)


الحوار المتمدن-العدد: 7094 - 2021 / 12 / 2 - 23:41
المحور: الادب والفن
    


في بِلادِ الشَّمسِ ماري
وعلى ضِفَّتِها فجْرٌ لنهرٍ لايُضَامُ
ولماري مَعبدٌ..
سُورٌ..
مِهَادٌ
وفراتٌ وشآمُ

****** ******
طيفُ أَسماء لماري
وعلى تَلّ الحَرِيْري وَسْمُها
من جَبلٍ ظمآنَ،
أَومن حِنطةٍ ريَّانةٍ،
من كَمْأةٍ حرَّاقةٍ
من سَهلِ أَعشابِ البراري

****** ******
ربَّةُ اليَنْبُوعِ ماري
صَوتُ قيثَارةِ أُورْنِيْنَا
وعطْرُ الشَّرقِ من معْبدِ عِشْتارَ..
إِلى أَقصى بلادٍ..
وخوابي خَمْرةٍ ما مثلها في عسلِ التَّاريخِ..
ماري واحةٌ للفكرِ..
ريحانٌ وروحٌ وزيوتٌ لسراجٍ لا ينامُ

****** ******
وجهُ ماري يتجلَّى في فصولٍ لا انفصال بينها
لكنَّها تأخذُ ما بينَ حضورٍ وغيابٍ
شكلَ كفّ وخطوطٍ مُربكهْ
إنَّها مملكةُ النَّهرِ وعرشُ الملكهْ
وهْيَ أمّي في ليالي التَّرجماتِ الحالكهْ
وابنتي في الحلمِ كمْ مرجحْتُها
في سُفنِ الشّعر، وخابتْ في نذورِ الأَضرحهْ
هِيَ ماري
هِيَ بستانُ وجودي
الآنَ، في مستقبلي، والبارحهْ

****** ******

فِيْ شِغافِ القلبِ ماري
مثلَ أُغْنيَّتها
عن "أَسمر اللَّونِ" الفُراتيّ العنيد
وَلَهَا نخلٌ قريبٌ َو بعيد
صار أُرجوحَتها
ما بينَ شامٍ وسويد



#كمال_جمال_بك (هاشتاغ)       Kamal_Gamal_Beg#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- في التدوين الخامس للعمر
- المنفى في جمع تكسير الأَصابع للشاعر حكمت شافي الأَسعد
- مورق يا حُبُّ في كلّ الفصول
- الحبُّ -يمشي كنهر دونما ضفاف- للشاعر عمر شبانة
- العطش والحرية في رواية - لا ماء يرويها - لنجاة عبد الصمد


المزيد.....




- -شكلي هبعت أجيب المأذون-.. شاهد رد فعل فنان مصري على حديث يا ...
- موسيقى الاحد:في مئوية الملا عثمان الموصلي
- بيت المدى يستذكر الفنان الهزلي المنسي لقلق زاده
- كاريكاتير العدد 5357
- مصر.. مصدر مطلع يحسم الجدل حول -قبة الأربعين- وأحقية ترميمها ...
- بالذكاء الاصطناعي.. طريقة من -غوغل- تحول النصوص إلى موسيقى
- سارة درويش تطلق روايتها الجديدة -باب أخضر للهاوية-
- وزيرا الثقافة الأردني والطاقة النيجيري في زيارة للقومي للحضا ...
- مؤتمر الترجمة وإشكالات المثاقفة يفتتح أعماله في الدوحة
- مهرجان بيت الزبير للموسيقى الصوفية في سلطنة عُمان


المزيد.....

- كناس الكلام / كامل فرحان صالح
- مقالات الحوار المتمدن / ياسر جابر الجمَّال
- الشعر والدين : فاعلية الرمز الديني المقدس في الشعر العربي / كامل فرحان صالح
- (تنهيدة الكامل (مشى في أرضٍ لا زرع فيها / كامل فرحان صالح
- نجيب محفوظ وأحلام فترة النقاهة دراسة بين المؤثرات النفسية وا ... / ياسر جابر الجمَّال
- خاطرة وفكرة (ب) / ياسر جابر الجمَّال
- خاطرة وفكرة(ج) / ياسر جابر الجمَّال
- خاطرة وفكرة(أ) / ياسر جابر الجمَّال
- يُوسُفِيّاتُ سَعْد الشّلَاه بَيْنَ الأدَبِ وَالأنثرُوبُولوجْ ... / أسماء غريب
- المرأة في الشعر السكندري في النصف الثاني من القرن العشرين / ياسر جابر الجمَّال


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كمال جمال بك - ماري