أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - هاني أديب حنين - بلادي من جديد














المزيد.....

بلادي من جديد


هاني أديب حنين

(Hany Adeeb Henin)


الحوار المتمدن-العدد: 7079 - 2021 / 11 / 16 - 19:30
المحور: الادب والفن
    


الم تعرف كيف وضعت في الشقوق اسراري
و خبئت عن عينيك طرقي و افكاري

اثور و انفعل .. احتمي و ارتمي
اتقمص دور المناضل

اختبىء خلف خوفي و جزعي
لا اكتب شيئا .. اهرب من نقد زيف مبدئك

فتالف خنوعي و انكساري ..
يستلذ قلبي المرتجف بهدوؤك المزيف
يقنعني تحالف الخنزير المتحير
و يستلذ قلبي بنظرة عطف كاذبة من روحك العاصية

اختزل خوفي و انا الاسير في دولتك
تشبع عطفا من المنافقين
و تغنيني احاديثك الزائفة عن الوطنية
انها تحقق كل شيء
معي
لكنها لم تكسو خرقي البالية
لم تجيب عن الاسئلة
لم تروي عطشي للوطن البعيد
فاقف عاريا متسلحا بصراخ
ساصرخ في وجه طغيان .. مؤدب
و ساعصى احكامك الانية المتامرة لخنوعي و سلب حقوقي

لن ابقى اسير لوطن وهمي
ساسير بين الناس و انضم للماكثين محرومين
اشق خبزي و ادهن ما تبقى من جبن
و اضم صوتي للمهزومين
لمن خاب و ضل به السبيل للحب
ساكون لهم وطن .. و اغير علم بلادي

لن يكون اسودا ..بل مبهجا .. مرتديا ثياب الفرح
لن انسى فقط هزيمتي .. لكني ساعلق على ابواب المدينة
اكاذيبك عني و عن الاخرين

ليحيا بلدي .. ليحيا عمري
ساغير نشيد بلادي بلادي ..
ساجعله اختياري .. و من القلب لا من شفاه .. مزيفة

ساعلمهم في الفصل
لنحبها من جديد ..من غير عطية او انتظار للوعيد

ساقيم وطن الحب



#هاني_أديب_حنين (هاشتاغ)       Hany_Adeeb_Henin#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب التونسي د. هشام القروي حول تعدد الاحزاب والديمقراطية في تونس والعالم العربي بشكل عام
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- من تاوه لا يستره ليل
- غريب
- مزمور منصور
- يا جدع
- ارتواء بعد الجفاف
- ابدل المواسم
- لا تغني .. لا ترقص
- قناة ..وطنية
- حبيبي
- من يوميات .. 2022 .. اليوم الاول
- متسول
- في انتظار جديد
- الجاسوس المخلص
- العالم شحاته وزة
- انتهى الدرس يا غبي
- لماذا يدخل الفقراء الجنة أولا ؟
- صورة عابسة سودوية مفعمة بالامل
- كنت معدي جنب بتاع الفشار
- يلعنون الظلام
- مقهور مغلوب مهزوم


المزيد.....




- في تعليقه على قرار -أوبك+-.. وزير الطاقة السعودي يذكّر بمسرح ...
- روسيا والهند تتجهان لتنظيم عروض متبادلة للأفلام الوطنية
- في تعليقه على قرار -أوبك+-.. وزير الطاقة السعودي يذكّر بمسرح ...
- دبي: انطلاق معرض سوذبيز لفنون القرن العشرين
- ذكرى رحيل الروائي السويدي هينغ مانكل
- 11 مطربا في مهرجان -الغناء بالفصحى- بالرياض.. ماجدة الرومي ت ...
- بحلته الجديدة المبتكرة.. متحف الفن الإسلامي بقطر يبرز روائع ...
- وزير الطاقة السعودي يستشهد بمسرحية في تعليقه على قرار أوبك+ ...
- -من هي المرأة؟-.. خلافات الأجوبة النسوية عن أسئلة الاستقلالي ...
- فنان بريطاني يغطي كل منزله برسومات شخبطة


المزيد.....

- مسرحية -الجحيم- -تعليقات وحواشي / نايف سلوم
- مسرحية العالية والأمير العاشق / السيد حافظ
- " مسرحية: " يا لـه مـن عـالم مظلم متخبـط بــارد / السيد حافظ
- مسرحية كبرياء التفاهة في بلاد اللامعنى / السيد حافظ
- مسرحيــة ليـلة ليــــــلاء / السيد حافظ
- الفؤاد يكتب / فؤاد عايش
- رواية للفتيان البحث عن تيكي تيكيس الناس الصغار / طلال حسن عبد الرحمن
- هاجس الغربة والحنين للوطن في نصوص الشاعرة عبير خالد يحيى درا ... / عبير خالد يحيي
- ثلاث مسرحيات "حبيبتي أميرة السينما" / السيد حافظ
- مسرحية امرأتان / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - هاني أديب حنين - بلادي من جديد