أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الطب , والعلوم - جواد الديوان - نقلة نوعية في مفهوم المرض النفسي














المزيد.....

نقلة نوعية في مفهوم المرض النفسي


جواد الديوان

الحوار المتمدن-العدد: 7058 - 2021 / 10 / 26 - 22:37
المحور: الطب , والعلوم
    


في تقرير لجمعية أطباء النفس الامريكية (APA) (مؤسسة علمية) حول حوادث الاضراب عن الطعام (نشاط سياسي واضح)، بان الامراض النفسية الكبرى هي امراض بيولوجية للدماغ، وان الاضطرابات العقلية تنتج من عدم التوازن الكيميائي في الدماغ. موقف مساند للطبيعة العصبية الحيوية للمرض النفسي.
تربعت مدرسة التحليل النفسي psychoanalysis (فرويد) على أسس التفكير المهني لأطباء النفس في الخمسينات والستينات من القرن الماضي. وكان ذوي ميول للتحليل النفسي يتسنمون إدارة الأقسام الاكاديمية، وفي جمعية الطب النفسي الامريكية، فظهر اول تصنيف للأمراض النفسية DSM-I في 1952 بتطبيق واضح لأفكار التحليل النفسي. وركز التصنيف على الذهان والرحام (هستيريا) والازاحة (من اليات الدفاع العقلي) وغيرها. وتبنى مفهوم حدوث اضطرابات الشخصية نتيجة النزاعات في بدايات حياة الإنسان وما يعلق منها في اللاوعي.
السبعينات من القرن الماضي شهدت تغيرا بعد ان انتشرت دراسات تعتمد المحاولات السريرية العشوائية باستخدام علاج وهمي، وتراكمت نتائجها ليبرز طب النفس البايولوجي Biological Psychiatry وكذلك علم الادوية النفسي Psychopharmacology فشكل بدايات التعامل مع النواقل العصبية neurotransmitters. وعندها تغيرت الاهتمامات في تأثيرات احداث بدايات حياة الانسان الى دور ركائز تشريحية في الدماغ. وتوضحت وظائف كل نصف من الدماغ، وربما هذا الحدث تجاوز خطا فرويد باعتباره طبيب أعصاب neurologist حين قدم اللاوعي (التحليل النفسي) في تفسيره، ولاحقا تطور علم الاعصاب neuroscience.
وساد الاعتقاد بان الإنتاج الادبي والفني للإنسان ومنها تأليف الموسيقى ورواية الطرائف او صناعتها والتورية (نشاطات البلاغة) وغيرها من المكبوت في اللاوعي، ويتوضح بانها نتيجة تحكم نصف الدماغ غير المهيمن. ولم يعد العلاج النفسي والتحليل النفسي الطريق الوحيد، (العلاجات العقلية) من الاضافات.
وبمرور الزمن هيمن الطب النفسي البايولوجي بدلا من التحليل النفسي في الفروع العلمية ليظهر DSM-IV التصنيف الرابع للأمراض النفسية، مستخدما معايير المرض التي يمكن مشاهدتها. وتسارعت أمهات المجلات العلمية للطب النفسي في نشر البحوث عن دور التصوير العصبي التشريحي والوظيفي والكيمياء العصبية ودور الجينات وغيرها، وتعزز الفكر بان أساس الامراض النفسية بايولوجي. وعلاجاتها من مضادات الاكتئاب ومزيلات القلق ومضادات الذهان ومثبتات المزاج، وهذه تصحح المستويات غير المتوازنة من نواقل الاعصاب في الجهاز العصبي المركزي وتثبط او تحفز المزاج او السلوك.
رواية عن ثورة بايولوجي في الطب النفسي بين 1970 الى 1997 وانتشرت فكرة بان المرض النفسي واضطرابات الشخصية نتيجة إشكاليات تشريحية ووظيفية في الدماغ، وليس كما كانت تروى سابقا حول احداث وتفاصيل بداية حياة الانسان.
وربما هذه وفاة فرويد أي الفكر، وولادة طب نفسي اخر. والكثير اعترض على هذا التغيير، ومنهم من وصف انتقال من لوم الام الى لوم الدماغ. ويظهر من ذلك الصراع او النقاش، ومنهم من يرغب بتجاوز تاثير البيئة ومنها احداث تفاصيل بدايات حياة الانسان. وعلم الأوبئة لا يتجاوز البيئة ولا الجينات او التشريح او الوظيفة.
يتبع



#جواد_الديوان (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- قوة عظمى في العالم
- حرب طويلة الأمد على فيروس كورونا المستجد
- رد فعل المجتمعات للخطر: وجهة نظر
- تغيرات واضحة في سياسة واشنطن
- ثورة اللقاح
- حكمت جميل في مسيره قاربه – 2
- لم يعد الشرق الاوسط في اولويات امريكا
- الولايات المتحدة والشرق الاوسط: تغيرات سياسية
- حكمت جميل في مسيرة قاربه
- تاثيرات سياسية لجائحة كوفيد-19
- الصحة العقلية للمتظاهرين. مرة اخرى
- اطباء الاوبئة والاقتصاديون اثناء جائحة كورونا
- لقاح فيروس كورونا، سباق سياسي
- مناعة القطيع مرة اخرى
- اصابة ترامب بكوفيد-19
- فشل امريكا في مواجهة جائحة كورونا
- الصحة العقلية للمتظاهرين
- حماية المجتمع و الاقتصاد
- العنف بين الشباب في العراق
- التغلب على جائحة كورونا المستجد


المزيد.....




- روبيان حلو وحامض
- جميلة البوابة: 5 أقنعة القهوة لشعر مذهل
- كيفية تربية الأطفال على احترام الذات بشكل صحي؟
- طبيب البوابة: 6 أسباب تؤدي إلى تلف الواقي الذكري
- طبيب البوابة: ما أهمية وضعية جسمك أثناء تناول الدواء؟
- كلمات أمل لمرضى سرطان الثدي
- دعاء بداية شهر جديد تويتر
- حلويات ذكرى المولد النبوي الشريف
- اليوم العالمي للقلب
- معلومات شاملة عن -المولد النبوي الشريف-


المزيد.....

- المادة البيضاء والمرض / عاهد جمعة الخطيب
- بروتينات الصدمة الحرارية: التاريخ والاكتشافات والآثار المترت ... / عاهد جمعة الخطيب
- المادة البيضاء والمرض: هل للدماغ دور في بدء المرض / عاهد جمعة الخطيب
- الادوار الفزيولوجية والجزيئية لمستقبلات الاستروجين / عاهد جمعة الخطيب
- دور المايكروبات في المناعة الذاتية / عاهد جمعة الخطيب
- الماركسية وأزمة البيولوجيا المُعاصرة / مالك ابوعليا
- النسبية الخاصة نظرية غير صحيحة / جمال الدين أحمد عزام
- هل الكون المرئي مخلوق أم جزء من كينونة مطلقة ولانهائية؟ / جواد بشارة
- النسبية الخاصة نظرية غير صحيحة / جمال الدين أحمد عزام
- مدخل لفيزياء الكموم / جواد بشارة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الطب , والعلوم - جواد الديوان - نقلة نوعية في مفهوم المرض النفسي