أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة الفلاحي - قراءة في قصيدة خريف التائهين للشاعر حارث الأزدي














المزيد.....

قراءة في قصيدة خريف التائهين للشاعر حارث الأزدي


فاطمة الفلاحي
(Fatima Alfalahi)


الحوار المتمدن-العدد: 7002 - 2021 / 8 / 28 - 12:18
المحور: الادب والفن
    


كلنا أصبحت أحلامنا كمشروع خريفي ،كل ليلة فيه يساقطنا التهجير والخوف والضيم من مستقبل مجهول .. كانت بغداد جميلة كربيع غض تركت ابتسامات خضراء في قلوبنا، نستحضرها كل وقت لتساعدنا على مقاومة خريفها .. لكن صوت الأحداث ينبؤنا بخريف قادم بصحبة الأوباش هؤلاء. عل هناك من ثورة على الطغيان قريبة ..!

"خريف التائهين
حارث الأزدي
لـلـتـائهين عـلـى الأوهــامِ أطـمـارُ
هـــمٌ ثـقـيـلٌ وثـــوبٌ قـــدَّه الـعـارُ
في كل شأنٍ لــهم مــن وهمهم قترٌ
يــدورُ فــي سـوحـهم طـبلٌ وزمـارُ
ويصنعون من الأوباش أحجية
وتعزف التيه في الأحداث أوتار
ماذا صنعتم بعاهات مهلهلة
عنوانها كذب والدرب إعثار
اتصنعون من اللاشيء قادتكم
من شاء من لا يشاء الشيء ثرثار
الساكتون على ضيم يمزقهم
النائمون على ظلم فما ثاروا
الواقفون على الأبواب من كذبوا
والليل هي سوحهم رعد وإعصار
الداخلون إلى ماخور خيبتهم
ماغادروا عجزهم للعجز أطوار
الواقفون على ذل يحاصرهم
الجهل موئل من حلوا ومن ساروا
القاتلون حياة ينشرون ردى
فالعدل يقلق من في جيبه الفار.

لقد عرف مصطلح الأسلوب قديمًا عند العرب، فقد ذكر ابن قتيبة مصطلح الأسلوب في قوله " إنما يعرف فضل القرآن من كثر نظره واتساع علمه وفهم مذاهب العرب وافتنانها في الأساليب، أما عبد القاهر الجرجاني فقال في تعريفه " هو الضرب من النظم والطريق فيه"1
"الأسلوب وصف للكلام أما الأسلوبية فإنها علم له أسس وقواعد ومجال الأسلوب إنزال للقيمة التأثيرية من ناحية جمالية ونفسية وعاطفية ،الأسلوب: هو التعبير اللساني والأسلوبية: دراسة التعبير اللساني ."2
في الدراسة الأسلوبية؛ يتميز الناقد ( وأنا قارئة فقط) بقدرته العميقة على كشف الاشراقات الدلالية للنص الشعري ومواطن الجمال وعناصره المكونة له.كما أنه يتسم بشمولية التحليل لأنه يقتني بالمبدع على اعتبار أن النص الشعري هو اختيار المبدع لسمات لغوية معينة من قائمة الاختيارات اللغوية المتاحة، ويوجه المتلقي نحو الظواهر الأسلوبية التي تعد منبعًا على دلالات مميزة للنص الشعري.. والأسلوبية تهتم بعلم البلاغة ، علم النحو، علم العروض وعلم الدلالة ( وأنا كاتبة للقصيدة النثرية). في قصيدة الأزدي استعان الشاعر الأزدي بتبليغ فكرته التي آمن بها على إظهار معاناة الشعب في ظل حكومات الفساد هذه، وحثه ليثور على لغة الضيم والظلم والذل والجوع ، ودفعه للتفكير بلغة النصر والثورة على بائعي البلاد.
- عرف جاكبسون الأسلوبية: "بأنها بحث عما يتميز به الكلام الفني عن بقية مستويات الخطاب أولًا، وعن سائر الفنون الإنسانية ثانيًا".
وفي كتب البلاغة اليونانية القديمة « كان الأسلوب يعد إحدى وسائل اقناع
الجماهير، فكان يندرج تحت علم الخطابة وخاصة الجزء الخاص باختيار الكلمات
المناسبة لمقتضى الحال »3.
ويعرف ميشال ريفاتير الأسلوب بقوله: « يفهم من الأسلوب الأدبي كل شيء
مكتوب فردي ذي قصد أدبي أي أسلوب مؤلف ما أو بالأحرى أسلوب عمل أدبي
محدد يمكن أن نطلق عليه الشعر أو النص أو حتى أسلوب مشهد واحد »4.
بمعنى أنه يجعل من النص عمل أدبي يمتاز بخصائص محددة تعكس شخصية
صاحبه ومزاجه.
أما الأسلوب، في نصه الشعري المتميز " خريف التائهين "؛ كان أسلوب جملة الصيغ اللغوية، يعمل على إثراء القول وتكثيف الخطاب وما يستتبع ذلك من بسط لذات المتكلم بيان التأثير على السامع ؛ القصيدة تمثل السهل الممتنع ،نحسه ولا نعيه تمامًا ،فعبر عنه تعبيرًا دقيقًا، نعيشه ولا ندركه إدراكًا تامًا ،يكون في متناول أيدينا ولا نستطيع التعبير عنه تعبيرًا دقيقًا ... يعني أن الأسلوب سمة عامة لكل تفاصيل حياتنا ولكل فرد فيها له أسلوبه الخاص .
لي عودة لقراءة النص والتبحر فيه من جديد.


الهوامش
_______________
1 .يوسف أبو العدوس، الأسلوبية الرؤية و التطبيق، ط01 ،دار المسيرة للنشر والتوزيع، عمان 2007.ص35.
2.عبد االله بن عبد الوهاب العمري : الأسلوبية دراسة وتطبيق ، اشرف سعد أبو الرضا ، جامعة الإمام محمد بن سعود
3 .يوسف أبو العدوس، الأسلوبية الرؤية و التطبيق، ط01 ،دار المسيرة للنشر والتوزيع، عمان 2007.ص35.

4. صلاح فضل، علم الأسلوب مبادئه و اجراءاته، الهيئة المصرية للكتاب، القاهرة 1985 .ص 71



#فاطمة_الفلاحي (هاشتاغ)       Fatima_Alfalahi#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- تسيس الدين لقمع حرية الفكر، من حوارنا مع السياسي والأكاديمي ...
- ثورة الوعي والتغيير، من حوارنا مع الصحفي والباحث العراقي -مح ...
- حرية الرأي والتعبير، من حوارنا مع السياسي والأكاديمي الحقوقي ...
- المنتخب الديماغوجي ،من حوارنا مع الصحفي والباحث العراقي -محم ...
- زمن انتشار ثقافة الإفلات من العقاب ، من حوارنا مع السياسي وا ...
- غُيبت حقوق المهجرين والمغيبين في ظل العراق؛ اللادولة ، من حو ...
- ترقين قيد قانون العقوبات في العراق ، من حوارنا مع السياسي وا ...
- لا حقوق للإنسان العراقي في ظل حكومة فساد الإسلام السياسي، من ...
- الجرائم المرتكبة ضد الإنسانية في عصر حقوق الإنسان ، من حوارن ...
- تقاسيم الليل
- ناصية اللهفة
- أشواق مهترئة
- قراءة في التناصية واستحالة العبث لنص الشاعر مكي النزال
- قراءة نقدية في قصيدة - رق قطر الندى- للشاعر حارث الأزدي
- اغتيالات المتظاهرين والناشطين مستمرة، من حوارنا مع د. أسلم ا ...
- ملفات المعتقلين والمغيبين، من حوارنا مع د. أسلم الشمري - الح ...
- التغيير الديمغرافي ، من حوارنا مع د. أسلم الشمري - الحلقة ال ...
- النزوح والتهجير القسري، من حوارنا مع د. أسلم الشمري - الحلقة ...
- منظمات من ورق، من حوارنا مع د. أسلم الشمري - الحلقة السادسة ...
- فاعلية المنظمات الإنسانية والحقوقية، من حوارنا مع د. أسلم ال ...


المزيد.....




- يوم اللغة الروسية في تونس
- بعدسة كاميرتها.. هكذا تحدت مصورة الأفلام السودانية عفراء سعد ...
- بعدسة كاميرتها.. هكذا تحدت مصورة الأفلام السودانية عفراء سعد ...
- وفاة الأديب السوري شوقي بغدادي
- وزيرة الثقافة الأردنية: فخرون باختيار الأردن ضيف شرف في معرض ...
- «القاهرة للكتاب».. تجربة تتيح للقراء صياغة أحداث الرواية
- كاريكاتير العدد 5358
- جائزة الشيخ حمد للترجمة والتفاهم الدولي تعلن الفائزين بموسمه ...
- ذاع صيته فنانا ملتزما.. الرئيس الجزائري يعزي بالمجاهد الهادي ...
- الكاتب والمؤرخ اللبناني فواز طرابلسي: ما حصل في ثورات الربيع ...


المزيد.....

- كناس الكلام / كامل فرحان صالح
- مقالات الحوار المتمدن / ياسر جابر الجمَّال
- الشعر والدين : فاعلية الرمز الديني المقدس في الشعر العربي / كامل فرحان صالح
- (تنهيدة الكامل (مشى في أرضٍ لا زرع فيها / كامل فرحان صالح
- نجيب محفوظ وأحلام فترة النقاهة دراسة بين المؤثرات النفسية وا ... / ياسر جابر الجمَّال
- خاطرة وفكرة (ب) / ياسر جابر الجمَّال
- خاطرة وفكرة(ج) / ياسر جابر الجمَّال
- خاطرة وفكرة(أ) / ياسر جابر الجمَّال
- يُوسُفِيّاتُ سَعْد الشّلَاه بَيْنَ الأدَبِ وَالأنثرُوبُولوجْ ... / أسماء غريب
- المرأة في الشعر السكندري في النصف الثاني من القرن العشرين / ياسر جابر الجمَّال


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة الفلاحي - قراءة في قصيدة خريف التائهين للشاعر حارث الأزدي