أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حسان الجودي - لا تقرأ ذاتك














المزيد.....

لا تقرأ ذاتك


حسان الجودي
(Hassan Al Joudi)


الحوار المتمدن-العدد: 6901 - 2021 / 5 / 17 - 13:23
المحور: الادب والفن
    


من يقرأ ، يتغيََّرْ
هل تقرأ ذاتكَ؟
لا تقرأها،
اقرأ غيركَ!
غيرك، كان لجلجامش جَدّاً.
غيركَ ،كان الشامان العارفَ،
حين ولدت بإحدى غابات الأمازونِ.
وكان الكاهن في معبد رع
كان الكاتب في عصر النهضةِ،
كان الصوفيَّ
وكان الشاعرَ.
كان معلّم كوبرنيكوس ْ
والبحّار مرافق داروين
في رحلته حول العالمِ
كان البوذي،
وكان الرهبانيَّ
وكان المسلمَ والملحدَ
كان الورّاقَ بسوق البصرةِ
عشّاباً في الشام
وصاحب مطبعة في باريسَ
منقّبَ آثارٍ
متعقّب إعصارٍ
أو راصد أوبئة ٍ
أو عالم حشراتٍ
غيرك كان العبثي،
وكان الماركسي، وكان العدميّ،
وكان المختص بعلم الأديانِ
وعلم التشريحِ
وآفاق الفيزياء الفلكيةِ
كان الضابط في شرطة شيكاغو
وطبيب النفس الخاص بآل باتشينو
كان بكل مكان حولكَ،
يصنع أوراقاً صلبةْ
يثقل فيها تلك العربةْ،
تسرع، تبطىء، تهبط ، تصعدُ.
أنت الحوذي الأعمى
تسمع قرقعة العجلاتِ
تظن بأنك تحمل قنطاراً
لكنك لا تحمل حبّةْ






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
فهد سليمان نائب الامين العام للجبهة الديمقراطية في حوار حول القضية الفلسطينية وافاق و دور اليسار
لقاء خاص عن حياته - الجزء الاول، مؤسسة الحوار المتمدن تنعي المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- هل ديكارت عدو أم صديق؟
- الرصاصة الوردية
- Pi
- الفلسفة المسلية
- الرجل والقطران
- يا طالع الشجرة
- حوار مع الجن
- الشجرة المقلوبة
- صياد الكلمات
- عن هولندا
- التواطؤ مع اللغة
- كيف تصبح شاعراً
- جينات الصدفة!
- أحجية الأصوات
- ابن جلاّ
- يحمل فيلاً على رأسه!
- حقنة سواد شرجية
- اجهاض بانت سعاد
- المقدس والمدنس
- التاريخ الساذج


المزيد.....




- صدور ترجمة رواية -زمن عصيب- لماريو بارجاس يوسا
- مهرجان افريقيا .. حكايات وإبداعات ثقافية وفنية
- تتويج بطل الدورة الخامسة من تحدي القراءة العربي غداً
- أحمد بدير يعلق على قرار السيسي بدعم الفنانين في مصر
- -صدى البلد-: نجل طارق العريان يجري 3 عمليات إثر مشاجرة في لب ...
- المجلس الوطني للاتحاد الاشتراكي يعقد اجتماعا لمناقشة موقعه ف ...
- من أجل ولادة ثالثة لحزب العدالة والتنمية
- الفنان المصري كريم فهمي يخرج من المستشفى... هذه أول رسائله
- رؤساء لم يحلموا بعمودية طنجة
- في ندوة “أدب ونقد” ..محددات العلاقات الشعبية والثقافية بين م ...


المزيد.....

- أخْفِ الأجراس في الأعشاش - مئة مِن قصائدي / مبارك وساط
- رواية هدى والتينة: الفاتحة / حسن ميّ النوراني
- في ( المونودراما ) و ما تيسر من تاريخها / فاضل خليل
- مسْرحة دوستويفسكي - المسرح بين السحر والمشهدية / علي ماجد شبو
- عشاق أفنيون - إلزا تريوليه ( النص كاملا ) / سعيد العليمى
- الثورة على العالم / السعيد عبدالغني
- القدال ما مات، عايش مع الثوار... / جابر حسين
- في ( المونودراما ) و ما تيسر من تاريخها ... / فاضل خليل
- علي السوريّ-الحب بالأزرق- / لمى محمد
- أهمية الثقافة و الديمقراطية في تطوير وعي الإنسان العراقي [ال ... / فاضل خليل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حسان الجودي - لا تقرأ ذاتك