أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الصحة والسلامة الجسدية والنفسية - مصعب قاسم عزاوي - أسباب وأعراض سرطان المريء















المزيد.....

أسباب وأعراض سرطان المريء


مصعب قاسم عزاوي
طبيب و كاتب

(Mousab Kassem Azzawi)


الحوار المتمدن-العدد: 6886 - 2021 / 5 / 2 - 17:48
المحور: الصحة والسلامة الجسدية والنفسية
    


تعريب فريق دار الأكاديمية للطباعة والنشر والتوزيع لملخص محاضرة قدمها الطبيب مصعب قاسم عزاوي باللغة الإنجليزية في مركز التثقيف الصحي المستمر في لندن.

أعراض سرطان المريء
عندما تتطور الإصابة بسرطان المريء لأول مرة فإنه نادراً ما يتسبب في أي أعراض حيث أن الورم يكون صغير جداً، وعندما يبدأ السرطان في النمو الحجمي فإن هذه الأعراض تبدأ في التطور.
الصعوبة في البلع
صعوبة البلع هو من أكثر الأعراض شيوعاً في سرطان المريء، وبما أن الورم يضيق المريء فإن الطعام يواجه صعوبة في المرور، وقد يكون هناك ألم أو إحساس بالحرقة عند الابتلاع أو قد يشعر المريض بالغصة كما لو أن الطعام معلق بين البلعوم والمعدة.
وقد تجد أن عليك في حال إصابتك بسرطان المريء أن تمضغ الطعام بشكل أكثر، أو بأنك لا تستطيع أن تأكل إلا الطعام اللين فقط، وإذا أستمر الورم في النمو فإنه قد يكون من الصعب حتى ابتلاع السوائل.

الأعراض الأخرى
تشمل الأعراض الأخرى لسرطان المريء على:
• فقدان الوزن، والذي من الممكن أن يتسبب فيه صعوبة البلع، أو التأثيرات الضارة للسرطان على الجسم أو كلاهما معا.
• عسر الهضم المستمر
• ألم أو عدم الراحة في الصدر أو في الظهر، وعادة بين عظمتي الكتف
• بحة في الصوت
• السعال المستمر
• التقيؤ
• السعال المدمى
متى تسعى إلى طلب الاستشارة الطبية؟
عليك الاتصال بالطبيب الخاص بك إذا تعرضت لأي صعوبات في البلع أو إلى أي أعراض أخرى غير عادية أو مستمرة، ومن المحتمل أن تكون هذه الأعراض ليس لها علاقة بسرطان المريء، ولكن من المهم أن تسعى للكشف عليها.
أسباب سرطان المريء
على الرغم من أن السبب الدقيق وراء سرطان المريء ليس معروفاً إلا أن هناك عدة عوامل محددة يعتقد بأنها تزيد من خطر الإصابة بالسرطان.
ما هو السرطان
يبدأ السرطان باستبدال في تركيبة الحمض النووي الموجود في كل خلية من خلايا الجسم، وهذا الاستبدال هو المعروف باسم التحول الجيني الوراثي أو الطفرة الوراثية. ويزود الحمض النووي الخلايا بمجموعة أساسية من التعليمات مثل الموعد الذي تنمو فيه وتتجدد.
ويغير التحول المورثي الذي يحدث في الحمض النووي هذه التعليمات وبهذا تستمر الخلايا في النمو، وهذا من شأنه أن يتسبب في جعل الخلايا تتجدد بطريقة غير متحكم فيها مع إنتاج تجمع من الخلايا تعرف بالورم.

كيف ينتشر السرطان؟
تنمو معظم السرطانات وتنتشر إلى الأجزاء الأخرى في الجسم عن طريق الجهاز الليمفاوي، وهذا الجهاز الليمفاوي هو عبارة عن سلسلة من العقد (الغدد) تقع في الجسم بطريقة مشابهة لنظام الدورة الدموية، وينتج الجهاز الليمفاوي العديد من الخلايا الخاصة التي يحتاج إليها جهاز المناعة (وهذا هو الدفاع الطبيعي للجسم ضد المرض والعدوى)، وإذا ترك السرطان بدون علاج فإن سرطان المريء ينتشر من خلال البطانة الخارجية للمريء وإلى الأعضاء المجاورة مثل الكبد أو الرئتين أو المعدة.
عوامل الخطورة
هناك عدة حالات طبية يعتقد بأنها تزيد من خطر الإصابة بسرطان المريء
وهذه تشمل على:
• مرض الارتجاع المعدي أو ما يدعى بالقلس المعدي المريئي
• مريء باريت المريء
• مرض تعذر الارتخاء في المريء، حيث يفقد المريء القدرة على تحريك الطعام مما يؤدي إلى القيء وحمض الجزر.
• متلازمة بلامر فينسون، وهذه حالة نادرة تتسبب في فقر الدم بسبب نقص الحديد وزوائد صغيرة في الحلق.

مرض الجزر المعدي المريئي
هناك صمام يعرف باسم العضلة العاصرة بين المعدة والمريء، وعادة ما يفتح الصمام فقط عندما يكون الغذاء جاهز لتمرير المريء إلى المعدة، وفي بعض الأحيان يضعف الصمام، أو يسترخي في الوقت الخطأ، وهذه الحالة معروفة بمرض الجزر المعدي المريئي.
فإذا كنت مصاباً بمرض الجزر المعدي المريئي فإن حامض المعدة يصبح قادراً على الوصول لأعلى إلى المريء، وعندما يحدث هذا فإنه يتسبب في حرقة، وهذا هو شكل من عسر الهضم الذي يتسبب في ألم في الجزء الأمامي من صدرك.
وعلى الرغم من ذلك، يجب التأكيد على أن خطر الإصابة بسرطان المريء صغير جدا بالنسبة للإصابة بمرض الجزر المعدي المريئي، ومعظم الناس المصابة بمرض الجزر المعدي المريئي لن يصابوا بالسرطان.
مريء باريت
إذا كنت مصابا بحمض الجزر المزمن فإن هذا يؤدي في بعض الأحيان إلى الإصابة بحالة أخرى تسمى مريء باريت، والذي ينتج عنه نمو خلايا جديدة في المريء مشابهة بشكل كبير لخلايا المعدة تصيب الجزء الأسفل من المريء، وهذه الخلايا شاذة ومقاومة للحامض الموجود في المعدة، ولكن من المرجح أنها قد تصبح خبيثة في المستقبل.
هناك ما يقرب من شخص من كل 11 شخص مصابين بالارتجاع الحمضي المزمن في طريقه إلى الإصابة مريء باريت، فأنت أكثر عرضة إذا كنت تعاني من قلس الحمض المزمن من المعدة إلى المريء لفترة طويلة من الزمن، وهناك ما يقرب من شخص واحد في كل 860 مصابين بمريء باريت يصابون أيضا بسرطان المريء.
عوامل الخطورة الأخرى
يبدو أن التعرض المتكرر ولفترات طويلة لبطانة المريء إلى المواد السامة هو عامل خطير هام.
ومن الممكن أن تشمل عوامل الخطورة على:
• التدخين باستمرار وشرب الكحول
• النظام الغذائي الضعيف والسمنة
• التعرض للمواد الكيميائية والملوثات.
الكحول
إن الإفراط في شرب الكحول يزيد من خطر الإصابة بعدد من الأمراض والحالات بما في ذلك سرطان المريء، ويتسبب الإفراط في الشرب لفترة طويلة في تهيج والتهاب بطانة المريء، فإذا كانت الخلايا في بطانة المريء ملتهبة بشكل خاص فإنها تصبح أكثر عرضة لأن تصبح خبيثة (سرطانية).
التدخين
إن استخدام أي نوع من التبغ (بما في ذلك السجائر والسيجار والشيشة ومضغ التبغ) سوف يزيد من خطر الإصابة بسرطان المريء، فعندما تدخن التبغ فأنت دائماً ما تبتلع بعض الدخان الذي يحتوي على العديد من السموم والمواد الكيميائية، وهذه المواد تثير الخلايا التي تشكل بطانة المريء، الأمر الذي يزيد من احتمالية كونها سوف تصبح خبيثة، وكلما طالت فترة التدخين كلما أصبح خطر الإصابة بسرطان المريء أكبر.
السمنة
إذا كنت بديناً للغاية فإن خطر الإصابة بسرطان المريء يصبح الضعف تقريباً مقارنة بالأشخاص الذين يتمتعون بوزن صحي يتماشى مع أطوالهم، وقد يرجع السبب وراء هذا أن الأشخاص الذين يعانون من السمنة هم الأكثر عرضة للإصابة بباريت المريء.
النظام الغذائي
لقد تبين أن النظام الغذائي المنخفض في الفواكه أو نقص فيتامين إيه وسي وبي 1، أو الزنك من شأنه أن يزيد من خطر الإصابة بسرطان المريء، فإذا كنت تأكل بشكل صحي ومتوازن فسوف تحصل بشكل كاف عادة على الفيتامينات والزنك في النظام الغذائي لديك بشكل طبيعي.
سرطان المرئي هو الأكثر شيوعا في الشرق الأقصى وفي وسط أسيا، ومن المعتقد بأن السبب وراء هذا هو نوع معين من الغذاء في هذه البلاد، والذي يشمل على خضروات غير مطبوخة بشكل أقل عنه في النظام الغذائي الغربي، وقد يكون السبب أيضا هو العوامل البيئية.
المواد الكيميائية والملوثات
التعرض لفترات طويلة للمواد الكيميائية والملوثات قد يثير المريء وخاصة إذا قمت باستنشاق مثل هذه المواد، وتشمل المواد الكيميائية والملوثات المعروفة بزيادة خطر الإصابة بسرطان المريء على:
• السخام
• الغبار المعدني
• دخان عوادم السيارات
• الغسول (وهو مادة كيميائية توجد في المنظفات الصناعية والمنزلية القوية).
• غبار السيليكا (الذي يأتي من المواد مثل الحجر الرملي والجرانيت).
إذا كان عليك أن تعمل مع هذه المواد كجزء من وظيفتك فتأكد من أن تأخذ جميع وسائل الحذر الصحية والآمنة الضرورية، وهذا يجب أن يساعد على تقليل تعرضك لهذه المواد الضارة بشكل جزئي.
السن
من غير الشائع أن يصاب أي شخص تحت سن الـ 50 بسرطان المريء، وعلى الرغم من هذا فإن أي أعراض تظهر لا بد من فحصها، وسرطان المريء أيضا يصاب به الرجال بمقدار الضعف عنه في النساء، وعلى سبيل المثال، في المملكة المتحدة عام 2010، تم تشخيص 8500 من المرضى المصابين بسرطان المريء وكان منهم 5.600 شخصاً من الرجال.






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
عصام الخفاجي مناضل واكاديمي وباحث يساري في حوار حول دور وافاق اليسار والديمقراطية في العالم العربي
نادية خلوف كاتبة واديبة وناشطة نسوية من سوريا في حوار حول تجربتها الحياتية ونضالها اليساري والنسوي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- خطران مهولان يهددان صحة بني البشر
- جهود مكافحة الفساد
- أسباب وأعراض سرطان البلعوم
- تحولات الرأسمالية بين آدم سميث واقتصاد السوق المتوحش
- أسباب وأعراض الورم النخاعي (النقوي) المتعدد
- صيرورة التكوين العقلي لشخصية الجلاد
- صحة الإنسان في عصر علوم الجينوم (طب المورثات)
- أس التعايش الوجودي بين عنف الإسلام السياسي والفئات المهيمنة ...
- أسباب وأعراض سرطانات التجويف الفموي
- ما هو نموذج الطب التكاملي الشخصي؟
- بهلوانيات تورية الخطاب السياسي العالمي
- في رثاء الراحلة نوال السعداوي
- أسباب وأعراض سرطان الدم النخاعي المزمن
- إصلاح الاستبداد من الداخل
- الفيتامينات والمكملات الغذائية
- أسباب وأعراض سرطان الدم الليمفاوي المزمن
- تصحر الثقافة السياسية
- الإكسير السري للصحة والعافية والعمر المديد
- أسباب وأعراض سرطان الثدي عند الرجال
- دفاعاً عن نهج الاستنارة والتنوير


المزيد.....




- دراسة: اللقاح المضاد لكورونا يخفف معدل الوفاة من أسباب أخرى ...
- ميقاتي: الرئيس عون طلب مني التأكد على موقف لبنان من تصريحات ...
- حديث مقتضب بين وزيري خارجية الجزائر وفرنسا في كيغالي
- انقلاب السودان: هل استيلاء الجيوش على السلطة في أفريقيا في ت ...
- حديث مقتضب بين وزيري خارجية الجزائر وفرنسا في كيغالي
- طبيب يكشف كيف نحافظ على وزننا في موسم البرد
- وسائل إعلام: إسرائيل بصدد الاعتراف بلقاح -سبوتنيك V- الروسي ...
- حديث مقتضب بين وزيري خارجية فرنسا والجزائر في كيغالي في ظل أ ...
- الجيش اليمني يعلن مقتل وإصابة عشرات الحوثيين -بينهم قيادات- ...
- شاهد.. كوري شمالي يفر من سجن صيني بطريقة مبتكرة


المزيد.....

- كأس من عصير الأيام - الجزء الأول / محمد عبد الكريم يوسف
- فلسفة الرياضة بين تحسين الأداء الجسماني والتربية على الذهنية ... / زهير الخويلدي
- أصول التغذية الصحية / مصعب قاسم عزاوي
- الصحة النفسية للطفل (مجموعة مقالات) / هاشم عبدالله الزبن
- قراءة في كتاب إطلاق طاقات الحياة قراءات في علم النفس الايجاب ... / د مصطفى حجازي
- الافكار الموجهه / محمد ابراهيم
- نحو تطوير القطاع الصحي في العراق : تحديات ورؤى / يوسف الاشيقر
- الطب التقليدي، خيار أم واقع للتكريس؟ / محمد باليزيد
- حفظ الأمن العام ، و الإخلال بالأمن العام أية علاقة ... ؟ / محمد الحنفي
- الوعي بالإضطرابات العقلية (المعروفة بالأمراض النفسية) في ظل ... / ياسمين عزيز عزت


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصحة والسلامة الجسدية والنفسية - مصعب قاسم عزاوي - أسباب وأعراض سرطان المريء