أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سري القدوة - بيت لحم مهد الحضارة والتاريخ عاصمة الثقافة العربية














المزيد.....

بيت لحم مهد الحضارة والتاريخ عاصمة الثقافة العربية


سري القدوة
اعلامي فلسطيني


الحوار المتمدن-العدد: 6869 - 2021 / 4 / 14 - 03:33
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


يشكل اختيار بيت لحم عاصمة للثقافة العربية خطوة مهمة لإعادة الاعتبار التاريخي لمدينة بيت لحم الفلسطينية وتلك الرسالة الحضارية التي تحملها من عبق التاريخ ومعاني الخلود والبقاء والمشاعر الانسانية والروحية حيث تشكل بيت لحم جوهر التكوين الانساني وتحمل رسالة المحبة والسلام من بلد يخضع لأطول احتلال عنصري يعرفه العالم.

اختيار بيت لحم لتكون عاصمة للثقافة العربية يأتي للتأكيد على أصالة وحضارة الهوية الثقافية الفلسطينية وهي رسالة فلسطين إلى عمقها العربي والدولي في ظل كل التحديات التي تعصف بالمنطقة العربية وبرغم حجم الالم الذي يلحق بالشعب الفلسطيني الا ان اصرار فلسطين علي النهوض من بين الرماد هو عنوان دائم للعطاء والاستمرار في الصمود في القدس وبيت لحم وكل مدن فلسطين إلى أن ينتهي الاحتلال والظلم واغتصاب الحقوق الشرعية للشعب الفلسطيني وتتحقق الحرية والأمل والسلام وتبزغ شمس الدولة الفلسطينية المستقلة بعاصمتها الأبدية القدس ويتحقق الحلم الفلسطيني في العودة وتقرير المصير وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة.

من ارض السموات والرسل الي البشرية تحملها الرسالة الحضارية للعاصمة الثقافية العربية من بيت لحم من بيت المسيح عليه السلام تتشكل محورية التكوين الثقافي وما يعانيه الشعب الفلسطيني جراء ممارسات الاحتلال القمعية، ومن على بوابات المدينة الهادئة وحواجز الاحتلال التي تحاصرها والملاحقة اليومية لأهلها والمعاملة العنصرية وممارسة الكراهية لتحرم سكانها من ممارسة ابسط حقوقهم المعيشية وتقهرهم بفعل هذا العدوان الاستيطاني الذي يحاصر المدينة ويلتف حولها ليخنقها.

ويشكل اختيار المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم «الألكسو» اهمية بالغة ودورها في إطلاق فعاليات بيت لحم عاصمة الثقافة العربية 2020، بعد أن تأجل لعام كامل بسبب انتشار وباء الكورونا الذي ندعو الله العلي القدير أن يتخلص العالم منه ومن آثاره في القريب العاجل، ونثمن عاليا وفي هذا المجال تلك الجهود المشرفة التي تقوم بها المنظمة من اجل التأكيد علي الهوية الحضارية لشعب فلسطين ورسالتها المهمة لتوحيد الجهد العربي وتعزيز الثقافة ونشر المعرفة والوعي الثقافي والمساهمة في تعزيز التعاون والتبادل الفكري واحترام الرأي والرأي الاخر والممارسة الديمقراطية الهادفة الي بناء الانسان القادر علي تخطى الصعاب والوصول الي الاهداف والقيم العربية الاصيلة، وشكلت الهوية الثقافية والحضارية للشعب الفلسطيني في فلسطين على مر التاريخ والعصور وكانت فلسطين هي الاسبق على الاطلاق في انتشار الوعي والثقافة والحضارة حيث الاهتمام الكبير بنشر كتابات المثقفين الفلسطينيين إضافة إلى ما ينتجه الكثير من المثقفين وكبار الكتاب والشعراء والأدباء العرب المناصرين للقضية الفلسطينية.

إطلاق فعاليات بيت لحم عاصمة الثقافة العربية من مدينة المحبة والسلام والإخاء يحمل الكثير من المعاني ومن اهمها رسالة ميلاد ومسيرة سيدنا المسيح عليه السلام في مدينتي القدسِ وبيتِ لحم التي هي مصدر إلهام ثقافي وروحي وإشعاع حضاري بمبادئ كرامة الإنسان والعدالة والتسامح بين جميع شعوب الارض وعلى الرغم من المعاناة والظلم والقمع جراء الاحتلال العسكري الغاصب لأرضنا ومقدساتنا المسيحية والإسلامية إلا أن الشعب الفلسطيني مصر بان يمضى قدما للاحتفال بمدينة بيت لحم كعاصمة للثقافة العربية وإطلاق هذه الرسالة التي تحمل مشاعر الفرح والسلام والوحدة والتسامح إلى بقية شعوب العالم وبكل قوة وإيمان بحتمية الانتصار سنواصل الكفاح من أجل تحقيق العدالة والكرامة والحرية وتجسيد الدولة المستقلة لشعبنا الصامد ليعيش حرا في سلام على أرضه وأرض أجداده.

سفير الاعلام العربي في فلسطين
رئيس تحرير جريدة الصباح الفلسطينية






دور ومكانة اليسار والحركة العمالية والنقابية في تونس، حوار مع الكاتب والناشط النقابي
التسجيل الكامل لحفل فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر 2010 في برلين - ألمانيا


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- مئوية تأسيس الدولة الأردنية الخالدة
- الأرض الفلسطينية هي جوهر الصراع مع الاحتلال
- الاعلامي الوطني احمد دغلس وظريف الطول الفلسطيني
- لا انتخابات بدون القدس .. واستثناؤها تطبيق عملي لصفقة القرن
- الفساد والفشل يلاحقان نتنياهو بعد تكليفه بتشكيل الحكومة
- الاحتلال العسكري وهدم الأحياء وتهجير السكان في القدس
- تطوير آليات المقاومة الشعبية الفلسطينية وتفعيلها
- الانتخابات الفلسطينية لاستعادة الوحدة وإنهاء الانقسام
- حي الشيخ جراح الفلسطيني الصامد
- الانتخابات متطلب وطني وخيار فلسطيني مستقل
- الإعلام لدى الاحتلال الإسرائيلي وخطاب العنصريّة
- الشعب الفلسطيني لن يتخلى عن أرضه وحقوقه الشرعية
- نتائج الانتخابات زادت تعقيدات المشهد السياسي الإسرائيلي
- الدستور الأردنية مسيرة عطاء وانتماء
- الاستعمار الاستيطاني الإسرائيلي ينهش الأرض الفلسطينية
- القيادة الوطنية الموحدة للمقاومة الشعبية
- أهمية تشكيل لجان قانونية لرصد الجرائم الإسرائيلية
- الإسرائيليون يحتجون ضد نتنياهو قبل الانتخابات
- الانتخابات الفلسطينية والاستحقاق الوطني والسياسي
- الحق الفلسطيني ثابت ولا يسقط بالتقادم


المزيد.....




- مؤلفو الدراما المصرية يرفضون الوصاية.. تداعيات أزمة -نسل الأ ...
- أيمن الصفدي لـCNN: ممارسات إسرائيل أشعلت الصراع وفهمنا أنها ...
- بعد هتاف شرطية -فلسطين حرة-.. لندن تحقق وتشدد على ضرورة حياد ...
- أيمن الصفدي لـCNN: ممارسات إسرائيل أشعلت الصراع وفهمنا أنها ...
- مواد غذائية تضعف القدرة الجنسية للرجال
- بعد 31 عاماً في السجن بالخطأ.. أمريكيان يحصلان على تعويض مقد ...
- أربعة قتلى فلسطينيين برصاص الجيش الإسرائيلي في مواجهات في ال ...
- حماس: نوافق على وقف لإطلاق النار بشرط أن يكون -متزامنا ومتبا ...
- بعد 31 عاماً في السجن بالخطأ.. أمريكيان يحصلان على تعويض مقد ...
- استقالة أم إقالة... لماذا رحل النائب العام السوداني؟


المزيد.....

- الرجل ذو الجلباب الأزرق الباهت / السمّاح عبد الله
- في تطورات المشهد السياسي الإسرائيلي / محمد السهلي
- التحليل الماركسي للعرق وتقاطعه مع الطبقة / زهير الصباغ
- البحث عن موسى في ظل فرويد / عيسى بن ضيف الله حداد
- »الحرية هي دوما حرية أصحاب الفكر المختلف« عن الثورة والحزب و ... / روزا لوكسمبورغ
- مخاطر الإستراتيجية الأمريكية بآسيا - الجزء الثاني من ثلاثة أ ... / الطاهر المعز
- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سري القدوة - بيت لحم مهد الحضارة والتاريخ عاصمة الثقافة العربية