أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح أمين الرهيمي - رحل رفيق النشأة النضالية الأولى (المفكر عبد الأمير شمخي الشلاه)














المزيد.....

رحل رفيق النشأة النضالية الأولى (المفكر عبد الأمير شمخي الشلاه)


فلاح أمين الرهيمي

الحوار المتمدن-العدد: 6825 - 2021 / 2 / 26 - 14:50
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


ألا يا هم يكفينا ---- لقد جفت مآقينا
لو كان الدمع يغذينا ---- أكلنا بعض بلوانا
صدمت وأنا على فراش المرض بخبر رحيل رفيق الشخصية الأولى التي التقيت بها وتعرفت عليها في بداية نضالنا في اتحاد الطلبة عام/ 1950 وقد استمرت رفقتنا النضالية في صفوف الحزب الشيوعي العراقي حيث كنا نحن الاثنين من محبي وعشاق (النظرية الماركسية – اللينينية) فاشتركت معه في كتابة موضوع عن النظرية العملاقة وقد رغبنا نشرها باسمينا في مجلة (الثقافة الجديدة) إلا أن الشهيد الراحل (فاضل وتوت) اقترح نشر الموضوع باسم أحدنا المستعار فتنازلت إلى رفيقي عبد الأمير شمخي ونشر باسم (أبو بشار) واستمرت علاقتنا الثقافية فكنت أنشر الكتب الماركسية وأهديها له وكان ذلك العلم الرائع والقامة الشامخة مولعاً بالكتابة عن العولمة وعن المواضيع الفلسفية والإنسانية حتى فارق الحياة ولم يكتمل كتابه عن العولمة الشريرة.
زرته آخر مرة في بيته بعد خروجه من أحد مستشفيات كربلاء بعد أن استفحل عليه مرض السكر وكان يشكو لي من ألمه وعجزه عن إكمال كتابه عن العولمة المتوحشة .. والآن أشعر بشدة الألم والمعاناة على ذلك الإنسان الرائع الذي يحترق من أجل أن يكون الشمعة التي تضيء النور في طريق الشعب في العلم والمعرفة كيف تقارن الخسارة أمام الموت بين إنسان يجند نفسه حتى أنفاسه الأخيرة وهو ماسكاً القلم الذي علم الإنسان ما لم يعلم ؟
نعم هكذا وبكل بساطة هي الحياة إلا أنها مختلفة بين إنسان وآخر إلا أنها الرائعة والفائزة هي التي يستثمرها ويستغلها الإنسان لخير أخيه الإنسان وللمنفعة العامة حينما يجعل من الحياة للمرء أن يزرع الخير ويترك له أثراء طيباً يتذكره الآخرون وينتفعون منه.
أبا بشار كنت واسع الفكر لم تحدد بصيرتك ولم يكسر لك قلم فقد رفدت المكتبة العلمية والثقافية بما يغنيها بالفكر والعقيدة والرأي السديد المتنور وبما يقويها ويعززها في النفوس فكنت بحق فقيد العلم والأدب .. لقد كان من صفات فقيدنا الراحل أبا بشار احترام الوقت واحترام المواعيد مع المعارف والأصدقاء والالتزام بالضبط الحديدي حيث كان حريصاً دقيقاً جداً من هذه الناحية وقد كنت ألمس انعكاس وضعه النفسي وضجره حينما يتأخر أو يخالف الشخص معه الموعد أو عدم حضوره وكنت على ثقة تامة بأن كل أصدقاءه ومعارفه يعلمون هذا جيداً فهو إنسان نموذج وجدي في هذا الجانب. لقد كان يدرك أن احترام المواعيد عنده يعني احترام الزمن وإن احترام الزمن والتعامل معه بدقة يعني أن الإنسان يحترم الحياة ويعطي كل شيء فيها حقه من الاهتمام والجهد وبهذا تطورت وتقدمت البشرية ونهضت الأمم والشعوب وهذه الصفة الحميدة والنادرة لا تجدها إلا عند شخصيات نادرة جداً.
وداعاً ما أردت لك الوداعا ---- ولكن كان لي أملاً فضاعا






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- السياسة والساسة العراقيون
- العنف والديمقراطية
- خواطر تتحدث في وطني عن الفرح ؟
- حكم الدولة واللادولة
- تعقيباً على مقولة المفكر الكبير حسن العلوي حول الناس أخذت تت ...
- المطلوب من الكاظمي الكشف عن الداعم والمشجع والدافع لعصابة ال ...
- رأي وحوار
- الشباب العراقي ومنظمات التنمية البشرية
- نغمة تأجيل الانتخابات المبكرة تعود من جديد
- عدم التصدي للسلبيات يؤدي إلى إفشال العملية الانتخابية
- بعض النواب لا يشعرون بمعاناة الجياع من أبناء الشعب
- أسباب ودواعي الرصد والنقد للسلبيات في المجتمع
- الشعب العراقي والانتخابات القادمة
- الفاسد في دولة الصين يعدم وفي دولة العراق يكرم بالأموال التي ...
- رئيس الوزراء وواجباته الأساسية في استخلاص نتائج المصلحة العا ...
- رهن أصول الدولة بشركات خاصة يعني الانتقال بالاقتصاد العراقي ...
- هل بهذا الأسلوب المتوحش يعامل أصحاب الشهادات الجامعية ؟
- الفساد الإداري في العراق
- فايروس كورونا من صناعة الإنسان وليس طبيعياً
- بايدن ووعوده المشؤومة


المزيد.....




- -وحوش- مائية غريبة..أفراس نهر زعيم المخدرات الشهير بابلو إسك ...
- شركة -جونسون آند جونسون- تدعي أن لقاحي -مودرنا- و-فايزر- يسب ...
- مارفيل تقدّم أول بطل خارق آسيوي في مقطع تشويقي جديد
- نجيب ساويرس يعلق على مسلسل موسى وانتقاد محمد رمضان.. والأخير ...
- جورج بوش يعبر عن -صدمته- من تفاعل الناس على صداقته مع ميشيل ...
- ميركل: حشد القوات الروسية على الحدود مع أوكرانيا مثير للقلق ...
- باحثون يحددون ثلاثة مستويات من حساسية الكافيين!
- مخاوف أمريكية من -سلاح نهاية العالم- الروسي
- سلالة كورونا الهندية تصل إلى إسرائيل
- بوتين يدعو للتعاون الدولي للانتصار على كورونا


المزيد.....

- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح أمين الرهيمي - رحل رفيق النشأة النضالية الأولى (المفكر عبد الأمير شمخي الشلاه)