أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - منظمة البديل الشيوعي في العراق - لا -للانتخابات المبكرة- ولا للنظام البرجوازي الطائفي والقومي















المزيد.....

لا -للانتخابات المبكرة- ولا للنظام البرجوازي الطائفي والقومي


منظمة البديل الشيوعي في العراق

الحوار المتمدن-العدد: 6810 - 2021 / 2 / 9 - 00:40
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


الانتخابات للبرلمان والمجالس المحلية، والنظام البرلماني البرجوازي القائم في العراق منذ عام 2005، بمجمله صوري وكاريكاتوري، وأشبه بمسخرة منه الى ممارسة الجماهير لحقها الانتخابي. الهدف من الانتخابات كان و لايزال جمع تواقيع الجماهير لإضفاء "الشرعية “على حكم البرجوازية الإسلامية والقومية والليبرالية واستبدادها وفسادها وجرائمها.
جرت الانتخابات السابقة وستجري "الانتخابات المبكرة" على أساس التقسيم الطائفي والقومي ونشر الوهم والتعصب حولهما داخل أوساط الجماهير، ممارسة افضح أنواع الغش والتزييف والترهيب والخداع، شراء الذمم والتهديد والوعيد، صرف الأموال العامة المسروقة على الدعاية وشراء الأصوات، الاستناد على العشائرية والقبلية والمرتكزات الاجتماعية والثقافية ما قبل المدنية والعصرنة، خنق الحريات السياسية والحريات الفردية والمدنية والنقد الحر، ومناهضة الحركة الاشتراكية والحركة النسوية التحررية وغيرها. تم، وسيتم، ضمان الشكل السياسي البرلماني للنظام والدولة البرجوازية القائمة في العراق وإعادة إنتاجه، بهذه الطريقة.
إن ما يقف وراء إجراء "الانتخابات المبكرة"، هو، من حيث الأساس، احتواء الأزمة الخانقة السياسية والأيديولوجية والاجتماعية التي يواجهها النظام تحت ضربات انتفاضة أكتوبر، ونتيجة الوضع الثوري والأزمة الاجتماعية المتصاعدة والشاملة الحالية في البلاد، ناهيك عن دور الصراعات الدائرة بين مختلف أجنحة وتيارات وأحزاب النظام القائم في الوقت الراهن، للإقرار على إجراء الانتخابات، وما تنجم عنها من إعادة ترتيب تقاسم السلطة والثروة فيما بينها.
تزامنا مع استعدادات قوى السلطة وتياراتها وأحزابها للانتخابات، تشن هذه السلطة البرجوازية وأجهزتها الأمنية والميليشية، هجمات قمعية واسعة ومستمرة في الوقت الراهن، من ملاحقات واعتقالات واختطافات وإقامه الدعاوي الكيدية وغيرها، بحق المنتفضين. كما، وتقوم بخنق الحرية السياسية والمدنية والفردية، ومضايقة كل من يدافع حتى عن المطالب الاقتصادية والاجتماعية للعمال والجماهير الكادحة والموظفين والخريجين، ومن يدافع عن حقوق وحريات المرأة ومساواتها وحقوق الفئات المضطهدة والمهمشة، هذا بالإضافة الى الهجمات المتواصلة ضد الشيوعيين والاشتراكيين والثوريين والنساء التحرريات ونضالاتهم.
كما، وعلى نفس المنوال، تقوم السلطة البرجوازية القومية الحاكمة في كوردستان وأحزابها الميليشية المتسلطة على رقاب الجماهير، وهي تعد نفسها للانتخابات، بالممارسات القمعية ضد الجماهير المنتفضة والمستاءة، وعدم دفع رواتب العمال والموظفين والمعلمين في مؤسسات القطاع العام في إقليم كوردستان، وربط ذلك الأمر بحسم الصراع فيما بينها وبين الحكومة المركزية.
هذا، وتجري الاستعدادات للانتخابات في وقت يقف النظام القائم على أرضية أزمه سياسية واجتماعية متفاقمة حيث قالت الجماهير الكادحة والمضطهدة كلمتها بوجهه وأقدمت على انتفاضة أكتوبر للخلاص منه. بالإضافة الى ذلك، تجري هذه الاستعدادات وسط اشتداد وتفاقم البؤس الاقتصادي والاجتماعي والبطالة والإفقار، المفروض على الملايين من العمال والكادحين والعمال الشباب والعاملات الشابات، والذي يخلقه ويعيد إنتاجه باستمرار النظام الرأسمالي والدولة البرجوازية المتأزمة في العراق، ووسط تصاعد نضالات هؤلاء العمال والكادحين.
إن حل البرجوازية الحاكمة لمعاناة الجماهير ومعضلاتها الاقتصادية والاجتماعية، هو فرض المزيد من البطالة والبؤس الاقتصادي والفقر، الذي تعاني منه أكثرية هذه الجماهير، وكذلك المزيد من تطبيق السياسات الرأسمالية النيو ليبرالية للدولة البرجوازية، في مختلف نواحي الحياة الاقتصادية والاجتماعية في العراق. وذلك هو الحل الاقتصادي للبرجوازية الحاكمة الذي تم تنفيذه، منذ سنوات عديدة، وسيتم تنفيذه فيما بعد "الانتخابات المبكرة".
مع اخذ ذلك بنظر الاعتبار، فإن الترويج "للانتخابات المبكرة" والسياسة الرأسمالية النيو ليبرالية المتمثلة بـ "الورقة البيضاء"، وكأنها مطالب المنتفضين، ليس سوى كذب مشين وخداع فاضح، تمارسه قوى النظام وبالأخص حكومة الكاظمي، المعارضين البرجوازيين القوميين الشبه-علمانيين، النيو ليبراليين الرأسماليين والبرجوازيين "الوطنيين" والإصلاحيين المخادعين والانتهازيين بمختلف مشاربهم.
ان تطور الصراع الطبقي وعملية التغيير الثوري في العراق وانتفاضة أكتوبر والتجربة الفعلية للملايين من الجماهير الكادحة مع النظام، محى النظام البرلماني والانتخابات المزيفة التي تجري في العراق من حسابات الجماهير الثورية وعملية التغير الثوري وحتى من أجندة النضال من اجل إصلاحات اقتصادية واجتماعية وسياسية يمكن تسميتها بإصلاحات.
إن مقاطعة الانتخابات ليست مجرد سياسة ثورية واقعية يتم التأكيد عليها، بل، وقبل ذلك، واقع اجتماعي وسياسي ملموس على صعيد المجتمع وحتى قبل انتفاضة أكتوبر حيث تجسد ذلك في انتخابات عام 2018.
يا جماهير العمال والكادحين والشبيبة الثورية المنتفضة
أيتها النساء العاملات والكادحات والتحرريات
إن تحقيق إرادتكم السياسية الثورية والخلاص من البطالة والفقر والحرمان، ومن الإرهاب والقمع، ومن خنق الحريات السياسية والمدنية وغيرها، ونيل الأمان والعيش الرغيد وتحقيق مطالبكم الأنية الاقتصادية والسياسية والاجتماعية والثقافية، لا يأتي عبر صناديق الاقتراع المزيفة التي تديرها وتنظمها قوى النظام الحاكم في العراق. لا يمكن الخلاص من النظام الذي انتفضت الجماهير ضده بإعادة الكرة الى ملعبه والمشاركة في انتخاباته.
إن المغزى الفعلي والإيجابي لمقاطعة الانتخابات بالنسبة للطبقة العاملة والجماهير البروليتارية الواسعة من كلا الجنسين، الشاغلين منهم والمعطلين، هو تطوير وتنظيم النضال العمالي في المجالس العمالية والنقابات والاتحادات والجمعيات، وتوحيد نضال البروليتاريا الاشتراكية في تنظيمها الشيوعي الثوري، بغية إرساء نضال طبقي عمالي اشتراكي وأممي على صعيد عموم العراق.
كما، إن المغزى الإيجابي للمقاطعة على صعيد المجتمع هو تطوير النضال السياسي للجماهير الثورية وإرساء تنظيماتها الجماهيرية ومجالسها الثورية التي تمثل إرادتها السياسية، خارج إطار النظام البرلماني، وذلك في أحياء ومحلات المدن والقصبات وساحاتها وفي أماكن العمل.
ان تنظيم جماهير الشبيبة الثورية والمرأة الكادحة والمضطهدة وجميع الشرائح والفئات مهضومة الحقوق في منظماتها الجماهيرية المدافعة عن حقوقها وبأفق ثوري، تقوي عملية التغيير الثوري.
إن تهيئة الأرضية لانتفاضة اجتماعية ثورية منتصرة مرهون بإحداث التغيير المسبق في توازن القوى الطبقية على صعيد المجتمع لصالح الكادحين.

عاش نضال الجماهير الكادحة الثورية

8-2-2021



#منظمة_البديل_الشيوعي_في_العراق (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- انتفاضة الشباب والعمال والكادحين، تخلق وضعاً سياسياً جديداً ...
- جريمة أخرى ترتكبها ميلشيا الصدر في الناصرية
- ندين بشدة الإعدامات الأخيرة في العراق ونطالب بإلغاء عقوبة ال ...
- يدا بيد للمضي بانتفاضة أكتوبر نحو الانتصار
- تأجيج النزعات القومية والطائفية طريقة السلطة للقضاء على الان ...
- معكم يا جماهير لبنان في محنتكم وفي نضالكم الثوري
- بيان حول مجزرة ساحة التحرير الأخيرة
- بمناسبة الذكرى السنوية الثانية لتأسيس منظمة البديل الشيوعي ف ...
- بيان منظمة البديل الشيوعي في العراق حول جريمة اغتيال هشام ال ...
- ندين بشدة الهجمات العسكرية لكل من تركيا وإيران داخل إقليم كو ...
- اعلان مشترك لمنظمة البديل الشيوعي في العراق والاتحاد من اجل ...
- تنصيب الكاظمي رئيسا للوزراء ومسار الانتفاضة في العراق
- بمناسبة الأول من أيار يوم التضامن الاممي للطبقة العاملة
- الجماهير تستهدف الخلاص من النظام وليس تعين رئيس وزراء آخر
- وباء فايروس كورونا وتبعاته
- اعلان مشترك للقوى الشيوعية
- بمناسبة يوم المرأة العالمي لنتقدم بخطى ثابته من اجل تحقيق حر ...
- حكومة عادل عبد المهدي وأجهزة مخابرتها تنوي حل منظمة حرية الم ...
- مجزرة المنتفضين في النجف إعلان دموي عن العد التنازلي للحقبة ...
- ندين بشدة الممارسات القمعية لمقتدى الصدر ومحاولاته لإجهاض ال ...


المزيد.....




- انتقادات غربية لإيران بسبب تقرير وكالة الطاقة الذرية.. وطهرا ...
- انتقادات غربية لإيران بسبب تقرير وكالة الطاقة الذرية.. وطهرا ...
- روسيا وأوكرانيا: صواريخ أمريكية بعيدة المدى ينتظر إرسالها إل ...
- مستوى جديد من الضغوط على موسكو.. واشنطن تسمح بدعم كييف بأصول ...
- البنتاغون: منطاد تجسس صيني ثان يحلق فوق أميركا اللاتينية
- باريس وروما تقدّمان لكييف منظومة دفاع متطورة من طراز مامبا
- البنتاغون لـCNN: رصد منطاد تجسس صيني آخر يمر عبر أمريكا اللا ...
- البرازيل تغرق سفينة حربية -متقاعدة- في مياه المحيط رغم مخاوف ...
- -الدوما- الروسي يصف حزمة المساعدة الأمريكية الجديدة بأنها -ج ...
- وسائل إعلام: باكستان تحجب ويكيبيديا بسبب محتواها -الكافر-


المزيد.....

- سيميائية الصورة في القصيدة العربية PDF / ياسر جابر الجمَّال
- طه حسين ونظرية التعلم / ياسر جابر الجمَّال
- الخديعة - منظمة الفساد الفلسيطينية / غسان ابو العلا
- قطرات النغم دراسة في موسيقى الشعر العربي / ياسر جابر الجمَّال
- سيميائية الصورة في القصيدة العربية / ياسر جابر الجمَّال
- مُتابعات – نشرة أسبوعية العدد الأول 07 كانون الثاني/يناير 20 ... / الطاهر المعز
- مدار اللسان / عبد الباقي يوسف
- عوامل تبلور الهوية الفلسطينية(1919-1949م) / سعيد جميل تمراز
- الحد من انتشار الفساد المالي والأداري في مؤسسات الدولة / جعفر عبد الجبار مجيد السراي
- الدَّوْلَة كَحِزْب سِيَّاسِي سِرِّي / عبد الرحمان النوضة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - منظمة البديل الشيوعي في العراق - لا -للانتخابات المبكرة- ولا للنظام البرجوازي الطائفي والقومي