أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - أنور فهمي عبده - من هو رئيس السلام؟















المزيد.....

من هو رئيس السلام؟


أنور فهمي عبده

الحوار المتمدن-العدد: 6778 - 2021 / 1 / 4 - 19:55
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


علي بعد 20 كم من شواطيء نيويورك كان قبطان السفينة متوتر جدا في الظلام الشديد و هو لا يستطيع ان يري شيئا في وسط الظلام الدامس و الليلة حالكة السواد..و بعد قليل نادي عليه واحد و قاله في نور ظهر ..قارب قرب الشاطيء علي بعد كبير، كان معلق فانوس ...انتعشت روح القبطان و أمتلأ قلبه بالسلام حتي وصلوا الشاطيء.
وسط ظلام هذه الايام ارفع عينك علي يسوع لتري نورا ينتظرك يغير من واقعك المؤلم و اليائس. النهارده وسط ظلمة الاوبئة و الحروب و الاخبار السيئة من هنا و هناك نحتفل بعيد ميلاد شخصية ليس لها مثيل. انظر الي شخص عجيب جاء الي ارضنا وتنبأ عنه النبي اشعياء من قبل مجيئه ب600 سنة.
اش9: 2-7 6 لأَنَّهُ يُولَدُ لَنَا وَلَدٌ وَنُعْطَى ابْنًا، وَتَكُونُ الرِّيَاسَةُ عَلَى كَتِفِهِ، وَيُدْعَى اسْمُهُ عَجِيبًا، مُشِيرًا، إِلهًا قَدِيرًا، أَبًا أَبَدِيًّا، رَئِيسَ السَّلاَمِ.
نجد في هذه الآية صفات لا تنطبق علي شخص آخر مثلما تنطبق علي السيد المسيح...الشخص المتفرد جدا:
1. عجيبا
2. مشيرا
3. الها قديرا
4. ابا ابديا
5. رئيس السلام

عجيبا لأن وجوده سابق لميلاده و لأنه حبل به بالروح القدس دون زرع بشر..و لأنه لم يفعل خطية...و لأنه مات ليدفع دينونة الانسان...لذلك اسمه عجيبا ..لأنه الوحيد الذي قام من الاموات و اقامنا معه ..لأنه صعد الي السموات و هو حي الي ابد الآبدين....هل تعرفون شخص له نفس الصفات
و رغم انه الله الظاهر في الجسد، إلا أنه عاش بيننا كأنسان عادي بكي و تعب و عطش و جاع و صام و جرب.
عجيبا في صفاته (تواضعه و محبته و رحمته)
عجيبا في تعليمه
عجيبا في رسالته
«اسم الرب برج حصين يركض إله الصديق ويتمنع».
«كل من يؤمن به ينال باسمه غفران الخطايا» (أع10: 43).
«ليس اسم آخر تحت السماء قد أُعطى بين الناس به ينبغى أن نخلص» (أع4: 12).
ومن أجله «يرد نفسى يهدينى إلى سُبل البر» (مز23: 3).
وهو الاسم المكتوب عنه «إن سألتم شيئاً باسمى فإنى أفعله» (يو14: 14)
وهو الاسم الذى إليه نجتمع فيكون فى وسطنا. وأمامه شبع سرور وفى يمينه نعم إلى الأبد.
كان مرسومًا أن يأتي إلى العالم مولودًا من عذراء. وقد كان إنسانًا حقيقيًا، له روح ونفس وجسد حقيقية، لما ولِدَ من مريم، ولكن بلا والد بشري. إلا أنه هو أيضًا ابن الآب الأزلي الذي جاء من المجد الذي كان له مع الآب منذ الأزل،
رسم فتان ايطالي لوحة في ركن من اركان القصر...يصعب علي كثير من الزائرين رؤيتها و بعد محاولات كثيرة ان ينطلعوا الي الصورة يجدون مرآة تعكس الصورة و هي تعبر علي ان الله موجود في وسطنا المسيح تجسد فيما بيننا ..تماما مثل الملك الحكيم الذي اراد ان يعرف متاعب شعيه فلبس ملابس العمال و اشتغل وسطهم ايام و شهور و سنين و رجع القصر ليحلها بنفسه.
ترك المسيح المجد الأسني و اتخذ جسم انسان ليزيل نتائج السقوط الرهيب للانسان الذي جعل حياته جحيم علي الارض...جاء ليرتفع بنا و ينقذنا من نار جهنم من الخطية و نتائجها التي جلبت اللعنة علي بني البشر
في محبته و حكمته جاء ليتمم شريعة الله بطاعة كاملة و ليفدينا من لعنة الناموس و يصير نموذج حي لنا لنتبع خطواته ، كان من الضروري أن يصير المسيح إنسانًا ليعلن لنا أباه.. ليجعلنا نحب الله.. ليوحِّد الإنسان بالله.
ثانيا: مشيرا
اش11: 2 وَيَحُلُّ عَلَيْهِ رُوحُ الرَّبِّ، رُوحُ الْحِكْمَةِ وَالْفَهْمِ، رُوحُ الْمَشُورَةِ وَالْقُوَّةِ، رُوحُ الْمَعْرِفَةِ وَمَخَافَةِ الرَّبِّ.
كل ملوك و رؤساء العالم لهم مستشارين و مشيرين لكن يسوع لا يحتاج ان يستشير أحد. رومية 34:11«لان من عرف فكر الرب؟ او من صار له مشيرا؟ 5 أَوْ مَنْ سَبَقَ فَأَعْطَاهُ فَيُكَافَأَ؟».
36 لأَنَّ مِنْهُ وَبِهِ وَلَهُ كُلَّ الأَشْيَاءِ. لَهُ الْمَجْدُ إِلَى الأَبَدِ. آمِينَ. كو3:2 الْمُذَّخَرِ فِيهِ جَمِيعُ كُنُوزِ الْحِكْمَةِ وَالْعِلْمِ.
هو المشير العظيم لهذا الكون الواسع لكل الخليقة هو الذي يستطيع ان يرشد شعبه في جميع اهتماماتهم الزمنية والروحية والأبدية.... الذي لا يطلب مشورته يخسر كثيرا.
ايضا مشير بمعني محامي يحمل قضيتك الي السماء، مزامير 8:138 الرب يحامي عني. يا رب، رحمتك الى الابد. عن اعمال يديك لا تتخل.
يعلمنا التصرف السليم الحكيم : مز32: 8«أُعَلِّمُكَ وَأُرْشِدُكَ الطَّرِيقَ الَّتِي تَسْلُكُهَا. أَنْصَحُكَ. عَيْنِي عَلَيْكَ"
يرشدنا الي الخلاص المجاني و المضمون بالايمان، انه يحمل همومنا و متاعبنا و يرشدنا للصواب.
رومية 33:11 يا لعمق غنى الله وحكمته وعلمه! ما ابعد احكامه عن الفحص وطرقه عن الاستقصاء!
أشعياء 28:40 اما عرفت ام لم تسمع؟ اله الدهر الرب خالق اطراف الارض لا يكل ولا يعيا. ليس عن فهمه فحص. يُعْطِي الْمُعْيِيَ قُدْرَةً، وَلِعَدِيمِ الْقُوَّةِ يُكَثِّرُ شِدَّةً.
ارفض مشورة اهل العالم لأنها ارضية شيطانية انانية و تمسك بمشورة الرب، عش القداسة مثل يوسف فيرشدك و يعلمك و يقودك علي الدوام.
ثالثا: الها قديرا
الله القدير ذكرت 45 مرة منها (30 في سفر ايوب وحده)..امر يملأنا بالخشوع و الرهبة. وسط الوجع و الالم الشديد و اليأس تجد الله القدير يحملك.
لذلك يصرخ ايوب ويقول:بسمع الاذن قد سمعت عنك و الآن قد رأتك عيني
المزامير 1:91 الساكن في ستر العلي، في ظل القدير يبيت.
لوقا 49:1 لان القدير صنع بي عظائم، واسمه قدوس،
ما هي قدرته نحوي و نحو كل شخص يطلبه:
1. العبرانيين 2:5 قادرا ان يترفق بالجهال والضالين
2. يهوذا 24:1 والقادر ان يحفظكم غير عاثرين، ويوقفكم امام مجده بلا عيب في الابتهاج،
3. العبرانيين 25:7 فمن ثم يقدر ان يخلص ايضا الى التمام الذين يتقدمون به الى الله، اذ هو حي في كل حين ليشفع فيهم.
4. يشفي و يحرر من المرض
5. ينقذ من عواصف اليأس و الفشل و الحزن.
«جاء إليه جموع كثيرة منهم عرج وعمى وخرس وشل وآخرون كثيرون وطرحوهم عند قدمى يسوع فشفاهم، حتى تعجب الجموع إذ رأوا الخرس يتكلمون والشُل يصحّون والعرج يمشون والعمى يبصرون» (مت15: 30، 31).
مع التلاميذ وسط الامواج الهادرة التي تكاد تقلب السفينة يصرخون و يترنحون و يقولون اما يهمك اننا نهلك
. فقام وانتهر الرياح والبحر فصار هدوء عظيم» (مت8: 23-27)

رابعا: ابا ابديا:
فالقوي ابو القوة و الحكيم ابو الحكمة و المسيح امتلك الابدية و الخلود و المستقبل
ادهش الجميع حتي في طفولته في الهيكل لم يعكس احد فكرة كاملة عن الله مثلما فعل يسوع
(من رآني فقد رأي الآب.)
ليس اب للملائكة بل اب لكل من يؤمن به يحمل اثقاله و يعين المجربين
أشعياء 8:64 والآن يا رب انت ابونا. نحن الطين وانت جابلنا، وكلنا عمل يديك.
اش55:4 4 هُوَذَا قَدْ جَعَلْتُهُ شَارِعًا (مشرعا) لِلشُّعُوبِ، رَئِيسًا وَمُوصِيًا (معطي الوصايا) لِلشُّعُوبِ
فقد آدم امتياز الرئاسة ارتبك امام الشيطان..صار يسوع وحده صاحب السلطة التشريعية و التنفيذية ليس كلام بل فعل...يو21:5-23 ، اع31:5 ، مت28:18 دُفِعَ إِلَيَّ كُلُّ سُلْطَانٍ فِي السَّمَاءِ وَعَلَى الأَرْضِ،..رؤ18:1 . وَلِي مَفَاتِيحُ الْهَاوِيَةِ وَالْمَوْتِ.
22 وَأَجْعَلُ مِفْتَاحَ بَيْتِ دَاوُدَ عَلَى كَتِفِهِ، فَيَفْتَحُ وَلَيْسَ مَنْ يُغْلِقُ، وَيُغْلِقُ وَلَيْسَ مَنْ يَفْتَحُ.(انه حنون امين حكيم كريم حامي اولاده)
"أبو الأبدية" رب الابدية و حاكمها الخلود الذي ليس له نهاية هو القادر ان يدير كل شئونه.
مز102 . 25 مِنْ قِدَمٍ أَسَّسْتَ الأَرْضَ، وَالسَّمَاوَاتُ هِيَ عَمَلُ يَدَيْكَ.. 27 وَأَنْتَ هُوَ وَسِنُوكَ لَنْ تَنْتَهِيَ. (نفس الآيات عب10:1-12)
كان من الضروري أن يصير ابن الله إنسانًا حتى يكون مؤهلاً للدخول في مشاعرنا ومخاوفنا البشرية ، ولتزويدنا بالتعاطف في كل ضعفنا وتجاربنا.

خامسا: رئيس السلام
اثناء الحرب العالمية الاولي في ليلة عيد الميلاد غني الجنود الفرنسيين علي الحدود اغنية الكريسماس...و سمعها من الجانب الآخر الجنود الألمان و بدأوا يغنوا معاهم نفس الاغنية و هنا توقفت اصوات المدافع و الرشاشات و حل محلها الهدوء و السلام...
في نفس السياق كانت سفينة صيد فرنسية خرجت لاسابيع طويلة و اثناء رجوعها فرغ من عندهم الطعام و احتياجات كثيرة...و كانوا قريبين من شاطيء الاعداء و خافوا...لكن سفينة اخري لاحظت التوتر علي وجوههم فقالوا لهم الحرب انتهت و عم السلام....
كثير من الناس لا يعرفون ان المصالحة تمت و الله يدعونا من خلال ربنا يسوع المسيح للسلام مع الله...لأنه حمل عنا خطايانا...تأديب(اوعذاب) سلامنا عليه
صنع صلحا بدم صليبه يحررك من خطايا الماضي و الحاضر و المستقبل....حمل احزاننا تحمل اوجاعنا غفر ذنوبنا ستر عيوبنا دعانا لنخرج من عبودية الفساد الي حرية مجد اولاد الله.
لكي تكتمل مملكة السلام فلابد من ظهور ملك السلام. المنقذ تنبأ عنه مز110: 1 قَالَ الرَّبُّ لِرَبِّي: «اجْلِسْ عَنْ يَمِينِي حَتَّى أَضَعَ أَعْدَاءَكَ مَوْطِئًا لِقَدَمَيْكَ». (قال يهوا لأدوناي...)
في العهد القديم من كان يلمس تابوت العهد يموت في الحال و في ال العهد الجديد من لمس يسوع شفي من اي مرض اعتراه...كل الذين لمسوه نالوا الشفاء.
هو سلامنا : يوحنا 27:14 «سلاما اترك لكم. سلامي اعطيكم. ليس كما يعطي العالم اعطيكم انا. لا تضطرب قلوبكم ولا ترهب
رومية 20:16 واله السلام سيسحق الشيطان تحت ارجلكم سريعا. نعمة ربنا يسوع المسيح معكم. آمين.
لعبرانيين 14:12 اتبعوا السلام مع الجميع، والقداسة التي بدونها لن يرى احد الرب،
هل استقبلت يسوع كملك كرئيس و حاكم لحياتك؟
هل الروح القدس مرشدك و قائدك ؟
هل كلمة الله هي الحاكم لك؟
هل مشيئة الله هي النقطة الفاصلة في حياتك؟
هل قلبك منحني امام ملك المجد يسوع و هو الجالس علي العرش؟
هل اعمالك و كلامك و تصرفاتك تشهد عن حضور المسيح في حياتك؟




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,224,574,543
- تحدي الامبراطور
- من هو الاعظم؟
- خاشقجي اشهر مقتول في العصر الحاضر
- هل يحدث انقلاب عسكري في امريكا؟
- أين الله؟
- قرار بسيط و نتائج هائلة
- اعظم مولود
- أنين الخليقة
- ثورة روحية


المزيد.....




- الجالية الإسلامية: سفير إيطاليا المقتول فى هجوم الكونغو كان ...
- الحرب في سوريا: غارات جوية روسية على -مواقع لتنظيم الدولة ال ...
- وصول 900 مهاجر يهودي الأسبوع المقبل إلى تل أبيب
- مقيم دعوى تأجيل انتخابات الصحفيين: طالبت بإقامتها بعد انتهاء ...
- مقيم دعوى تأجيل انتخابات كورونا: طالبت بإقامتها بعد انتهاء ك ...
- حكم بالسجن عشر سنوات ونصف في ألمانيا على عراقي أدين بالانتما ...
- حكم بالسجن عشر سنوات ونصف في ألمانيا على عراقي أدين بالانتما ...
- العمليات المشتركة تنهي خطة تأمين زيارة بابا الفاتيكان
- الفتوى والتشريع بمجلس الدولة: عدم ملائمة نظر طلب تأجيل انتخا ...
- العمليات المشتركة العراقية: خطة خاصة لتأمين زيارة بابا الفات ...


المزيد.....

-  عصر التنوير – العقل والتقدم / غازي الصوراني
- صفحات من التاريخ الديني والسياسي للتشيع / علي شريعتي
- أوهام أسلمة الغرب عند المسلمين / هوازن خداج
- جدل الدنيوية العقلانية والعلمانية الإلحادية / مصعب قاسم عزاوي
- كتاب النصر ( الكتاب كاملا ) / أحمد صبحى منصور
- الماركسية والدين / ميكائيل لووي
- الجيتو الاسلامى والخروج للنهار / هشام حتاته
- الكتاب كاملا :( مسلسل الحُمق في ذرية : علىّ بن أبى طالب ) / أحمد صبحى منصور
- خَلْق الكون في مقاربته القرآنية! / جواد البشيتي
- للقراءة أونلاين: القبر المحفور للإسلام - دراسة نقدية شاملة ... / لؤي عشري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - أنور فهمي عبده - من هو رئيس السلام؟