أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عدلي عبد القوي العبسي - العظيمه نجوى مكاوي














المزيد.....

العظيمه نجوى مكاوي


عدلي عبد القوي العبسي

الحوار المتمدن-العدد: 6706 - 2020 / 10 / 17 - 17:46
المحور: الادب والفن
    


ذات صباح
النجمه لاحت
بوميض احمر
والورده فاحت بعبير زاك
احيا القلب الميت
من اين اتى هذا النور
وهذي الرائحه

وماذا دهاه
البحر الساكن
ولماذا يموج
يسأل صاحبه مندهشا


: هناك
النجمه
تقود البحر
ولها مفعول كمثل السحر


هل تعلم ماذا يعني

ان تشرق شمس حمراء اللون
هل تعلم ماذا يعني
ان تخرج من جوف الارض
زفره انسان مظلوم
نشيج القلب المكلوم

هي ذي صرخه شعب غاضب
في وجه المحتل الغاصب



رفيقي
هذا وقت قصاص
لا يرهبه صوت رصاص

الان مغاوير تهب
كريح حمراء
من جبل عال

وهذا الكنز الغال
هذا الشعب الكادح
ايعقل ان يهزم
في معركه اليوم

ام سيكون
الطرف الفالح

ذات صباح
ذات رياح
هبت من يابس
من حي سكني قائم على
فوهه البركان
الجمع الثائر
شلال الغضب الهادر
يطلب
رأس القبطان


ونجوى


المرأه الواقفه هناك
تتحدى الجند
هي حتما اعظم ملكات الارض

وذاك الرجل البطل المغوار
لماذا يهب لنجدتها

هو يموت لاجل العرض
ولاجل الشرف الاغلى
الارض

فوق جبين المرأه هذه
في طيات القلب
يشمخ اغلى التيجان
يموج
يثور
ملك الخلجان

و
نجوى
..
في عينيها
خليج يغلي

خليج يخلو
من سفن المحتل
في العقل لديها اراده ترفض
حكم الجبروت المختل


في العقل اراده تؤمن
ان الشعب الغاضب
هو حتما غالب

ولهذا
تصرخ نجوى
ومعها الجمع الهادر


يسقط
تاج الملكه

وليرحل ميتش المجنون
وليمضي بعيدا عنا
هذا الزمن الملعون




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,013,761,636
- تغير المناخ هذا الوحش الجديد المرعب
- مطلوب ثوره في التعليم
- امواج بوسيدون الغاضبه
- جائزه نوبل لأعداء السلام !
- من يستحق لقب حزب الشعب
- زمن البدايه هو عصرنا هذا
- عن اسطوره النهايه والتوظيف الشيطاني لها
- الحرب عند تخوم الاقاليم الاربعه 2-2
- الحرب عند تخوم الاقاليم الاربعه (1-2)
- عشرون وساما على صدر ماركس
- بيلا تشاو
- اوهام العقل
- العرس الذي لا ينتهي
- ياقه زرقاء
- مثلث الخراب
- ضيف ثقيل
- عن فكره العبور
- محمد نبي الانسانيه
- رساله الى الاخ رشيد
- عاشق الصباح


المزيد.....




- حقائق غير مملة.. وثائقيات ممتعة تنافس الأفلام الروائية
- صدرت حديثاً الترجمة العربية لكتاب -جورج بنارد شو يفصح عن نفس ...
- خالد المشري:اتفاق الصخيرات ما يزال الوثيقة الوحيدة التي يمكن ...
- حروب الأرشيف وصناعة تاريخ المملكة السعودية الحديث
- وزارة الثقافة السودانية تعتذر لأجهزة الإعلام والصحافة عن عنف ...
- معرض -المساحة الشخصية- للفنانة لينا بني عودة: الممنوع يُلاحق ...
- آخر تقاليع كورونا .. كمامات تتولى الترجمة
- إيفا ميندز غير قادرة على اعتزال التمثيل
- حكايتي ...محمد حسين حبيب: أعمالي المسرحية معنية بالإنسان وبح ...
- كاريكاتير العدد 4795


المزيد.....

- أثنتا عشرة قصيدة لويس غلوك / إبراهيم الماس
- أنطولوجيا مبارك وساط / مبارك وساط
- على دَرَج المياه / مبارك وساط
- فكر الأدب وادب الفكر / نبيل عودة
- أكوان الميلانخوليا السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- التآكل والتكون السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- رجل يبتسم للعصافير / مبارك وساط
- التقيؤ الأكبر السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- الهواس السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- النهائيات واللانهائيات السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عدلي عبد القوي العبسي - العظيمه نجوى مكاوي