أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - خيرالله قاسم المالكي - الوجه الآخر














المزيد.....

الوجه الآخر


خيرالله قاسم المالكي

الحوار المتمدن-العدد: 6691 - 2020 / 9 / 29 - 19:09
المحور: الادب والفن
    


الرجل ذاك يمر كل يوم لا يلتفت الي أو يلقي تحية الصباح ولايهمه ما أمارس من هواية أنشغل بيها عند طلول الشمس ساعة الفجر حتى الغروب وخلو الطريق من المارة عدا هذا الرجل الأشعث يتخذ مكان بعيد خلف حافة الرصيف, مكان ينزوي فيه مع حطام يتأبطه عند عودته من سفرتة حامل أثقال تنهك جسده المتعب وتقصر من خطواته .الرجل يعتمر كوفية وبنطال وقميص تتناقض فيها الالوان وتناقض جسده بطولها وعرضها ولا شأن لي به مادم غارق بنفسه وملتف بلهاث فمه وعيونه المذبوحة بالجرح النازف من أنفه الأفطس ووجنات متفوخة تأن من السمرة الممزوجة بالغبار الملتصق على جسدة المثقوب ووجهه الناتئ.تفر منه المارة لسواد وجهه والروائح الطافحة من جسده كعفونة الماء النتن لبركة عمياء مات ساقيها.أنا لا أجيد هواية غير رعايه الشجيرات الخضراء وسقاية الورد الأحمر من ندى الدمع المدخر من سنوات خلت ولم تعد لرجل كهل يقضي الخريف متدثر بغطاء أصفر يقضي جل يومه في دائرة مغلقة نوافذها معتمة وأبوابها أصفاد تسد الزوايا المفتوحة .سألت نفسي لماذا أنا هنا وهناك أسواق تعج بالحلوة ونكهت اللحم الطازج يكفيني ما أكلت ويطيب لي ما أشتهي . هل ذاك الرجل يقبل أن يبادلني وجهه لنهار واحد أقضي فيه نهار أشاهد شوقي وأداوي جراحي. هل يقبل أن يعيش يوما بدائرتي المغلقة وهواية عاشت لأجلي.لا بأس سأصارحة بغايتي ومرادي علة يقبل .جاء الي في المساء طرق الباب وخرجت رأيته واقف مرتدي هندام لا يرتديه غير الأمراء والملوك تفوح منه رائحة ورد الياسمين المعتق فاجئني كأنه أنا حين أحلم يا رجل كن كما أنت واترك سحنتي السمراء وآلام جراحي هي لي ولاتصلح لغيري.






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
سعود قبيلات الشخصية الشيوعية المعروفة من الاردن في حوار حول افاق الماركسية واليسار في العالم العربي
حوار مع أحمد بهاء الدين شعبان الأمين العام للحزب الاشتراكي المصري، حول افاق اليسار في مصر والعالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- صراع
- جذور الأنتماء
- تأملات خريفية
- وهج
- العمر والجنون
- ثقب
- توجس
- أمنية
- حلم مشاكس
- وجه من غبار
- أوهام
- هلوسة
- ضياع
- خيوط العنكبوت
- العرض المعاد
- لذة العطر
- جفاف
- احذر احذر
- المرآة
- حلم


المزيد.....




- رُحّل تونس أوفياء لتاريخهم رغم قسوة الظروف
- جاكي ميسن: رحيل الفنان الكوميدي والحاخام السابق عن عمر يناهز ...
- نقابة الأطباء المصرية تفتح تحقيقا مع طبيب كشف -سرا- عن الفنا ...
- -شيء من الخوف-.. كيف جسد فيلم عُرض قبل 40 عاما واقع الدكتاتو ...
- خارج النص ـ فيلم -شيء من الخوف-.. كيف جسد واقع الدكتاتوريات ...
- بالصورة..فنان -يفكك- صورة من مهمة أبولو 11
- -إنها شريهان يا سادة-... شهيرة تعلق على مسرحية -كوكو شانيل- ...
- مصر..شكوى ضد عدد من الأطباء بتهمة إفشاء سر مرض الفنانة ياسمي ...
- -1982- للبناني وليد مؤنس.. سيرة ذاتية تصنع متخيلا سينمائيا
- المصباح والجرار.. لا -محبة- إلا بعد عداوة!


المزيد.....

- معك على هامش رواياتي With You On The sidelines Of My Novels / Colette Koury
- ترانيم وطن / طارق زياد المزين
- قصة الخلق . رواية فلسفية. / محمود شاهين
- فن الرواية والسينما والخيال: مقابلة مع سلمان رشدي / حكمت الحاج
- أحمر كاردينالي / بشرى رسوان
- بندقية وكمنجة / علي طه النوباني
- أدونيس - و - أنا - بين - تناص - المنصف الوهايبي و - انتحال - ... / عادل عبدالله
- التوازي في الدلالات السردية - دراسة ذرائعية باستراتيجية الاس ... / عبير خالد يحيي
- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - خيرالله قاسم المالكي - الوجه الآخر