أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفساد الإداري والمالي - أحمد زوبدي - في الإقتصاد السياسي لثروة الفوسفاط في المغرب.














المزيد.....

في الإقتصاد السياسي لثروة الفوسفاط في المغرب.


أحمد زوبدي

الحوار المتمدن-العدد: 6663 - 2020 / 8 / 31 - 02:17
المحور: الفساد الإداري والمالي
    


في الإقتصاد السياسي لثروة الفوسفاط في المغرب /


أي دولة تتوفر على ثروة يكون لها وضع دولي خاص. المثال النموذجي هي الدول المنتجة للنفط المعروفة بالأوبك.
في هذه البطاقة السريعة, سوف لا أتطرق للموضوع المتعلق بعدم التحاق هذه الدول بدول الشمال رغم أن متوسط الدخل الفردي لسكانها جد هام إذ يفوق متوسط الدخل في الدول المتقدمة.
السؤال الرئيسي في ما يخص الفوسفاط في المغرب هو لماذا لا نعرف إلا بعض الأشياء الثانوية عن هذه الثروة, التي جعلت المغرب ثاني دولة منتجة لهذا المعدن وأول مصدر لهذا الإنتاج ؟ في حين أن عائدات الفوسفاط تمكن أن تدفع بالمغرب لينتقل إلى وضع متميز إن هي صوبت في اتجاهها الصحيح !
من وجهة نظر الاقتصاد السياسي، وليس الاقتصاد الخالص أو قل المبتذل كما يقول ماركس، الثروة الفوسفاطية يتم توزيعها بين ثلاثة أطراف رئيسية :
1/ الشركات الأجنبية المتواجدة فوق التراب المغربي سواء منها الشريك المباشر في استغلال ثروة الفوسفاط أو الشركات المناولة ،
2/ القطاع الخاص ويتصدره الهولدينغ الملكي أونا/سني( ona/sni) من خلال شبكته المتعددة بدءا من الصناعة التحويلية مرورا بالفلاحة الصناعية والتجارية حتى الأبناك والتأمين والعقار والنقل والسياحة, إلخ. هذا الشكل من التمركز الأفقي والعمودي يسمح للهولدينغ بمراقبة كل القطاع الخاص ليمتد إلى المؤسسات العمومية، التي عرفت العديد منها التفويت لصالح الهولدينغ إياه بأثمان سخيفة تدعو للكثير من الغضب !
3/ القطاع البنكي الذي يخترق كل القطاعات المنتجة والخدماتية مستعملا كل أشكال الخدع والحيل ليمتص القسط الأوفر من الأرباح المرئية وغير المرئية.
ثروة الفوسفاط يتم توزيعها على الشكل أعلاه دون رقيب ولا حسيب, في حين لم يتمكن المغرب, منذ الاستقلال الشكلي, من الانطلاق على مستوى الصناعة التي تعتبر المنطلق الأول لكل تنمية حقيقية. في ذات الوقت, ينتج عن هذا الفساد الذي يعرفه قطاع الفوسفاط في شح وسائل تمويل الميزانية ومشاريع تنموية واجتماعية لامتصاص الفقر الذي يصيب 50 في المائة من الساكنة منها 30 في المائة تحت عتبة الفقر و التي تحولت إلى فئة متسولة ومتسكعة في ظل الجائحة.
بمعنى أن المغرب في حاجة إلى مؤسسات المراقبة والمحاسبة وليس لمؤسسات تحمي الطغم المسيطرة والحاكمة. المغرب لن يتقدم إن لم يكن سيتأخر في وضع يسود فيه الفساد في كل البلاد, وفي بلد لاتزال فيه " لهدر تخلى دار بوه ", هي اللغة السائدة !
على أمل العودة لهذا الموضوع البالغ الأهمية, أقول أن استغلال ثروة الفوسفاط لأجل انطلاق المغرب في التصنيع أولا ثم سن سياسة إعادة توزيع نتاج النمو ثانيا، هو الشرط الأساسي لإقامة الدولة الوطنية المستقلة. وبالتالي, فإن إدارة مجمع المكتب الشريف للفوسفاط مدعوة إلى تقديم الحسابات للافتحاص لدى المجلس الأعلى للحسابات على أساس أن يقوم القضاء في البث في تقارير المجلس المذكور.
للتذكير, لقد قام مركز الأبحاث (OCP Policy Centre ) التابع لهذا المجمع و الذي يوجد مقره بحي الرياض بالرباط, باستقطاب العديد من الأساتذة الجامعيين والباحثين المغاربة, منهم من كانوا يساريين مبتذلين والمصنفين لدى هذا المركز ككبيري الباحثين( Seniors fellows ), من خلال القيام ببحوث و دراسات وتقارير تجارية في مختلف المجالات وذلك مقابل أغلفة مالية سمينة تصل إلى مئات الملايين من السنتيمات دون السفريات والمنح على اختلاف أنواعها وتمويل مراكز البحث والدراسات والمجلات التي يملكونها و التي تزكي الاستبداد المستشري في البلاد. وقد عثرت على بعض من هذه البحوث والدراسات والتقارير مسروقة وقمت بإخبار أصحابها, كبيري المرتزقة (Mercenarys fellows) , في أفق فضح هذا الفساد العلمي الذي يسيء للجامعة المغربية والذي يعتبر أكثر خطورة من الفساد المالي والسياسي والإداري..
يقول الشهيد مهدي عامل " الحرب حربان, وربما من جهة الفكر أكثر فتكا", ولذا وجب التصدي لناهبي ثروة البلاد على اختلاف أنواعهم.



#أحمد_زوبدي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة
حوار مع صلاح عدلي الامين العام للحزب الشيوعي المصري حول اوضاع ومكانة القوى اليسارية والتقدمية في مصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- محاولة في نقد حزب الطبقة العاملة : ملاحظات عامة و أولية للنق ...
- في نقد ثقافة العولمة, بعيدا وقريبا من كورونا ! ملاحظات تمهيد ...
- في الذكرى الثامنة والثلاثين لرحيل المفكر المغربي الشهيد عبدا ...
- في استقالة المثقف في موسم كورونا !
- قراءة سريعة في فكر سمير أمين في ضوء أزمة كورونا فيروس : إشكا ...
- دور الدولة في المغرب ما بعد أزمة كورونا .
- في رحيل المفكر العربي الكبير سمير أمين - سيرة فكرية لمثقف عض ...
- الاقتصاد السياسي في زمن الربيع العربي في أعمال البروفسور عزي ...
- في شروط إعادة بناء اليسار.. ملاحظات أولية
- - البريكسيت - .. هل هي الدرجة الصفرللإتحاد الأوروبي ؟
- ثقافة الرأسمالية ومستقبل الاشتراكية .. عناصر أولية
- - البريكسيت- .. هل هي الدرجة الصفر للاتحاد الأوروبي ؟
- عزيز بلال .. مناضل في الحياة وشهيد في الموت
- لغة الأرقام
- هل بلور الربيع العربي شروط بناء الدولة الوطنية المستقلة بدول ...
- عزيز بلال وبعض أنصار التغيير
- أي انكماش اقتصادي يعرفه المغرب ؟
- - السكتة القلبية - للاقتصاد المغربي في قاموس المركز المغربي ...
- بؤس الاقتصاد المغربي وبؤس الاقتصاديين المغاربة
- على هامش جائزة نوبل للاقتصاد 2014 : قوة الأسواق في ضبط الاقت ...


المزيد.....




- مصرع 10 أشخاص بطريقة مروعة في مصر
- المحكمة الاتحادية العراقية تحكم ببطلان مادة في قانون أحوال إ ...
- باريس تستنكر استدعاء سفيرها في إيران
- الحكم على عضو سابق بمجلس الاتحاد الروسي بالسجن 18 عاما
- محللون وإعلاميون يعلقون على إطلاق صفحة RT Egypt
- باريس -تستنكر- استدعاء سفيرها في إيران
- ستولتنبرغ يحث الناتو على عدم تكرار -خطئه- مع روسيا في التعام ...
- مصر.. حبس مسؤول في مجلس الدولة بقضية فساد كبرى منذ عهد مبارك ...
- بوريل يعتزم بحث إعادة إعمار أوكرانيا على حساب أموال روسيا ال ...
- الاتحاد الأوروبي يرفض الاعتذار لكييف عن التصريح بـ-مقتل 100 ...


المزيد.....

- The Political Economy of Corruption in Iran / مجدى عبد الهادى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفساد الإداري والمالي - أحمد زوبدي - في الإقتصاد السياسي لثروة الفوسفاط في المغرب.