أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر على الرابط البديل
https://www.ahewar.net/debat/show.art.asp?aid=670685

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - هاني أديب حنين - ثورة الموتى














المزيد.....

ثورة الموتى


هاني أديب حنين

(Hany Adeeb Henin)


الحوار المتمدن-العدد: 6526 - 2020 / 3 / 29 - 01:26
المحور: الادب والفن
    


حين اعلنت الحرب عن خسارة هنا و خسارة هناك ، لفظ الموت 6 جنود ارادوا الا يدفنوا في مقبرة على بعد امتار من سطح التربة ، و الجنود الخائفون و المزعورون يسالون الضابط فالكابتن فجنرالات الحرب و لكن الموقف اصبح معقد فحالةالحرب تتوقف على ماذا سيقنع اناس مائتون بالطاعة ،

لقد قدمت لنا الة الحرب اناس مائتون خسروا كل شيء فماذا يرعبهم ، ان ما كان يرعب الانسان في حياته القصيرة هو فقدها ، لكن الة الحرب سحقت كل اسباب الخوف ،

ان الفزع هو فيمن بقي حي ، هذه القصة من تاليف الكاتب الامريكي Irwin Shaw

يشارك المؤلف قضية شغلت الراي العام الحرب و الفئات المتضررة ، و كيف قدم الكاتب الحلول المتاح في ذلك الوقت ، و هي حلول لا تختلف عما قامت به الهيئات و الحكومات لمواجهة كوفيد 19 ، و تلك الفئات الكنيسة و خام يهودي فئة الدين ، و الزوجات و الامهات و الاقارب ..فئة الاقرباء فئة اجتماعية ، و فئة طبية الطبيب و فئة عسكرية و اخرى صحفية و ذو راس المال ..

و برغم عروض زائفة لهولاء الموتى فشلوا في اقناعهم بالمكوث في التربة ، نعم فجزء من ارق المجتمع الحالي هو لا يوجد مكان للموتى ، اننا لا نعرف ان نساعد الحاليين بتقلباتهم فهل يمكننا ان نسد حاجات اولئك ، و كان هجوم الكهنة الكاثوليك ان هذا من عمل الشيطان و لكن الشيطان الاكبر كان المؤلف الذي لم تنجح معهم محاولات اقناع الموتى ..

فالموتى لا يشعرون بتاثير السلطة دينية كانت او حربية ، و ثورة الموتى لا يمكنها ان تنذر سوا بضجيج و صداع في راس الة الحرب ، فالصوت الخارج من القبر ازعج قايين في الكتاب المقدس يوما ما ، اين اخوك ؟ و لكنه اعلن احارس انا لأخي ؟

و جاء صوت الله دم اخيك يصرخ الي من الارض ..

و قد نظن اننا يمكن ان ندفن بعض القضايا او الشخوص و لكن عبثا نحاول ان نطمث قضايا .. ستبقى برغم محاولتنا ان تبقى في قبر فارغ



#هاني_أديب_حنين (هاشتاغ)       Hany_Adeeb_Henin#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر العراقي ضياء الشكرجي حول العلمانية والدين والاحزاب الاسلامية في العراق والشرق الاوسط
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- قد أصابنا الوبأ
- عند أبواب نجاستي
- علاجكم عند البهايم
- مسرحية القرن


المزيد.....




- الكشف عن حقيقة إحالة الفنانة منة شلبي للمحاكمة العاجلة في مص ...
- عياض في الرياض.. مغامرات سينمائية في قالب كوميدي ساخر
- وفد عن مجلس الشيوخ الفرنسي يشيد بالمستوى التنموي الذي تشهده ...
- مصر.. الأمن يستدعي الفنانة شيرين عبد الوهاب
- مهرجان سعودي يثير الجدل بسبب عرض فيلم مغربي يدعم المثلية
- الغاوون ,قصبدة(ساحة الفقرا)بقلم الشاعر ابواليزيد الكيلانى(جي ...
- اندلاع حريق بالقرب من المسرح الوطني في بغداد
- مونديال قطر حول الدوحة إلى متحف مفتوح للفنون التشكيلية
- شباب عراقيون ينشؤون فرقة فنية لإحياء التراث الموسيقي لمدينة ...
- معرض بيروت العربي الدولي للكتاب من -معالم لبنان- الثقافية رغ ...


المزيد.....

- المرأة والرواية: نتوءات الوعي النسائي بين الاستهلاك والانتاج / عبد النور إدريس
- - السيد حافظ في عيون نقاد وأدباء فلسطين- دراسات عن السيد ح ... / مجموعة مؤلفين عن أعمال السيد حافظ
- البناء الفني للحكاية الشعبية على بابا والأربعين حرامي (بين ... / يوسف عبد الرحمن إسماعيل السيد
- شخصية مصر العظيمة ومصر العبيطة / السيد حافظ
- رواية سيامند وخجي مترجمة للغة الكردية / عبد الباقي يوسف
- كتاب (كحل الفراشة) - ايقاعات نثريَّة - الصادر في عام 2019 عن ... / نمر سعدي
- رواية تأشيرة السعادة : الجزء الثاني / صبيحة شبر
- مسرحية حكاية الفلاح عبدالمطيع ممنوع أن تضحك ممنوع أن تبكي / السيد حافظ
- مسرحية حلاوة زمان أو عاشق القاهرة الـحـاكم بأمـــــر اللـه / السيد حافظ
- المسرحية الكوميدية خطفونى ولاد الإيه ؟ / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - هاني أديب حنين - ثورة الموتى