أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ادم عربي - اهمية رأس المال في التنمية














المزيد.....

اهمية رأس المال في التنمية


ادم عربي
كاتب وباحث


الحوار المتمدن-العدد: 6443 - 2019 / 12 / 22 - 00:18
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


الدول الفقيرة على سبيل المثال لا تستطيع استثمار مواردها الطبيعية الغزيرة بسبب نقص الأموال وهذا واضح جدا ولهذا السبب إما أن تقترض من البنوك الأجنبية ، للمباشرة في الاستثمار بحهودها الخاصة أو تدعو شركات أجنبية لانجاز الاستثمار، مقابل موارد يجري الاتفاق حولها بين الطرفين ، الدولة صاحبة الموارد الطبيعية والشركات الاجنبية المتخصصة ، فالمال المقترض يعتبر أحد عناصر الانتاج وبدونه يتعذر الاستفادة من عناصر الانتاج الأخرى كالعمل والمواد الأولية لانتاج السلع الضرورية للمجتمع.


هم يقولون المال لا يلد مالا الا بطريقتهم ، حسنا ، لو اقترضت مالا من المصرف أو من صديق واستثمرته في مخبز لصناعة الخبز فبالتأكيد سيلد المال المقترض مالا .. أليس كذلك؟ وهنا فان مقولة المال لا يلد غير صحيحة. صحيح القول ان المضاربة بالاسهم والسندات والبيوت والعملات ليست نشاطا انتاجيا بل نشاطا غير منتج . الموضوع الأهم هو مجال استثمار المال. وكلما اتجهت كميات أكبر من المال المقترض في استخدام الموارد الاقتصادية مثل المواد الاولية أو نصف مصنعة وعمل مأجور وغيرها فأن دور المال هنا سيكون عنصرا من عناصر الانتاج ولولاه لما أمكن دفع أجور العمل وثمن المواد الأولية والخدمات الضرورية لعملية الانتاج.

محنطي الماركسيه يعترضون على هذا العنوان ، لا لشيئ الا لاقامة الدليل على انهم لا يفهمون الماركسيه او الاصح فكر ماركس الذي حارب كل فكره طوباويه ، حتى انه قال " كل ما اعرفه انني لست ماركسيا " ، المحنطون ماركسيا يعتقدون ان روحا تسبح في سماء الطبيعه هي التي تخلق المال من خلال صناعة صنم ونفخ الروح فيه عيبهم في ذلك ان طريقتهم هي الطريقه الوحيده حصرا لانتاج المال ، هم يقولون "
النقد الذي يفقس نقدا لا يكون ا لا في الدورة البضاعية الراسمالية. نقد-بضاعة...انتاج...بضاعة تختزن عملا اكثر-نقد زائد".

انا لا اعترض على هذه الطريقه الراسماليه في انتاج المال ، ولكني اعترض على جعلها حصرا وللتوضبح والاسهاب نفكر مليا بعيدا عن مقدسات ليس لها مكان في الواقع .






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- نقيضانْ!
- جدل الصدفه والضرورة
- يا امراة !
- لا يوجد حتميه تاريخيه!
- الانتاج الذهني؟
- السعي وراء الربح الاضافي !
- تحت الشمس
- الحراك الجماهيري العربي
- امريكا تتقوى بالدين!
- هل الدين عائق للتطور؟
- ان اردت تغيير الواقع فلا تبحث عن طرق من خارج ذاك الواقع
- نقد لمقولات الحرية والمرونة والاستقلالية التي تعد الرأسمالية ...
- سلعة التكنولوجيا الرقميه !
- في ازمة الثقافه العربيه 2
- رحله في الذاكره
- فائق القيمه بين مصنع متخلف تكنولوجيا واخر متطور !
- فائض القيمه بين مصنع متخلف تكنولوجيا واخر متطور !
- ملخص تاريخ الحزب الشيوعي الكندي
- السلعة وخفض زمن انتاجها !
- وسيم نوتردام كامله


المزيد.....




- أحمد السعدني يعلن انسحابه من -كله بالحب- ويصف ما حدث بـ-المه ...
- ناصر جودة يرد على -مشككين- بعد ظهور الملك عبدالله والأمير حم ...
- ناصر جودة يرد على -مشككين- بعد ظهور الملك عبدالله والأمير حم ...
- فون دير لاين تعلق للمرة الأولى على -فضيحة الأريكة- في أنقرة ...
- بحث جديد يربط انسداد الأنف المزمن بالتغييرات في نشاط الدماغ! ...
- صحفيو وكالة الأنباء الرسمية في تونس? ?يحذرون من المساس باستق ...
- الولايات المتحدة تعزز وجودها العسكري في ألمانيا بعد حقبة ترا ...
- الأزمة الأوكرانية: تصاعد التوتر بين الغرب وروسيا.. وموسكو تت ...
- محاكمة جماعة متطرفة في ألمانيا بتهمة -التخطيط لمهاجمة مسلمين ...
- قناة السويس: محكمة مصرية تأمر بالتحفظ على سفينة -إيفرغيفن- ح ...


المزيد.....

- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ادم عربي - اهمية رأس المال في التنمية