أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - طالب الجليلي - عبد الوهاب الساعدي؛ مرة اخرى














المزيد.....

عبد الوهاب الساعدي؛ مرة اخرى


طالب الجليلي
(Talib Al Jalely)


الحوار المتمدن-العدد: 6364 - 2019 / 9 / 29 - 13:46
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


رأي

مع ان ملامح الرجل توحي بطيبة فلاحي الجنوب وبقايا ملامح السومريين من ابناء مملكة البحر ؛ مملكة ميسان واهوارها ... مع كل ذلك كنت مصابا بمرض الشك لكثرة ما تعرضه صور المسؤولين قديما وحديثا في ظاهرة ( صورني وكأني لا ادري !!!) ...
نعم كان لا يرتدي درع ضد الرصاص ولا خوذة حربية وهو قائد ( وهذا مخالف للعرف العسكري اثناء الحروب ) ! لكن ما كان يدور حوله من قتال وتناثر الرصاص وانفلاق القنابل ؛ كان يضيف له صفة الشجاعة والخبل !! وينفي عنه تلك الظاهرة ( صورني وكأني لا ادري) ! بل يضيف له صفة الأقدام والشجاعة وافتخار العراقين بتلك الشخصية البطولية ..! مع مرور المعارك وتمددها زمنا وارضا اضاف لنا هذا الرجل صفة اخرى ومهمة جدا عكس ما تصورناه بداية الا وهي ( ما بدى في الصور ، تعامله الأبوي العراقي اللا طائفي في المناطق المحررة وحب المواطن الموصلي والتكريتي له !!!...) ايضا اصابنا مرض الشك ب ( الادعاء بالوطنية والعراقية الأصيلة !!) ولكن ( ولكل امر لكن قد تات متقدمة او متأخرة ) !! ولكن انتفاضة اهلنا في الموصل الحدباء والقائم والرمادي وتكريت قبل العمارة والناصرية والثورة والبصرة .. انتفاضتهم وغضبهم على ( أولي الأمر) الذين قاموا بالاعتداء على تاريخ وحاضر ومستقبل العراق وشرفائه متمثلة بالبطل عبد الوهاب الساعدي ... كل هذا وذاك يكاد ان يعيد لنا الامل بانه لا يزال في العراق الخير متجذرا في اعماق الشرفاء منه
ولا زال الشطر الثاني من قول الجواهري موجودا..

انا عندي من الاسى جبل .. يتمشى معي وينتقل
انا عندي ( وإن خبى) امل ... جذوة في الروح تشتعل ...!

اهنئك يا سيدي الفريق واحسدك على عراقيتك وحب العراقيين من الحدباء الى البصرة وتقييمهم لعراقيتك قبل بطولاتك
و
سحقا لمن لم يحترم العراق من خلالك .. ليس غريبا عليهم فذاك ديدنهم لأنهم مجرد ادوات وبيادق ...!!!






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الإطاحة بالضابط الرمز عبد الوهاب الساعدي
- قاريء الحي لا يقنع اهله..!!
- ما الت اليه الخطوط الجوية العراقية!!
- لماذا تشتم ثورة 14 تموز وزعيمها ( الان)؟!!
- في ذكرى 14 تموز
- كورنيش الكوت..
- الفساد وأشكاله القذرة!
- تغريدة للشعب !!
- بغداد الازل بين الاهمال والتخلف والجهل
- يفلان ..!
- أتدري..؟!
- مجرد حوار !!
- الى حامد المالكي
- والقادم أسوأ ...!!
- بعد منتصف الليل
- لا يفلان ..!
- ورد صبار
- هور الغُمُگه ..! و حچام البرَيّس..!
- اقتلوني ومالكا ...!!
- سوالف..!


المزيد.....




- التعليم عن بعد: قصص من عالمنا العربي عن التعليم في ظروف الحر ...
- مقتل شخص بنيران شرطي في ولاية أوهايو الأمريكية
- سوريا تستعد للذي لا مفر منه
- السعودية وجدت بديلا عن التحالف مع إسرائيل
- مجلس النواب الليبي يطالب سلطات البلاد باتخاذ الإجراءات اللاز ...
- وزيرة الصحة المصرية تعلن معاملة الليبيين مثل المصريين في مست ...
- القضاء الأميركي يدين الشرطي المتسبب في مقتل فلويد وبايدن يرح ...
- البرلمان العربي يدعو المجتمع الدولي لدعم لبنان
- بكين: شي جين بينغ سيحضر القمة حول المناخ بدعوة من بايدن
- مقتل شخص وإصابة 2 آخرين بتحطم طائرة في مطار بالبرازيل


المزيد.....

- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - طالب الجليلي - عبد الوهاب الساعدي؛ مرة اخرى