أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة شاوتي - كُورَالُ الحب....














المزيد.....

كُورَالُ الحب....


فاطمة شاوتي

الحوار المتمدن-العدد: 6347 - 2019 / 9 / 10 - 10:06
المحور: الادب والفن
    


كُورَالُ الحب...

الإثنين 10 / 09 / 2019


حين تذكرتُ صُورَكَ وُرُودَكَ...
بَتَرَتْ كلمة أحبك أصابعي
وامتنعت عن ترديد إسمك...
أحببتك بعد صوتين / وردتين / كلمتين
فكنتَ جرحيَ وزعتُه على العاشقات ...
ليتذكَّرن الجراح القديمة:
ليس الحب من يقتلكِ أخيرا أو متأخرا....




الحب ينزل أسفل المائدة...
ولا يُضْرِبْ عن الطعام
كان الطبق دسما...
لكن انتهت صلاحيته
فاليد هزيلة
واللُّقْمَة ليست مَرِئَةً ....



ولدتُ طفلا هَجِيناً....
قال الحب ذلك :
وانْكَفَأَ على حروفه يمتصها
البداية صراع بينه وبينه
حمل كل منهما ضلعه
ونزع عن القُنْبُلَةِ نُونَهَا....
ومضى لحال سبيله
يرسم لضحكته زاوية
يرى منها قلبه دون حزن....



أنا تلك القنبلة المشتاقة لِقُبْلَة....
ولستُ الرصاصة المحدثة ثقبا
أنا تلك الشهية المفتوحة للقتل...
جعلت ضَبُعاً يلتهم جِيفَةَ قلبي
فتراجع سبع النهر
وابتلع لسان الحوت...



شُجَّ رأسُ الحب بطعنة...
فعلها رجل كَثَّ الشَّارب
عريضَ المنكبين
غاضب كما البحر...
تبين فيما بعد
أنه القرصان....
قذفني بعينه السليمة
واستلم عكازا من صديقه
عَوَّضَ بها الساق اليمنى....



التهمتُ قلبي في قَفْزَتِهِ ...
سريعا...
قبل قط القمامة المَشْبُوحِ على ظهره
يلحس فرو القطة ...
ولَحَسْتث فجيعة الزمن الخطإ
القلب الخطإ
الحب الخطإ...



قبل أن يلتقط النسر الأعمى نظاراته...
من الليل...
استجوبتْهُ المذيعة:
كيف كانت المقابلة...؟
بكى المنبر وهو يتحول بوقا للدعاية:
لم أقتل الحب للمرة الأخيرة
هو من يقتلني للمرات الأولى...



الحب تهمتي وهو المجرم الأول ...
لا أحد يتحمل نتائجه
لا أنا ...لا أنت...
لا نملك سلطانا على الحب ولا على القلب...



العشق شر لابد منه....
والعاشقة شريرة تستحق القتل
لكن الكُورَالَ ردد في حلقة مفقودة :
انا تلك التي لم تمت
مرة واحدة ولا وحيدة
تموت والحب مرات....
أنا من كان الحب سيد الموت
لليلة الأخيرة...
أنا من كان الحب قاتلَهَا والقتيلا...
للمرة الأخيرة...
فمَنْ يَتَجَرَّأْ ليقتُلَنِي مرة أخيرة...؟


فاطمة شاوتي






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
عصام الخفاجي مناضل واكاديمي وباحث يساري في حوار حول دور وافاق اليسار والديمقراطية في العالم العربي
نادية خلوف كاتبة واديبة وناشطة نسوية من سوريا في حوار حول تجربتها الحياتية ونضالها اليساري والنسوي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- رقصة النص...
- أَنْفْلِوَنْزَا....
- عندما يبكي الشيطان...
- قاعدة مؤنَّثَةٌ....
- أيها الموت تعالي نلعب...!!!
- جْيُوكَانْدَا الغياب...
- لست صديقي أيها الحب...!
- موَّالٌ لُغَوِي ....
- عندما تضحك القبور .....
- عندما تضحك القبور....
- عنما يكذب التاريخ....
- خُبْزَةُ الشعر....
- أحبها حد الكره....
- مظاهرة ضد الصين....
- قَمْلَةُ الوطن...
- وَرَّاقَةُ الحزن....
- سَنْدَوِيتْشُ الخراب ...
- ليس منشورا...
- سمكة الحب...
- نِفَايَةُ السؤال...


المزيد.....




- بالفيديو.. فيلم إسرائيلي يتحدث عن تأثير الأجهزة الذكية على أ ...
- مجلة نيولاينز: كيف استخدم الزعماء والرؤساء التراث الثقافي لب ...
- انعقاد مجلس الحكومة يوم الخميس المقبل
- نضال الأحمدية تشن هجوما حادا على الفنان أحمد عز بسبب هروبه م ...
- تقديم مشروع قانون المالية أمام مجلسي البرلمان يومه الاثنين
- تركي آل الشيخ يكشف عن مفاجأة سينمائية.. ما علاقة سعاد عبد ال ...
- الفنانة الكويتية روان بن حسين تدخل مجال التمثيل
- اعلان الدورة الخامسة عشرة لمهرجان ايران الدولي للأفلام الوثا ...
- مقترح بإتقان اللغة للعمل في مدراس لينشوبينغ
- العربية: إذاعات سودانية تقطع برامجها وتبدأ ببث موسيقى عسكرية ...


المزيد.....

- كتاب: بيان الفرودس المحتمل / عبد عنبتاوي
- أخْفِ الأجراس في الأعشاش - مئة مِن قصائدي / مبارك وساط
- رواية هدى والتينة: الفاتحة / حسن ميّ النوراني
- في ( المونودراما ) و ما تيسر من تاريخها / فاضل خليل
- مسْرحة دوستويفسكي - المسرح بين السحر والمشهدية / علي ماجد شبو
- عشاق أفنيون - إلزا تريوليه ( النص كاملا ) / سعيد العليمى
- الثورة على العالم / السعيد عبدالغني
- القدال ما مات، عايش مع الثوار... / جابر حسين
- في ( المونودراما ) و ما تيسر من تاريخها ... / فاضل خليل
- علي السوريّ-الحب بالأزرق- / لمى محمد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة شاوتي - كُورَالُ الحب....