أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - حسين سالم مرجين - الجودة وضمانها في التعليم ..المفهوم والدلالات














المزيد.....

الجودة وضمانها في التعليم ..المفهوم والدلالات


حسين سالم مرجين
(Hussein Salem Mrgin)


الحوار المتمدن-العدد: 6343 - 2019 / 9 / 6 - 21:22
المحور: التربية والتعليم والبحث العلمي
    


تعدد وتتنوع مفاهيم الجودة في التعليم ولا تكاد تمر فترة زمنية معنية إلا ويتم إنتاج مفاهيم جديد للجودة، المبنية على الممارسة والتطبيق، وهذا يؤكد أهمية العلاقة بين إنتاج المفاهيم والوقائع المعاشة، وبمعني آخر هناك تأثيرات التطبيق والممارسة على عمليات تحديث أو تجديد أو تنوع المفاهيم، كما أن انقطاع هذه التأثيرات يجعل من بعض المفاهيم تبدو قوالب جامدة، وأحيانًا أخرى غير واضحة، فوضوح معاني المفاهيم تأتي من خلال وجود الدلالات، ووجود الدلالات تأتي من خلال التطبيق والممارسة المعاشة للمفاهيم.
فالبيئة التعليمية الجيدة هي التي تقوم بإنتاج مفاهيم الجودة ودلالاتها أو تكون منتجة لها، حيث تقوم بإرساء الطقوس المؤسسية والممارسات الجيدة، والمناخات المحفزة على ذلك الإنتاج، ويرتهن مستوى تطبيق وممارسة الجودة بأنماط السلوك والمواقف والمقاربات التي تُقاوم العراقيل والإكراهات، حيث تعمل الجودة في هذه الحالة كنظام حماية (Anti-Virus) ) داخل المؤسسة التعليمية.
فالجودة تعني في أحد معانيها احترام القوانين والأنظمة واللوائح والإجراءات المعمول بها داخل المؤسسة التعليمية، فهي تسعى إلى تهيئة البيئة التعليمية بالمؤسسة من أجل تعليم وتعلم أفضل.
وهي أيضًا حالة ديناميكية متحركة وبشكل دائم ومستمر، بمعني أن جودة في التعليم لا يمكن أن تبلغ سقفها المستهدف من حيث المواصفات؛ سواء من حيث: الفهم، أو المعارف، أو المهارات، وهذا يعني صعوبة التعامل مع مخرجات المؤسسات التعليمية على كونهم سلعة، في حين يمكن إنتاج نفس السلعة في أيّ مصنع، وبنفس المواصفات، وحسب ما صمم له، بحيث ستكون مواصفات والشكل والعناصر واحدة لكل إنتاج المصنع.
فالجودة في التعليم لا تعني كمية الفهم أو المعارف أو المهارات المخزنة في ذاكرة المتعلم، أنما تتجلى الجودة من خلال فعالية الفهم أو المعارف أو المهارات في ممارسات وسلوكيات والمواقف التي تواجه المتعلم، وتكون عدّة فكرية، وعلمية وثقافية وتقنية يتكئ عليها أداء المتعلم في الوضعيات الحياتية المتحولة، فتغير من طبيعة ردود فعله وقناعاته ومواقفه، وتبقي متأهبة لكي تستخدم في مواقف ومواقع ومحطات جديدة لغرض معالجة موضوعات ذوات طبائع متباينة.
وهي أيضًا ثقافة تنفذ إلى السلوكيات والمواقف والممارسات وليست تحقيق شروط مادية معينة وحسب.
وهي كذلك أقرب إلى ميثاق عمل ما بين المؤسسة التعليمية التي يمثلها المعلمون والموظفون والكوادر المساندة، وبين أولياء الأمور والطلاب.
وبهذا تشكل الجودة وضمانها نمط حياة داخل المؤسسة التعليمية تتصف بالتنظيم والترتيب والمحاسبية والحرص والتقييم والتقويم والتحسين والتطوير والتقارب ما بين أطرافه كافة، بهدف عقلنة الفوضى، بالتالي يتوجب الالتزام بما تقرره من حقوق وواجبات.
وهي أيضا مشروع يجمع في داخله ما هو قانوني وتعلمي وتعليمي وأخلاقي.
ويقول ابن خلدون عن جودة التعليم” وعلى قدر جودة التعليم وملكة المعلم يكون حذق المتعلم في الصناعة وحصول ملكته
وتبدأ الجودة وضمانها بالتدرج في الاقتناع، وحسن إعداد الخطط والبرامج والأنشطة لتشمل أطراف العملية التعليمية كافة دون إقصاء أو تهميش أحد، وذلك بغية خلق وعي جمعي داخل المؤسسة التعليمية بالمسؤولية العلمية والأخلاقية اتجاه العملية التعليمية، مما يُحفز ويُشجع المعلمين أو الطلاب أو الموظفين أو أولياء الأمور الانخراط دون تردد في خدمة المؤسسة التعليمية.
إن برامج وأنشطة الجودة وضمانها في المؤسسات التعليمية بحاجة إلى أنظمة حماية ومدافعة ومساندة لها سواء من داخل المؤسسات التعليمية، أم من خارجها، فترك تلك البرامج والأنشطة والممارسات تعمل دون وجود أيّ قوى مدافعة ومساندة وداعمة لها سيؤدي لا محالة مع مرور الوقت إلى اضمحلالها ومن ثم إنهاؤها داخل المؤسسة التعليمية، وهنا أود التذكير بمقولة المفكر مالك بني يقول فيها" لا يكفي ان تبدع أفكار بل يجب ان تُؤمّن لها الحياة"



#حسين_سالم_مرجين (هاشتاغ)       Hussein_Salem__Mrgin#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة
حوار مع صلاح عدلي الامين العام للحزب الشيوعي المصري حول اوضاع ومكانة القوى اليسارية والتقدمية في مصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- البحاث والأكاديميين الليبيين...وسؤال إلى أين تتجه ليبيا ؟
- الشيخ والقبيلة في حرب طرابلس 2019م
- إلى أين تتجه ليبيا 2 ؟
- ظاهرة الفساد في ليبيا - الواقع وآليات المنع والمكافحة 2011- ...
- علم الاجتماع والنسيج الاجتماعي في ليبيا
- التعليم صناعة أيها السادة
- علم الاجتماع في الجامعات الليبية – دعوة لإعادة التعريف
- خطاب إلى فائز السراح رئيس المجلس الرئاسي- الحقيقة يجب أن تُق ...
- استنطاق المسكوت واستظهار المضمر في حكومة السراج
- ترهونة تتبنى رؤية جديدة لدور الجماعات المسلحة في طرابلس
- دليل مواصفات المدققين وضوابط تسمية وإعداد وتكوين فرق التدقيق
- معايير الجودة والاعتماد في التعليم الجامعي التحديات والرهانا ...
- فلسطين- انتفاضة شعب من جديد
- مراحل الحصول على الاعتماد الأكاديمي الدولي لبرنامج إدارة الأ ...
- خطاب ثانِ إلى غسان سلامة.... تصاعد الشعور بخيبة الأمل والإحب ...
- الأستاذ الجامعي ومعايير الجودة والاعتماد الليبية بين عراقيل ...
- منظومة التعليم في بلدان المغرب العربي كما رايتها في الملتقي ...
- مكاتب ضمان الجودة وتقييم الأداء بالجامعات الليبية الحكومية أ ...
- ليبيا بعد سبع سنوات من الحراك المجتمعي ..الأمرعظيم والمصيبة ...
- برامج الجودة وضمانها في الجامعات الليبية الحكومية -التحديات ...


المزيد.....




- الديمقراطيون يختارون حكيم جيفريز زعيما لهم في مجلس النواب
- واشنطن تبلغ أنقرة بمعارضتها لشن عملية عسكرية جديدة شمال سوري ...
- وسائل إعلام: واشنطن قد تخصص 10 مليارات دولار لتقديم مساعدات ...
- الصين تعرب عن مخاوفها من المناورات العسكرية بين الهند والولا ...
- شركة أسلحة إسبانية تتلقى طردا مشبوها كالذي انفجر في السفارة ...
- ماكرون يحذر من خطر أن تذهب أوروبا ضحية للتنافس الأمريكي-الصي ...
- وسائل إعلام أمريكية: واشنطن تعتزم تدريب المزيد من الجنود الأ ...
- ماكرون ينتقد الإعانات الأمريكية ويصفها بأنها -شديدة العدواني ...
- انتخاب حكيم جيفريز زعيما للديمقراطيين في مجلس النواب الأميرك ...
- المبعوث الأميركي للفلسطينيين: واشنطن ما زالت تريد قنصلية بال ...


المزيد.....

- خطوات البحث العلمي / د/ سامح سعيد عبد العزيز
- أزمة التعليم في الجامعات الفلسطينية / غازي الصوراني
- المغرب النووي / منشورات okdriss
- المكان وقيمة المناقشة في الممارسات الجديدة ذات الهدف الفلسفي / حبطيش وعلي
- الذكاء البصري المكاني Visual spatial intelligence / محمد عبد الكريم يوسف
- أوجد الصور المخفية Find The Hidden Pictures / محمد عبد الكريم يوسف
- محاضرات للكادر الطلابي - مكتب التثقيف المركزي / الحزب الشيوعي السوداني
- توفيق الحكيم الذات والموضوع / أبو الحسن سلام
- التوثيق فى البحث العلمى / سامح سعيد عبد العزيز شادى
- نهج البحث العلمي - أصول ومرتكزات الاجتهاد البحثي الرصين في أ ... / مصعب قاسم عزاوي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - حسين سالم مرجين - الجودة وضمانها في التعليم ..المفهوم والدلالات