أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ميسون نعيم الرومي - إهنا يمن ...














المزيد.....

إهنا يمن ...


ميسون نعيم الرومي

الحوار المتمدن-العدد: 6228 - 2019 / 5 / 13 - 23:31
المحور: الادب والفن
    


إهنا يمن ...
ميسون نعيم الرومي
إهنا يمن چنه اوچنت - وانت الرحت عني اوغبت
ضنيت بيـك الوفــه – تالي الوفه بيه اوعـِـلـِت

إهنا يمن چنه اوچنت والعمر من چفك ضاع
ياما گلت توفي العهد تالي العشگ خرده انباع
چويات الك حدر الضلع والگلب يوجع لساع
طعم الغدر كلش صعب – وانت الذي بيه اوخنت
إهنا يمن چنه اوچنت
***
گاعد على درب الهوى عيني ابعينك واتصد
سـهام اوالك وسـط الحشه لا تنحسـب لا تنعد
گلبي انجـرح ميـّة جرح لاتـِـنعگد لا تنشــد
بالروح تنگد كل وكت – تنگط ألم لن خزنت
إهنا يمن چنه اوچنت
***
مثل الشـِـرَب ماي البحرعطشان دومه .. اوعودك
عـَهد الهـوى ما ينسي وانـت النســيت اععهـودك
اصوابك صعب كلش صعب والأصعب انوب اردودك
وانت الغبـت ما ودعـت ياللي ارحلت عنـَّه اورحت
إهنا يمن چنه اوچنت
***
كل الطيور اترد ولك وانت الطرت مارديـت
سنين مرت وانگضت احرگت كلشي اوما خليت
چنت اعتقد انت العمر كلشـي خلص ما بگـيت
ضاع العمربيدك گضه - ضيم اوقهر منك شفت
إهنا يمن چنه اوچنت
***
إهنا يمن چنه اوچنت مغشوش بيك اهوايه
چنت اعتقد كلك وفه بس بيدك انت ادوايه
شيفيد ياروحي الحچي وانت اطلعت حربايه
راح الزمن بينه اومشه - نارانطفت ظـَل الخفت
إهنا يمن چنه اوچنت
----------------------------------------------
كتب الصديق سيف هذا التعليق على احدى قصائدي
فحرك قلمي لنظم النص الغنائي اعلاه
له اهديه والى القراء الكرام
من اغاني الفنان داخل حسن والذي تعتبر اغانيه من التراث العراق
إهنا يمن چنه أوچنت جينه وگفنا إبابك
وليف الجهل ما ينسي شمالك نسيت أحبابك
لو حظي لو حظك عثر تعتب إشفاد أعتابك
اهنا يمن چنه وچنت حبيتك شگد وشگد
مكتوب انت بگصتي مكتوب من سابع جد
-------------------------------------------------------------------------------
13/مايس/2019
ســـــــــــــــتوكهولم




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,023,098,388
- مَحْلَه دلال البيه
- إلى العامل في عيده (1/آيار/2019)
- ظفاير شوگ
- رَصْعَة جَمال
- ليوين ..؟؟
- كم وصمة عار؟
- وردة حمراء
- اسكت اوما ادري اشلون
- المرأة مكبلة بالأصفاد
- ابنياتچ انذبحت سنجار
- اربعين يوما على رحيل الأديب الشاعر الصديق جاسم سيف الدين الو ...
- يا عيني العدس *ابيات من شعر التجليبة
- ،،دارميات،،
- ذكريات موجعة ملجأ العامرية المنكود
- اجانَه شباط (1919)
- اگعد (حمرابي) اوشوف
- چا شنْهي التِغَيَر
- صديقتي مديحة عبد الرزاق الزبيدي لازال في العمر بقية
- هيبَتهَه السِدارَه يالبس بَغداد
- من تزعل


المزيد.....




- مجلة اتالايار الاسبانية:المغرب ينتصر ديبلوماسيا في دعم سيادت ...
- افتتاح اكاديمية مركز الشباب الاجتماعي- مخيم شعفاط للفنون ال ...
- ألمانيا تغلق المطاعم والمؤسسات الثقافية والترفيهية بدءا من ا ...
- فرد حجاية : السينمات في بغداد.. مرآةُ الأزمنة العراقية
- ألمانيا تغلق المطاعم والمؤسسات الثقافية والترفيهية بدءا من ا ...
- كاريكاتير -القدس- لليوم الخميس
- المقاومة اللغة العصية على الفهم الاميركي
- فنانة فيتنامية تبلغ من العمر 89 عاما تواصل هوايتها في الرسم ...
- -السياسة الخارجية الأميركية في الشرق الأوسط- نعوم تشومسكي
- كتاب -الأماني في بدعة الاحتفال بالمولد النبوي-


المزيد.....

- جورج لوكاتش - مشكلات نظرية الرواية / صلاح السروى
- أثنتا عشرة قصيدة لويس غلوك / إبراهيم الماس
- أنطولوجيا مبارك وساط / مبارك وساط
- على دَرَج المياه / مبارك وساط
- فكر الأدب وادب الفكر / نبيل عودة
- أكوان الميلانخوليا السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- التآكل والتكون السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- رجل يبتسم للعصافير / مبارك وساط
- التقيؤ الأكبر السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- الهواس السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ميسون نعيم الرومي - إهنا يمن ...