أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - الحزب الشيوعي اليوناني - للشباب قوته و صوته. إنه الحزب الشيوعي اليوناني














المزيد.....

للشباب قوته و صوته. إنه الحزب الشيوعي اليوناني


الحزب الشيوعي اليوناني
(Communist Party of Greece)


الحوار المتمدن-العدد: 6193 - 2019 / 4 / 6 - 02:38
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


كلمة ذيميتريس كوتسوباس في كلية الفلسفة بجامعة أثينا
للشباب قوته و صوته. إنه الحزب الشيوعي اليوناني




زار الأمين العام للجنة المركزية للحزب الشيوعي اليوناني، ذيميتريس كوتسوباس كلية الفلسفة في جامعة أثينا وتحدث إلى الطلاب أمام المعركة الانتخابية الثلاثية المتمثلة في الانتخابات المحلية والإقليمية التي تُجرى مع انتخابات البرلمان الأوروبي في 26 أيارمايو 2019.

حيث أكد في سياق كلمته: "من هنا، من مبنى كلية الفلسفة، نبعث رسالة قوية: للشباب قوته و صوته. إنه الحزب الشيوعي اليوناني. لأنه يكافح و ضد الزمن، ضد تراجع المطلبية، و من أجل تلبية حاجات الشباب المعاصرة. لأن نشاط الحزب الشيوعي اليوناني يكسر صمت القبور الذي تريد قوى النظام فرضه، ليس فقط في مدرجات الجامعات، بل و أيضاً في مواقع العمل، في الأحياء الشعبية و في المدارس. لأن الحزب الشيوعي اليوناني يملك اتساق الأقوال و اﻷفعال و يجدده يوميا، عبر نشاطه ومواقفه المحددة. إنه يقف بثبات إلى جانب المضطهَدين، و جميع العمال. ضد القِلة التي تجمع الثروة عبر "استنزاف" عقل و دخل الكثيرين. ضد حكومة سيريزا، التي تقوم بتعميد سياستها المناهضة للشعب كتقدمية. ضد حزب الجمهورية الجديدة و باقي أحزاب النظام، التي تقوم بالمزاودة في طرح تدابير مناهضة للشعب، و التي تحاول اليوم استعادة عهدة النظام التي يحوزها سيريزا (...).

يكافح الحزب الشيوعي اليوناني ضد الاتحاد الأوروبي على مر الزمن، ضد البيت المشترك للاحتكارات الأوروبية، و الذي هو سجن بالنسبة لشعوب أوروبا. إن بإمكان الشباب و الشابات بنحو اكثر الآن التعرف على هذه الحقيقة، معربين عن رد فعلهم ضد الاتحاد الأوروبي، عبر تعبيرهم بنعم قوية لصالح الحزب الشيوعي اليوناني، في جميع صناديق الاقتراع. و ذلك، لأن التعليم بالنسبة للحزب الشيوعي اليوناني، ليس فرصة ولا مؤهلاً، ولا أولوية عامة وغامضة. إنه حقٌ في المقام الأول و هو شديد النضوج ليتمتع به جميع الشباب والشابات دون استثناءات مالية.

إن الأيديولوجيا الشيوعية الثورية تقدم الرد على المطالب المعاصرة للنضال الأيديولوجي داخل مدرجات الجامعات. في الصراع مع أفكار النظام العفن الذي يعلن أن قيم الشباب هي قيم المُستغِلين (...) ما من أي أحتمال لحكومة متواجدة فوق أرضية الرأسمالية والاتحاد الأوروبي، أيا كان كلامها، و أياً كرَّمت بأقاويلها و أياً كان أصل أعضائها، لكي تقوم بإدارة صديقة للشعب لنظام الاستغلال و قوانينه الحديدية المكتوبة و غير المكتوبة.

هذا و سجَّل الأمين العام للجنة المركزية للحزب الشيوعي اليوناني في سياق دعوته الشباب لتصدُّر دعم الحزب في الانتخابات المحلية والإقليمية والأوروبية: "لدينا مواقفنا، نظريتنا و خبرتنا لكي نتمكن من تحقيق حاجات الشباب. لكي يعيش في عالم يبلغ قامة الأحلام و البشر. عالم سلام، دون استغلال و فقر و حروب. نتوجه إليكم، كما هو الحال دائماً، بصراحة وثقة.

تعالوا لنكافح معا، لفتح الطريق اليوم. و بناء تحالف القوى الاجتماعية، في الحركة العمالية و الشعبية الأوسع، في الحركة الطلابية. ضد النظام الحالي العفن و ضد سلطة القلة. من أجل إسقاطهم النهائي. فلتغدو صناديق الاقتراع الكثيرة التي أمامنا، فرصاً عديدة لوضع العقبات أمام المخططات المناهضة للشعب.

فلنفسد خططهم الرامية لتنفيذ السياسة المناهضة للشعب. هناك العديد من الأسباب لإقناع المزيد من الآخرين بدعم الحزب الشيوعي اليوناني عبر قول لا كبيرة ضد الاتحاد الأوروبي و نعم كبيرة لحقوقهم. إنها فرصة لانتخاب المزيد من رؤساء البلديات الشيوعيين و المزيد من المناضلين في المجالس البلدية والإقليمية، و هم الذين سيكافحون من أجل وضع العراقيل في وجه سياسة الحكومة والاتحاد الأوروبي. وفي هذه النضال نريدكم معنا".





#الحزب_الشيوعي_اليوناني (هاشتاغ)       Communist_Party_of_Greece#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- لينين و العالم المعاصر - عن خطر الحرب اﻹمبريالية و مو ...
- معركة صعبة من أجل نقابات في أيدي العمال
- 20 عاماً على قصف الناتو ليوغوسلافيا
- نقد لرؤى انتهازية معاصرة عن الدولة
- استنتاجات من استراتيجية الحزب الشيوعي اليوناني في عقد 1940 ف ...
- -ما الذي تعلمناه من أيارمايو 1968؟ ”
- عن تعاون اليونان - قبرص - إسرائيل -الولايات المتحدة الأمريكي ...
- 100 عام على الأممية الشيوعية
- مؤتمر الشبيبة الشيوعية اليونانية: فليغدو اقتراح المنفذ السيا ...
- عن البيان المشترك الاستفزازي الصادر عن الديمقراطيين الاجتماع ...
- بيان المكتب اﻹعلامي عن التطورات في فنزويلا
- ضد اتفاق تسيبراس – زايف
- تحليلات مشبعة بالدموع عن -اليمين المتطرف- و الحقيقة عن دور - ...
- الحزب الشيوعي اليوناني يصوت ضد اتفاق تسيبراس – زايف
- تصريحات الأمين العام للجنة المركزية للحزب الشيوعي اليوناني ذ ...
- متضامنون مع التحركات العمالية الشعبية الجماهيرية في السودان
- رسالة بمناسبة مرور 60 عاما على الثورة الكوبية
- على الشعب إدارة ظهره إلى الاستقطاب الزائف و تنظيم هجومه المض ...
- بيان المكتب الاعلامي عن التحركات في فرنسا
- كلمة الأمين العام في اللقاء اﻷممي اﻟ20 للاحزاب ...


المزيد.....




- ما سر هذه الصورة لرجل يحمل زجاجة -كوكا كولا- عام 1981 في الص ...
- وول ستريت جورنال ونيويورك تايمز: إسرائيل استهدفت منشاة عسكري ...
- الخارجية الروسية تدعو الغرب لوقف التلاعب بخطة العمل الشاملة ...
- رئيس وزراء بولندا يحدد شرط توريد مقاتلات F-16 إلى أوكرانيا
- تركيا تعجّل الكسب من الغاز الروسي
- موقف طهران: لا القرم ولا دونباس
- إيران تعرض حطام طائرات مسيرة هاجمت منشأة أصفهان
- كاميرات المراقبة تسجل لحظة وقوع زلزال في شمال غرب الصين
- -ماكرون شخص غير صادق- .. كيف علق الكرملين على تصريح أردوغان؟ ...
- الرئيس الأمريكي المحظوظ.. عاش 40 عاما برصاصة عالقة بصدره!


المزيد.....

- سيميائية الصورة في القصيدة العربية PDF / ياسر جابر الجمَّال
- طه حسين ونظرية التعلم / ياسر جابر الجمَّال
- الخديعة - منظمة الفساد الفلسيطينية / غسان ابو العلا
- قطرات النغم دراسة في موسيقى الشعر العربي / ياسر جابر الجمَّال
- سيميائية الصورة في القصيدة العربية / ياسر جابر الجمَّال
- مُتابعات – نشرة أسبوعية العدد الأول 07 كانون الثاني/يناير 20 ... / الطاهر المعز
- مدار اللسان / عبد الباقي يوسف
- عوامل تبلور الهوية الفلسطينية(1919-1949م) / سعيد جميل تمراز
- الحد من انتشار الفساد المالي والأداري في مؤسسات الدولة / جعفر عبد الجبار مجيد السراي
- الدَّوْلَة كَحِزْب سِيَّاسِي سِرِّي / عبد الرحمان النوضة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - الحزب الشيوعي اليوناني - للشباب قوته و صوته. إنه الحزب الشيوعي اليوناني