أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - جريس الهامس - كان الكواكبي حياً بيننا , ومازال يعلِّم ويحذَِّّر - على جدار الثورة السورية الجريحة - رقم 204














المزيد.....

كان الكواكبي حياً بيننا , ومازال يعلِّم ويحذَِّّر - على جدار الثورة السورية الجريحة - رقم 204


جريس الهامس

الحوار المتمدن-العدد: 6183 - 2019 / 3 / 25 - 18:11
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


كان الكواكبي حياً بيننا ومازال يعّلِم ويحذّر- على جدار الثورة السورية -204
قال العلّامة الشيخ عبد الرحمن الكواكبي قائد حركة التنوير الأولى في سورية للتحرر من نير الإحتلال التركي العنصري والوحشي لسورية والوطن العربي الذي إستمر أربعة قرون مدمرة للبلاد إقتصادياً وإجتماعياً وودنيا وفومياً .. ومذلة ومستعبدة للعبادوالشباب خصوصاً.. بطغيانه وحروبه وغزواته بإسم الخلافة الإسلامية التي لانهاية لها .....
قال الكواكبي في كتابه : ( طبائع الإستبداد ومصارع الإستعباد ) ما يلي :
(يا قوم شفاكم الله - قد ينفع اليوم الإنذار واللوم . أما غداً فلا يبقى لكم غير الندب والبكاء فإلى متى هذا التخادع والنخاذل .؟؟؟
وإلى متى هذا التواني والتكاسل والتدابر ؟ وإلى متى هذا الإهمال؟؟
وهل طاب لكم النوم على الوسادةاللينة , وتجُّرع مادة الخمول ,,أم طاب لكم السكون ؟؟ وتودون لو تسكنون القبور ؟ أم عاهدتم أنفسكم أن تصلوا غفلة الحياة بالممات , فلا تفيقوا من السبات ؟؟
يوم تعلوا السيوف رقابكم وتصم المدافع آذانكم , فتستحقون الإذلال حقاً . وحقّ لكم أن تُذلّوا ...
يا قوم : كان أجدادكم لاينحنون إلا ركوعاً لله , وأنتم تسجدون للطغاة ولتقبيل أرجل المنعمين ولو بلقمةٍ مغموسة بدم الإخوان ... وأجدادكم ينامون الآن في قبورهم مستوين أعزاء وأنتم أحياء معوّجة رقابكم أذلاء ..
البهائمُ تودُّ لو تنتصب قاماتها , وأنتم من كثرة الخضوع والخنوع كادت تصير أيديكم قوائم .
يا قوم متى تستقيمُ قاماتكم , وترتفع عن الأرض إلى السماء أنظاركم ؟؟؟؟ ومتى تميل إلى التعالي نفوسكم ؟؟
إن الهرب من الموت موت , وطلب الموت حياة , والخوف من التعب تعب , والإقدام على التعب راحة ..ولتفطنوا إلى أن الحرية هي شجرة الخلد ,, وسقياها قطرات من الدم الأحمر النقي ...
والأسارة (العبودية ) هي شجرة الزقوم , وسقياها أنهر من الدم الأبيض أي الدموع ..
ولو كبرت نفوسكم لتفاخرتم بتزيين صدوركم بورد الجروح ,, لا بأوسمة الظالمين . )
نشرتُ معلقة الكواكبي هذه الخالدة في نهاية كتابي : ( مملكة الإستبداد المقنن في -سورية) في الصفحة 214 - الذي صدر عام 2004 ومنع في الدول العربية ومعظم المكتبات العربية الخاضعة للأنظمة وإيران في أوروبا.....
وأخيراًوبعد إنهيار النظام الأسدي التابع للإستعمار الدولي المتعدد الجنسيات والصهيوني الصنع عمليا .. رغم كل المكابرة الطائفية العنصرية الوضيعة والقذرة ...دخلت دولة الإستبداد والإجرام الذي تجاوز كل جرائم طغاة العالم القديم والحديثً مرحلة الفناء .لذلك نعود لشيخنا الكواكبي لنسمع ما يقوله الن وما يحذرنا منه كأنه يعيش معنا آلامنا:::
حذرنا من خطورة مرحلة فناء دولة الإستبداد لنستعد لها بقوله :
(فناء دولة الإستبداد لايصيب المستبدين وحدهم بل يشمل الدمار الأرض والناس والديار , لأن دولة الإستبدادفي مراحلها الأخيرة تضرب ضرب عشواء , كثور هائج , أو مثل فيل في مصنع فخار , وتحطم نفسها وأهلها وبلدها ..قبل أن تستسلم للزوال ...
وكأنما يستحق على الناس ..أن يدفعوا في النهاية , ثمن سكوتهم الطويل على الظلم والإستبداد.. وقبولهم الذل والقهر والإستبداد..- نفس المصدر )
رحم الله فارسنا الشيخ الكواكبي الذي عاصر نهضة التنوير النسبي في مصر على يد الشيخ محمد عبدة والأفغاني وقاد التمرد والإستقلال الوطني السوري الأول ضد الإحتلال التركي الوحشي ..وكان نصيبه الإستشهاد في القاهرة على يد أحد جواسيس السلطان عبد الحميد الذي دسّ له السم في الطعام .....
الرحمة والخلود للشهيد الكواكبي ولجميع شهيدات وشهداء فلسطين وسورية -
25 / 3 - لاهاي






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الفيسبوك في خندق الثورة السورية - على جدار الثورة المستمرة . ...
- تحية إجلال وإكبار لثورة السودان الشقيق - على جدار ثورتنا الم ...
- باقة عطرة من الفيسبوك - على جدارثورتنا السورية المغدورة . رق ...
- باقة من منشورات الفيسبوك - على جدار الثورة السورية المغدورة ...
- الفصل الثالث والأخير من كتاب - مختارات - للشهيد فرج الله الح ...
- ك2 من مقدمة كتاب المحظور من الكلام في تاريخ العرب والشام
- مقتطفات من مواقف وأفكار الشهيد فرج الله الحلو العربية والمبد ...
- المحظور من الكلام في تاريخ العرب والشام - على جدار ثورتنا رق ...
- من حديقة الفيسبوك - على جدار ثورتنا المغدورة - رقم 197
- من ثمار الفيسبوك - على جدار الثورة المغدورة- رقم 196
- ثمرات فيسبوكية على جدار الثورة المغدورة - رفم 195
- ثمرات فيسبوكية لابدّ منها - على جدار الثورة المغدورة - رقم 1 ...
- شذرات فيسبوكية - على جدار ثورتنا المغدورة - رقم 193
- شذرات فيسبوكية على جدار ثورتنا المغدورة - رقم 192
- باقة من الفيسبوك- التآمر الدولي لإسقاط القلعة السورية الأخير ...
- باقة من الفيسبوك - على جدار الثورة التي لا تموت . رقم - 190
- الثورة في عيدها السابع . مالها وماعليها - على جدار الثورة ال ...
- جمرات من الفيسبوك. 10- أيها النازيون القتلة إرفعوا ايديكم عن ...
- من ذكريات التصدي لمؤامرة التوريث الصهيونية الدولية - غلى جدا ...
- خاتمة حكم العسكر وإلغاء العقل والرأي الآخر - على جدار الثورة ...


المزيد.....




- الجبهة المغربية لدعم فلسطين وضد التطبيع تخلد يوم الأسير
- عائلات ضحايا فاجعة “معمل” طنجة تطالب رئيس الحكومة بالاستجابة ...
- المحرر السياسي لطريق الشعب: فرز مستحق وضغط جماهيري مطلوب
- رائد فهمي لـ «دجلة»: إذا لم تغير الانتخابات الواقع الحالي فس ...
- مواجهات بين الشرطة الإسرائيلية والمصلين الفلسطينيين في منطقة ...
- التحالف الشعبي يناقش أزمة سد النهضة ويكشف عن 7 أسباب لتأييده ...
- ذ. أيت بناصر: شفيق العمراني توصل أمس باستدعاء جديد لجلسة الي ...
- كفاح شعبي من أجل أساسيات حياة لائقة بزاوية اسكار- قيادة تيكل ...
- شاهد: تجدد المواجهات بين الشرطة والمتظاهرين في ولاية مينيسوت ...
- حكومة فرنسا ترد على داعمي البوليساريو وتؤيد الحكم الذاتي بال ...


المزيد.....

- دراسة ظاهرة الحراك الشعبي في مرحلة ما قبل (ربيع الشباب العرب ... / حسن خليل غريب
- كرّاس نصف السّماء : نصوص حول المرأة الكادحة / حزب الكادحين
- الحركة الاجتماعية بين التغيير السلمي وراديكالية الثورة / زهير الخويلدي
- النظرية والتطبيق عند عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فتيات عدن في مواجهة الاستعمار البريطاني / عيبان محمد السامعي
- أسباب ثورة 14 تموز 1958، (الوضع قبل الثورة)* / عبدالخالق حسين
- دفاعا عن الماركسية - ليون تروتسكي - الجزء الثاني / احمد حسن
- دفاعا عن الماركسية - ليون تروتسكي - مقدمة جوروج نوفاك / احمد حسن
- من تدويناتي بالفيسبوك / صلاح الدين محسن
- صفحات من كتاب سجين الشعبة الخامسة / محمد السعدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - جريس الهامس - كان الكواكبي حياً بيننا , ومازال يعلِّم ويحذَِّّر - على جدار الثورة السورية الجريحة - رقم 204