أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سمير دويكات - أعاتب عيناي ان مرت ولم تراها














المزيد.....

أعاتب عيناي ان مرت ولم تراها


سمير دويكات

الحوار المتمدن-العدد: 6017 - 2018 / 10 / 8 - 14:15
المحور: الادب والفن
    


أعاتب عيناي ان مرت ولم تراها
سمير دويكات

أعاتب عيناي ان مرت ولم تراها
ومثله لقدماي ان غادرت ولـم تلقاها
وأحسد من كان يرافقها في مشيتها
ولو كان عامل لدى ابيها في مجراها
فكيف يطيب القلب ان لـم اراها مرة
او اخرى حتى استفيق مـن سكراها؟
رمتني بضحكة وكأنها الطـير يسوق
عيشا للصغار والعشق فـــي نجواها
غادرت وقد اشعلت في القلب نيرانها
وابقت على الحطب بجوار النار شعلاها
فسألت من له في عرف الناس بيـانا
فقالوا هي اميرة العشق والكل بسقياها
فاطمئن قلبي انها ستعود وان طـــال
انتظار واتيت بطير المرسال عله يرعاها
وأشكر الماء كلما دخـــل بين الشفاه
واحس كل ما فيها وأطعم العمر وغذاها
فيا خليلة القلب الرحيم، حني وعودي
فانا بانتظار وان بقي العمر بمسراها






التسجيل الكامل لحفل فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر 2010 في برلين - ألمانيا
الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- في رثاء جندي مجهول
- طفلة في عمر الزهور
- وصايا القبر
- وداعاً يا ايها الصغار
- لائحة اتهام
- كم مرة
- في هذه الارض
- امي تاج النساء
- نحن شعب الانبياء
- أطفالنا ثائرون
- براءة
- يتلاعبون في حياتنا
- ضاع كل شىء
- خطابات المجانين
- خطاب ترامب واجراءات اسرائيل فوق الارض
- يا أبتي
- في جيوب اهل غزة
- الحب المدفون
- هذا الشعب الآن يجزي وطنه
- أيها الباكي


المزيد.....




- وفاة الفنانة نادية العراقية بفيروس كورونا
- على جميع الطوائف الدينية والثقافية اداء واجبها الديني والانس ...
- إصابة الفنانة الفلسطينية ميساء عبد الهادي برصاص الجيش الإسرا ...
- المغرب في الصفوف الأمامية للتضامن الدولي مع الشعب الفلسطيني ...
- دعوى جديدة ضد جلاد البوليساريو
- حرب المئة عام على فلسطين.. قصة الاستعمار الاستيطاني والمقاوم ...
- كاريكاتير السبت
- رواية -من دمشق إلى القدس-  للروائي يزن مصلح
- إصابة النجمة ميساء عبدالهادي برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي. ...
- كاظم الساهر يتضامن: قلوبنا مع شعب وأطفال فلسطين


المزيد.....

- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سمير دويكات - أعاتب عيناي ان مرت ولم تراها