أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فريد بوكاس - المغرب: محمد السادس ملك التناقضات














المزيد.....

المغرب: محمد السادس ملك التناقضات


فريد بوكاس

الحوار المتمدن-العدد: 5985 - 2018 / 9 / 5 - 22:57
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


إن الشعب المغربي يعتبر من أفقر شعوب العالم، والغني المغربي من أغنى أغنياء العالم. في المغرب نجد أسرة مكونة من ستة أفراد يعيشون على عرق جبين أحد الأفراد الستة والذي لا يتعدى دخله 2000 درهم مغربي 180 دولار أمريكي في الشهر، وإن قرر هذا الفرد العيش بعيدا عن أسرته، سيشرد بذلك
الستة الأفراد الأخرى في الشارع، و رغم ذلك فالمحكومة تحت إشراف العثماني كذلك لا تريد ترك الأمور هادئة بل تعمل على تفجير الوضع في القادم من الأيام.

لقد قال فرانسوا ميتران يوما : ” المغرب بلد غني يعيش فيه الفقراء” هذه المقولة التي انطبقت و ما زالت تنطبق على واقع الحال، حيث أن الشعب المغربي أيضا له القابلية بأن يكون فقيرا، فهو راض بالواقع لأن الخوف مسيطر عليه من كل جانب “تحسبه ميت وما هو بميت.. ولكنه في فقر شديد”، لذا نكون بذلك نحن الشعب الذي ساهم في الأوضاع التي نعيشها والتي تزداد ضراوة، لأن المغربي لم يعد يفكر في إصلاح ما حوله، بل يفكر في مصلحته الشخصية و لا تهمه الجماعة أو المجتمع الذي هو فرد منه، وهذا راجع لعدة تراكمات وعلى رأسها الملك الذي فرض علينا أن نعيش فقراء مسخرا في ذلك علماء دين و مثقفين رغم إدراكهم وعلمهم اليقين بالأمور على حقيقتها ولكن لا أحد يستطيع تحريك ساكن.

أما المستوى المعيشي والذي أصبح يحدد بمؤشر التنمية البشرية المتكون من ثلاثة معايير مجتمعة وهي: الدخل والتعليم والصحة، واعتبارا لهذا المؤشر، فإن عدد الفقراء الذين هم تحت عتبة الفقر في المغرب هو 5 مليون نسمة دخلهم الفردي محدد في 10 دراهم 9 دولارات، وأمية وصحة مزرية، فهؤلاء في أوضاع اقتصادية واجتماعية جد سيئة ويعيش معظمهم في البوادي، ويضاف إليهم الفقراء فوق عتبة الفقر ويقدرون بحوالي 12 مليون ومعظمهم في هوامش المدن، و أما الطبقة الوسطى لا تتجاوز 6 مليون نسمة، ويضاف إليهم مغاربة الخارج، و الباقي وهم 3 ملايين من الميسورين وذوي الغنى الفاحش فـــلا يمثلون سوى 10% ويستولون على 90% من ثروات المغرب ، ويعود هذا الوضع السيئ إلى سياسة التفقير الممنهجة من طرف الملك وحاشيته من أجل التحكم في الفقراء واستغلالهم.

أن تعجز عن تدريس أبنائك، وتنظر إلى أحبائك مرضى يتألمون ولا تملك إلا الدعاء والنظر إليهم بحسرة، أن تطوي جوعك بابتسامة مزيفة وأنت توفر لأسرتك لقمة بسيطة وربما وجبة وحيدة في 24ساعة، الفقر وما أدراك ما الفقر، فهذا يعتبر جريمة في حق الشعب كله، بينما نجد الملك فقط هذه السنة يظهر بساعة يدوية مبلغها يفوق مليار و 200 مليون دولار، وابنه بساعة يفوق ثمنها 35 مليون دولار، بالإظافة إلى الطائرة التي قدمها محمد السادس لابنه هدية بمناسبة عيد ميلاده والتي يفوق ثمنها 67 مليون دولار. فميزانية ساعته اليدوية وساعة ابنه والطائرة كافية لبناء ما يزيد عن 200 مؤسسة تعليمية بكل ما يستلزمها من معدات لتكوين أجيال المستقبل ، أو بناء ما يزيد عن 40 مستشفى جامعي بأحدث التقنيات في مجال الطب والبحث العلمي.

فعجبا لملك ينتقد التعليم والصحة والتكوين وهو من كان السبب في كل ما آلت إليه الأوضاع المزرية التي يعيشها الشعب المغربي متحدثا في خطاباته بدون خجل عن العدالة الاجتماعية !!

فمادام النظام المستبد ينهج سياسة طبقية في التعليم والصحة والشغل و السياسات الاقتصادية والاجتماعية المتبعة، فلا شك أن الهدف من ذلك هو إنتاج المزيد من الفوارق والمزيد من الفقر نظرا لعدم تكافؤ توزيع الثروة بالرغم من توفر المغرب على ثروات مهمة في البر والبحر، لكن محمد السادس وحاشيته هم من يستأثرون بكل الخيرات ، وبذلك فإن أبشع وجه للطبقية خلقها الإنسان موجودة في المغرب، إنسان يعيش في كوكب آخر لا يشعر بمن حوله، إنه بكل بساطة إنسان يعيش في درجة أقل من الحيوان.

أعتقد أننا لم نستوعب بعد أننا نعيش في دولة ضعيفة كما يريد النظام لنا أن نفهم. نحن ننكر هذا الواقع باستمرار وإصرار غريب، ندافع عن أنفسنا ضد كل ما من شأنه أن يعكس صورتنا بشكل صريح و دونما تجميل، على أي أول إجراء على طريق التقدم ، هو أن نعترف بعجزنا ونعمل لتجاوز إخفاقاتنا ونتصدى للديكتاتورية التي امتصت دماءنا بدون رحمة أو شفقة.



#فريد_بوكاس (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الديكتاتورية في المغرب وكيفية التخلص منها
- الإعلام المغربي والدعارة المخزنية، جريدة الخبر بريس نموذجا
- هل محمد السادس مصاب بورم الغدة النخامية ؟
- المغرب :المملكة العلوية والريع الاقتصادي والسياسي
- بيان هام لمن يهمه الأمر. ( حزب الشباب الديمقراطي المغربي )
- مفاوضات باريس السرية بين المغرب وجبهة البوليساريو، مفاوضات و ...
- المغرب وجبهة البوليساريو: الحالة القانونية للصحراء الغربية
- حوار خاص مع مندوب جبهة البوليساريو بالأندلس السيد: عابدين بو ...
- الصحراء الغربية: أطفال المخيمات يعدون إلى ذويهم...
- المغرب: هل قرار مجلس الأمن وجبهة البوليساريو سبب الإنزال الع ...
- إسبانيا: منظمات وفعاليات سياسية وممثلية البوليساريو، تتظاهر ...
- المغرب والبوليساريو على صفيح من النار.
- تنازل عن الجنسية المغربية ونزع البيعة
- إسبانيا: ممثلية البوليزاريو ومنظمات حقوقية تنتفض من الأندلس.
- الصحراء الغربية: هكذا تبيع جبهة البوليساريو الأطفال.
- الصحراء الغربية: هل جبهة البوليزاريو تبيع الأطفال للإسبان؟
- جمعية الصداقة مع الصحراء بإسبانيا وأطفال مخيمات تندوف.
- خطاب جلالة الملك: الله يطول في عمر سيدي.
- المغرب البوليزاريو: القرار الأممي في صالح من؟ (مع تدقيق لغو ...
- المغرب البوليزاريو: القرار الأممي في صالح من؟


المزيد.....




- السعودية.. تفاعل على مقال مشترك لنجلي سعد الجبري وسلمان العو ...
- تفاعل على فيديو ردة فعل زوجة بايدن على تصرف من الرئيس وصف بـ ...
- السعودية.. المغامسي يثير تفاعلا بانتقاد -الاتكاء فقط على أصو ...
- السعودية.. تفاعل على مقال مشترك لنجلي سعد الجبري وسلمان العو ...
- السعودية.. المغامسي يثير تفاعلا بانتقاد -الاتكاء فقط على أصو ...
- على الغرب مساعدة أوكرانيا للانتصار في حرب المعلومات أيضا - ف ...
- شركات نفط عملاقة تخفي كميات هائلة من الانبعاثات الغازية السا ...
- أغلقت 23 مسجدا في عامين.. الداخلية الفرنسية بصدد إغلاق مسجد ...
- هاريس في كوريا الجنوبية لتأكيد التحالف وجارتها الشمالية تجري ...
- تحول إلى إعصار من الفئة الرابعة.. إيان يضرب ولاية فلوريدا ال ...


المزيد.....

- غرض الفلسفة السياسية المعاصرة بين الاستئناف والتوضيح / زهير الخويلدي
- العدد 56 من «كراسات ملف»: الاستيطان في قرارات مجلس الأمن / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- هيثم مناع: عميد المدرسة النقدية في حقوق الإنسان / ماجد حبو، مرام داؤد، هدى المصري، أسامة الرفاعي، صالح النبواني
- اسرائيل والتطبيع مع الدول العربية-المسار واّليات المواجهة 19 ... / سعيد جميل تمراز
- كتاب جداول ثقافية: فانتازيا الحقائق البديلة / أحمد جرادات
- غرامشي والسياسي، من الدولة كحدث ميتافيزيقي إلى الهيمنة باعتب ... / زهير الخويلدي
- خاتمة كتاب الحركة العمالية في لبنان / ليا بو خاطر
- على مفترق التحولات الكبرى / فهد سليمان
- رواية مسافرون بلاهوية / السيد حافظ
- شط إسكندرية ياشط الهوى / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فريد بوكاس - المغرب: محمد السادس ملك التناقضات