أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - الحسين أيت باحسين - عيون الماء (8) .. الأرض تتفجر في أكلو ناحية تزنيت














المزيد.....

عيون الماء (8) .. الأرض تتفجر في أكلو ناحية تزنيت


الحسين أيت باحسين

الحوار المتمدن-العدد: 5883 - 2018 / 5 / 25 - 11:10
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


عيون الماء بين القداسة والأساطير وبين التوظيف العلاجي والسياحي والاقتصادي
المحور الثاني: عيون تُحكى حولها "أساطير مُؤسِّسة لاكتشافها ولاستغلال مياهها
عيون الماء (8) .. الأرض تتفجر في أكلو ناحية تزنيت

عين أكلو – ناحية تيزنيت
يقول الأستاذ جامع بنيدير في كتابه "أكَلو: البحر، والعين، وسيدي وكَّاكَ":
"لم نهتد إلى معرفة تاريخ اكتشاف هذه العين ولو على نحو تقريبي، وذلك رغم ما بذلناه من جهود على كل المستويات. وتروج في هذا الصدد أقاويل وروايات مختلفة ذات توجه أسطوري تفيد، من حيث هي كذلك، أن هذا الاكتشاف موغل في القدم، ونورد فيما يلي بعضا من هذه الروايات:
أ‌-أكثرها شيوعا ما تواتر من "أن أحد رعاة الإبل كان يأوي بقطيعه للقيلولة يوميا إلى حيث موقع منبع العين حاليا، وكان خلاء لا عمارة فيه، وبينما كان أحد أفراد القطيع ذات يوم يتمرغ على الأرض على عادة الدواب، إذ بالماء يتفجر بقوة من تحت الأرض، فكان بذلك اكتشاف هذه العين صدفة، وكان اسم "أماراغ" الذي يحمله هذا الموقع، والقرية التي نشأت ونمت فيه إلى اليوم، وهو مشتق من الفعل العربي "تمرّغ" في التراب أي تقلب فيه".
أورد المؤلف رواية شفوية أخرى على لسان صالح بوجيع من بحث له لنيل شهادة الإجازة في شعبة التاريخ والجغرافيا، تخصص: الجغرافيا؛ تحت عنوان: "الموارد المائية وانعكاساتها على المجال والإنسان بجماعة أكلو"، كلية الآداب والعلوم الإنسانية، جامعة ابن زهر، بأكادير، تحت إشراف ذ. محمد بوشلخة، السنة الجامعية: 1992 – 1993.
ب‌-"... تَمَّ اكتشاف عين "أماراغ" حوالي القرن الثاني للهجرة، على يد أحد الرعاة ينتسب إلى (إد بوهرية)، بعد أن لاحظ إبله تشرب دائما في ضاية بأماراغ، بحيث جمع شمل "أيت ؤكَلو، وحثهم على حفر تلك الضاية مما أدى إلى غرق أحد عبيد (إد الفاسي)، وبدافع من الفرح أعطى ذلك الراعي لأهل أكَلو ناقة حاملا كذبيحة على العين، وأمرهم برمي جنينها فيها، وفي المقابل أكرمه أهل أكَلو بمجال كبير شمال المنطقة يقوم باستغلاله ... وكانت المياه تجري فوق سطح الأرض، وتسقي المنطقة المسماة حاليا بإمي ن تركَا".
الحسين أيت باحسين
باحث في الأنثروبولوجيا
الرئيسية | مدارات | عيون الماء (8) .. الأرض تتفجر في أكلو ناحية تزنيت
نشر في جريدة هيسبريس يوم الخميس 24 ماي 2018 - 00:10
انظر الرابط التالي:
https://www.hespress.com/orbites/392582.html



#الحسين_أيت_باحسين (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- عيون الماء (7) .. عين إلمكرت، ئغرم - تارودانت
- عيون الماء (6) .. بغل محمّل بالذهب والفضة في -عين أسردون-
- عيون الماء (5) .. -بئر مريم- من المغارة إلى -كنيسة البشارة-
- عيون الماء (4) .. عيون سيوة المقدسة في مصر المعطاء
- عيون الماء (3) .. عيون موسى الاثنتا عشرة بجنوب سيناء المصرية
- عيون الماء (2) .. بئر زمزم من النبي إبراهيم إلى عبد المطلب
- عيون الماء (1) .. بين القداسة والأساطير والتوظيف العلاجي وال ...
- الفقيد إبراهيم أخياط والأمازيغية: معالم -تدبير المُتَنَوِّع- ...
- هبة حياة من أجل الصحوة الأمازيغية (تحية وداع للفقيد السّي إب ...
- هدوء في زمن الصخب ! (تحية وداع للفقيد محمد منيب)
- الكتاب الأمازيغي الجمعوي بالمغرب تجربة الجمعية المغربية للبح ...
- على هامش اليوم الدراسي بمجلس النواب: عودة النقاش إلى المربع ...
- مسارات مشاريع القوانين التنظيمية للأمازيغية: التشخيص والبدائ ...
- السنة الأمازيغية: من الاحتفالية إلى التحديث والتثمين
- ترسيم السنة الأمازيغية تفعيل لمقتضيات الدستور وليس في حاجة إ ...
- السنة الأمازيغية: ربط أواصر المواطنة بين ساكنة أعالي الجبال ...
- فن تاسكيوين: من وضع فلكلور شعبي إلى تراث ثقافي لامادي عالمي
- الجارة الجزائر تُرَسِّم رأس السنة الأمازيغيةل
- تغريدة طوبونيمية: فصل السؤال والجواب في ما بين -تاشرافت- و-ت ...
- الجامعة والجهوية ورهانات تدبير التراث اللامادي (مقاربة مفاهي ...


المزيد.....




- إيران تعلن وصول قائد -فيلق القدس- إلى حلب.. ومسؤول يوضح السب ...
- ارتفاع عدد قتلى الزلازل في تركيا وسوريا إلى أكثر من 15 ألف ش ...
- إيران تعلن وصول قائد -فيلق القدس- إلى حلب.. ومسؤول يوضح السب ...
- ارتفاع عدد قتلى الزلازل في تركيا وسوريا إلى أكثر من 15 ألف ش ...
- المنطاد الصيني: الولايات المتحدة تحذر من -برنامج تجسس يشمل 5 ...
- ملكة الدنمارك قد تخضع هذا الشهر لعملية جراحية بسبب آلام الظه ...
- السعودية.. انطلاق أكبر حدث تقني في مدينة جدة اليوم الخميس
- تحقيق استقصائي: بالدلائل سي آي إيه متورطة بتفجير نورد ستريم ...
- حصيلة ضحايا زلزال شرق المتوسط تتجاوز الـ15 ألف قتيل
- المساعدات الأممية عبر الحدود التركية لسوريا قد تستأنف اليوم ...


المزيد.....

- تهافت الأصوليات الإمبراطورية / حسن خليل غريب
- سيميائية الصورة في القصيدة العربية PDF / ياسر جابر الجمَّال
- طه حسين ونظرية التعلم / ياسر جابر الجمَّال
- الخديعة - منظمة الفساد الفلسيطينية / غسان ابو العلا
- قطرات النغم دراسة في موسيقى الشعر العربي / ياسر جابر الجمَّال
- سيميائية الصورة في القصيدة العربية / ياسر جابر الجمَّال
- مُتابعات – نشرة أسبوعية العدد الأول 07 كانون الثاني/يناير 20 ... / الطاهر المعز
- مدار اللسان / عبد الباقي يوسف
- عوامل تبلور الهوية الفلسطينية(1919-1949م) / سعيد جميل تمراز
- الحد من انتشار الفساد المالي والأداري في مؤسسات الدولة / جعفر عبد الجبار مجيد السراي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - الحسين أيت باحسين - عيون الماء (8) .. الأرض تتفجر في أكلو ناحية تزنيت