أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بابلو سعيده - سيدة محترمة فوق العادة .. من سيّدات دمشق














المزيد.....

سيدة محترمة فوق العادة .. من سيّدات دمشق


بابلو سعيده

الحوار المتمدن-العدد: 5595 - 2017 / 7 / 29 - 03:57
المحور: الادب والفن
    


سيدة محترمة فوق العادة .. من سيّدات دمشق
رئيسة المنتدى النسائي الأدبي .. ورئيسة اللجنة النسائية الاستشارية عند دي مسّورا " ممثّل الأمم المتحدة " لحل الأزمة السورية .من خلال مقابلة حوارية للسيدة .. مع الإعلامي " رياض خلف " قناة الميادين الفضائية يوم الجمعة 28 يوليو 2017 تبين لي ما يلي . هي صرخة احتجاج على كل أنواع التعصّبات الدينية والطائفية والمذهبية والحزبية.. وحملت بذاكرتها وعينيها دمشق أينما رحلت وحلّت .. لأنها تماهت بحبّ دمشق وسوريا . وقد تركت دمشق باختيارها خلال الصقيع العربي .. وستعود إليها قريباً باختيارها كما قالت. إنّها عقلانية .. وجريئة .. وموضوعية وهادئة في حوارها ..واسمها يذكّرني بنجمتين اسلاميتين.. هما أسماء بنت عُميس الهلالية .. وأسماء بنت أبي بكرٍ التّيميّة. وهي تمتلك رؤية إبداعية استشراقية. وتؤمن باللاهوت القائم على دين القوننة .. والمعرفة .. والتآخي .. والأنسنة , وترى أنّ الدين عبادة وعلاقة خاصّة بين الإنسان و " خالقه " وليس سياسة ... ومن وجهة نظرها .. الذي يوحّد سورية .. ليس هو الانتماء الديني أو الجيني أو الجغرافي بل هو الانتماء الحضاري.. إلى سوريا .. العَلْمنة ,, والمحبة ... والسلم .. والتآخي ..وتنقية الذاكرة مما علق بها من غبار التاريخ .. واوحاله .. نتيجة حرب وحشية ظالمة اشعل نيرانها مسلحون ... وإرهابيّون ... وقد دمّروا البُنى التحتيّة بعامّة .. والجيوش العربية بخاصّة .. خدمة لمصالحَ تل أبيب ،، والبيت الأبيض .. وشركاته العابرة للقارات لبيع السلاح .. وإعادة الإعمار.. واستثمار النفط .. والغاز . أتعرفون من هي ؟
إنها السيدة أسماء كفتارو







دور ومكانة اليسار والحركة العمالية والنقابية في تونس، حوار مع الكاتب والناشط النقابي
التسجيل الكامل لحفل فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر 2010 في برلين - ألمانيا


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- السّيّدة أسماء كفتارو
- العربة - 9 -
- تربية الحمير - 14 -
- الرابع من نيسان -12 -
- مأساة الرّفاق الثلاثة - 8
- سوق الهال - 6 -
- جُثّة... هامدة - 10-
- العقارات .. والنّهب .. والنفط - 3 -
- العقارات .. والنّهب .. والنفط -2 -
- العقارات .. والنّهب .. والنفط
- الحصار
- د . ن نوال السعداوي صوت الاحتجاج - 11 -
- نوال السعداوي صوت الاحتجاج - 11 -
- نوال السعداوي صوت الاحتجاج - 10 -
- ديمقراطية العولمة المؤنسنة - 2 -
- ديمقراطية العولمة المؤنسنة - 1 -
- نوال السعداوي صوت الاحتجاج - 2 -
- نوال السعداوي صوت الاحتجاج - 3 -
- شمسٌ لا تغيب. الكاتبان: بابلو سعيده . mari rose.
- شمس لا تغيب . الكاتبان ؟ بابلو سعيده . mari rose


المزيد.....




- -يمكن يكون ده آخر بوست أكتبه-... نقل الفنانة فاطمة الكاشف إل ...
- -البالونات تصبح صواريخ-... فنانة لبنانية تعبر عن ألمها لما ي ...
- الصيّادون في سويسرا.. هل أضحوا سُلالة مُهدّدة بالانقراض؟
- الفنان مجدي صبحي يُعلن اعتزاله الفن: أنا مش شبه اللي بيتقدم ...
- جنرال صهيوني: خسرنا معركة الرواية وفشلنا بحرب الوعي
- أرض جوفاء.. ديناميكيات الاستيطان الإسرائيلي وتمزيق الجغرافيا ...
- تونس: مهرجان الكتاب المسموع عبر الإنترنت من 17 إلى 23 مايو ا ...
- انعقاد مجلس الحكومة بعد غد الخميس
- العاصمة الثقافية لروسيا على موعد مع مهرجان -أيام قطر للأفلا ...
- وزيرة الثقافة:-نفكر في التخفيف التدريجي للقيود الصحية بداية ...


المزيد.....

- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بابلو سعيده - سيدة محترمة فوق العادة .. من سيّدات دمشق