أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - مصطفى حسين السنجاري - انتخبوني زعيما للعراق//2














المزيد.....

انتخبوني زعيما للعراق//2


مصطفى حسين السنجاري

الحوار المتمدن-العدد: 5560 - 2017 / 6 / 23 - 16:16
المحور: كتابات ساخرة
    


انتخبوني زعيما للعراق//2

إلى من تهمه عودة العراق إلى مكانته والشعب الى عزه ورفاهيته
انتخبوني بدلا من كل الأحزاب التي خلقت لتمزيق البلد وتشتيت الشعب
وجعله كتلا متنافرة تبتعد يوما بعد يوم وتزداد الهوة اتساعا ببقائهم على رئاسة العراق
كلكم اليوم راع ويتحمل مسؤولية قراره
أنتم اليوم صنّاع حكومتكم وعليكم أنت تتحملوا عواقب وتبعات اختياركم
اختاروا من يمثلكم بكل طوائفكم ومذاهبكم وفئاتكم
اختاروا رجلا يملك ناصية القرار ولا تخذلوه كما فعلتم بالحسين يوما
كونوا أحرارا في دنياكم خير من تبعيتكم لرجال يستغلون مشاعركم في أطماعهم السياسية والدنيوية
فتكونون بذلك عونا له على أنفسكم وعلى هدر حقوقكم ومصالحكم العامة
العراق اليوم ليس بحاجة إلى أحزاب تنخر جسده وتأكل من خيراته وتعبث في مصير أبنائه
العراق اليوم يستصركم ويقول لكم كفاكم استهانة بعقولكم
فلستم بحاجة إلى المزيد من السنوات لتعلموا بأن من انتخبتموهم لم يأتوا لأجلكم
ولا لأجل تعمير بلادكم ولا تأميم خيراته لكم وبناء دولتكم ورفاهيه
لستم بحاجة إلى سكب أيام عمركم في بوتقة مصالح الأحزاب
دعوا كل حزب لسياساته وكونوا أنتم شعبا غيورا بارا بوطنه
وهو يعاني الويل والدمار والحروب بسبب فساد ساستكم دون كل بلدان العالم
وتعيشون تحت خط الفقر والوعي استجابة لأحزاب توخيتم فيها الخير للبلاد والعباد
أفيقوا فوالله لا يغير الله ما بكم حتى تغيروا ما بأنفسكم
اختاروا رجلا واحد ترونه كفؤا للزعامة وتخلصوا اليوم قبل غد من مجلس الخراب
الذي يحكمكم بدستور مستورد خاص للسيطرة عليكم
ألغوا البرلمان وكل مجالس المحافظات والبلديات
واستعيضوا عنه بمجلس وطني من عموم المحافظات ليمثلوها في مجلس وطني
ليس له أهداف خارج أطار الوطنية مصلحة الشعب
فليكن شعار الجميع (الله / الوطن /الإنسان)
وكفى تنازعا على من الظالم ومن المظلوم
ومن الحاكم ومن المحكوم
القرار قراركم
بعيدا عن أمريكا
بعيدا عن إيران
بعيدا عن السعودية
بعيدا عن تركيا
لقد جئتكم بكل وعي بالمسؤولية وبكل شعور بالوطنية وبكل احساس بما يكابده العراق
لأرشح نفسي بين الجميع وأطيل قامتي بينهم كالنخلة وأمد يدي إليكم
نحن قادرون على التغيير لأن القرار بيدنا
فأكرر قولي لكم
لأجل عراق موحد وشعب موحد انتخبوني زعيما للعراق
وسأوافيكم بمشروعي أولا بأول
إذا رأيت منكم اقبالا
فيا أيها الإعلام أنت مسؤول أمام الله والشعب
بأخذ زمام المسؤولية بأن تكون مع الشعب
ومع من يمثل الشعب
دون مصلحة ذاتية
والله ولي التوفيق
والعزة للعراق ولشعبه الأبي


ملاحظة
(أنا لا أسخر في طرحي وأن نشر مقالي وندائي في كتابات ساخرة)






أضواء على تاريخ ومكانة الحركة العمالية واليسارية في العراق،حوار مع الكاتب اليساري د.عبد جاسم الساعدي
الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- للزاحفين من النقاد و.......
- مَعْذرةً أعجزُ عن وصْفِكِ سيدتي
- انتخبوني زعيما للعراق
- الفيس والزواحف
- الأنثى والشرق
- الخائن لا دين له
- ماذا بعد ...أيها الطائفيون..؟
- روحي بحبّك حبلى
- تعليب المرأة
- دعوة للابتسامة (28) حرف الياء
- دعوة للابتسامة (27) حرف الواو
- دعوة للابتسامة (26) حرف الهاء
- دعوة للابتسامة (25) حرف النون
- دعوة للابتسامة (24) حرف الميم
- دعوة للابتسامة (23) حرف اللام
- دعوة للابتسامة (22) حرف الكاف
- دعوة للابتسامة (21) حرف القاف
- دعوة للابتسامة (20) حرف الفاء
- دعوة للابتسامة (19) حرف الغين
- دعوة للابتسامة (18) حرف العين


المزيد.....




- ديوان -طيور القدس- للشاعر الأردني والكاتب الروائي أيمن العتو ...
- اتهام إمام مغربي معتقل في إيطاليا بنشر الدعاية الإرهابية
- فنانة مصرية تعلن تعرضها للتحرش الجنسي
- فنانة مصرية تروي تفاصيل تحرش طبيب بيطري بها‎
- حي الشيخ جراح: بين ضريح طبيب صلاح الدين الأيوبي ومقبرة العصا ...
- فنان كويتي يكشف كواليس تدخل الأمن خلال تصوير أغنية في لندن.. ...
- عَن حالِنا قُل ما شئت
- -فلسطين_قضيتنا_الأولى-.. فنانون ورياضيون يعربون عن تضامنهم م ...
- عايدة الأيوبي: من الغناء التقليدي إلى الإنشاد الصوفي
- -فلسطين_قضيتنا_الأولى-.. فنانون ورياضيون يعربون عن تضامنهم م ...


المزيد.....

- فوقوا بقى .. الخرافات بالهبل والعبيط / سامى لبيب
- وَيُسَمُّوْنَهَا «كورُونا»، وَيُسَمُّوْنَهُ «كورُونا» (3-4) ... / غياث المرزوق
- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - مصطفى حسين السنجاري - انتخبوني زعيما للعراق//2