أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - جاك عطالله - الهطل المقدس - دابة تخرج من تحت الارض تكلم الناس














المزيد.....

الهطل المقدس - دابة تخرج من تحت الارض تكلم الناس


جاك عطالله

الحوار المتمدن-العدد: 5539 - 2017 / 6 / 2 - 19:14
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


ياسلام على الهطل المحمدى القرأنى الذى يقدسه مليار من المخدوعين

فى رمضان تكثر اصوات الميكروفونات والاحاديث عن الاخرة و سمعت امس خطيبا مفوها يتحدث او قل يصرخ بعشرة ميكروفونات ليرعب المصلين على طريقة الثعبان الاقرع الذى يحفر مترو انفاق داخل جثة الميت بين محطتي الفم والشرج والمصلين يهزوا رؤوسهم مرعوبين

اه يا نافوخى هل حد ممكن يصدق حكايات كليلة ودمنه بقت دين يقتل اتباعه البشر اطفالا ونساء ويذبحوا المسالمين بنحرهم ويحرقوا الكنائس ويكفروا غير المسلمين و يغتصبوا بناتهم القصر ؟؟؟؟

بعد الثعبان الاقرع و الشمس تغرب بعين حمئه و الحمل الاربع سنوات واسراء صلعم بالبراق النفاث وجهاد النكاح ورضاع الكبير

--وصلنا الى مستوى جديد من الخبل المقدس لاله عبيط عنده دابة تخرج من تحت الارض وتكلم الناس
-----------------------
التاصيل الشرعى
عندما تبدأ شمسُ الدنيا بالأُفول، ويأذن الله لها بالرحيل، تتسابقُ العلامات البيّنة الدالة على قُرب النهاية واقتراب الآخرة، وتُسمّى عند علماء أهل الإسلام: "أشراط الساعه"، ومن بين تلك العلامات الكبيرة والمؤثّرة، خروج مخلوقٍ غيبيٌّ لا نعلم الكثير من أوصافه، سوى ما جاءت تسميته في النصوص الصحيحة"دابّةٌ من الأرض".

وكما هو شأنُ المعتقدات جميعاً، والمأخوذة من اسمها: "عقيدة"، كان لابد من تثبيت الاعتقاد بصحّة خروج هذه الدابّة بنصوصٍ صحيحةٍ لا مجال لإنكارِها، حتى يصحّ اعتبارُها حقيقةً شرعيّة يلزمُ الإيمان بها والتصديق، خصوصاً وأن العقائد أخبارٌ، والأخبار لا تُثبت إلا بالدلائل الصحيحة الشرعيّة.

ولنا وقفة مع بعض النصوص التي ورد فيها ذكرُ دابّة الأرض، ودلالات تلك النصوص الاعتباريّة المشيرةِ إليها كشرطٍ من أشراط الساعة وعلاماتها.

دليل القرآن الكريم

جاءت الإشارة إلى هذه العلامة في آية واحدةٍ في القرآن أشارت بوضوح إليها وبيّنت الوقت التقريبي لحدوثها، وذلك في سورة النمل، حيث يقول الله جلّ جلالُه: {وإذا وقع القول عليهم أخرجنا لهم دابة من الأرض تكلمهم أن الناس كانوا بآياتنا لا يوقنون} (النمل:82).

بيّن المفسّرون في سياق كلامهم عن الآية الكريمة علاقتها بشرط خروج الدابة، وذكروا أن معنى الآية: وإذا أراد الله أن ينفذ في الكافرين سابق علمه لهم من العذاب أخرج لهم دابة من الأرض، وذلك حين ينقطع الخير، ولا يُؤمر بمعروف، ولا يُنهى عن منكر، ولا يبقى منيبٌ ولا تائب، بعد بموت العلماء، وذهاب العلم، ورفع القرآن، كما قال تعالى لنوح عليه السلام بعد طول الزمان، ومقاساة الشدائد والأحزان: {وأوحي إلى نوح أنه لن يؤمن من قومك إلا من قد آمن فلا تبتئس بما كانوا يفعلون} (هود:36).

يقول نجم الدين الطوفي في سياق شرحه لآية النمل: "هذه من غائبات القرآن الواجب وقوعها، ومن معجزات النبي –صلى الله عليه وسلم- وإخباره بالغائبات، التي لابد من وجودها".

وقال ابن جزّي: " إذا حان وقت عذابهم الذي تضمنه القول الأزلي من الله في ذلك وهو قضاؤه".

ثم إن خروج الدابّة ومغايرَتها لحال الحيوانات من خلال حديثِها مع الناس حقيقٌ أن يجعلها من آيات الله الكبرى، ومن (البعض) الذي قال الله فيه: {هل ينظرون إلا أن تاتيهم الملائكة أو ياتي ربك أو ياتي بعض آيات ربك يوم ياتي بعض آيات ربك لا ينفع نفسا إيمانها لم تكن آمنت من قبل أو كسبت في إيمانها خيرا} (الأنعام:158).

الأدلة من السنّة

ثمّة الكثير من الأحاديث الشريفة الثابتة عن رسول الله –صلى الله عليه وسلم-، والتي ورد فيها ذكر هذه الدابة:

منها: حديث أبي هريرة رضي الله عنه، أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: (بادروا بالأعمال ستاً: طلوع الشمس من مغربها، أو الدخان، أو الدجال، أو الدابة، أو خاصة أحدكم أو أمر العامة) رواه مسلم.

والمعنى كما ذكر القاضي عياض: "أمرهم أن يبادروا بالأعمال قبل نزول هذه الآيات؛ فإنها إذا نزلت أدهشت، وأشغلت عن الأعمال، أو سد عليهم باب التوبة، وقبول العمل".

وعنه رضي الله عنه؛ أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (ثلاث إذا خرجن لا ينفع نفسا إيمانها لم تكن آمنت من قبل أو كسبت في إيمانها خيرا: طلوع الشمس من مغربها، والدجال، ودابة الأرض) رواه مسلم

----------------------------
هل من عاقل يتبرع بتنظيف عقول الذين امنوا من الدجل والشعوذة والدابة التى تكلم البشر ؟؟؟ شكرا الحوار المتمدن على التنوير بالنشر



#جاك_عطالله (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- بحث طبى موثق :هل كان محمد فحلا جنسيا ام ابتر عديم الباءة ؟؟
- بدات خطوات انشاء دولة حماس بتيران وصنافير المصريتان
- اسرائيل عربية توقع على انشائها مصر والسعودية يوم الاحد
- سبق صحفى للحوار المتمدن نص حديث شيخ الاسلام السيسى وبابا الا ...
- السيسى وأردوغان وتيران وصنافير
- إبادة الاقباط والنسيج المتعفن
- تسليم تيران وصنافير للسعودية خيانة عظمى - مطلوب ان يمنعها ال ...
- مصالحة تنتون وتنتن ستتم فى ابريل
- ترتيب البيت القبطى وزيارة شبه رئيس شبه الدولة المصرية لأمريك ...
- اقلعى يا انشراح فى الخباثة بحماية الشريعه الغراء
- زيارة بابا روما وميركل و مناشدة للعالم من اقباط مصر
- فى الصحابة والاصحاب
- افكار خارج الصندوق لحل مشاكل مصر الاقتصادية جذريا
- رسالة باسم يوسف لانطاع المسلمين بمصر- و رسالتى لباسم والاقبا ...
- لن يفلح قوم ولوا امرهم امرأة - سيدة تعين محافظة مصرية
- الازهر حصان طروادة السعودى لتدمير مصر المدنية
- ايها الازهرى سالم عبد الجليل شت اب يور ماوث
- بعد حكم تيران وصنافير مصرية - حرب مصرية سعودية ؟؟؟
- قراقوشنا يبيع مصر لملك البدو
- بيان البطرخانة القبطية وحقوق الشعب القبطى


المزيد.....




- شاهد/لأول مرة.. صواريخ إيرانية تحلق فوق المسجد الأقصى!
- هكذا حذر قائد حرس الثورة الاسلامية الكيان الصهيوني 
- فيديو.. مشاهد اعتراض مسيرات وصواريخ بسماء المسجد الأقصى
- ما هي الأهداف التي استهدفتها صواريخ حرس الثورة الاسلامية في ...
- حرس الثورة الاسلامية يحذر أميركا من أي دعم ومشاركة في استهدا ...
- تفاصيل إيقاف حرس الثورة الإسلامية سفينة شحن تابعة للكيان الإ ...
- سلي طفلك طول الوقت.. تردد قناة طيور الجنة بيبي الجديد 2024 ل ...
- الجهاد الاسلامي: العدو لم يحقق أهدافه، ونتجه الى الانتصار ال ...
- المقاومة الإسلامية بلبنان تستهدف مواقع الاحتلال وتحقق إصابات ...
- أردوغان لبابا الفاتيكان: يجب وقف انتهاكات القانون الدولي في ...


المزيد.....

- الكراس كتاب ما بعد القرآن / محمد علي صاحبُ الكراس
- المسيحية بين الرومان والعرب / عيسى بن ضيف الله حداد
- ( ماهية الدولة الاسلامية ) الكتاب كاملا / أحمد صبحى منصور
- كتاب الحداثة و القرآن للباحث سعيد ناشيد / جدو دبريل
- الأبحاث الحديثة تحرج السردية والموروث الإسلاميين كراس 5 / جدو جبريل
- جمل أم حبل وثقب إبرة أم باب / جدو جبريل
- سورة الكهف كلب أم ملاك / جدو دبريل
- تقاطعات بين الأديان 26 إشكاليات الرسل والأنبياء 11 موسى الحل ... / عبد المجيد حمدان
- جيوسياسة الانقسامات الدينية / مرزوق الحلالي
- خطة الله / ضو ابو السعود


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - جاك عطالله - الهطل المقدس - دابة تخرج من تحت الارض تكلم الناس