أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - سامي الذيب - الدور الهدام لسورة الفاتحة














المزيد.....

الدور الهدام لسورة الفاتحة


سامي الذيب
(Sami Aldeeb)


الحوار المتمدن-العدد: 5523 - 2017 / 5 / 17 - 11:05
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


يكرر المسلم على الأقل 17 مرة يوميا عند السنة، وعشر مرات عند الشيعة: اهدِنَا الصِّرَاطَ المُستَقِيمَ صِرَاطَ الَّذِينَ أَنعَمتَ عَلَيهِمْ غَيرِ المَغضُوبِ عَلَيهِمْ (اليهود) وَلاَ الضَّالِّينَ (النصارى)
ولا تقل لي بأن هذا التفسير خطأ. فقد قمت بدراسة لهذه الآية في كتاب استعرضت فيه كتب التفسير وغيرها تحت عنوان: الفاتحة وثقافة الكراهية – تفسير الآية السابعة خلال العصور، أمازون، 2016، 111 صفحة
ويمكن طلبه من امازون أو تحميله مجانا من موقعي كما هو الأمر مع كتبي الأخرى http://goo.gl/cE1LSC
وهذا ما يتعلمه التلاميذ في مادة الدين في العالم العربي والإسلامي. وقد عرضت صورة لصفحة من كتاب يدرس في المراحل الأولية في مصر في شريطي https://goo.gl/VDGjuw
وان اردتم يمكن ان اشير إلى عدد من الأشرطة التي تثبت ما اقول.
.
على علماء النفس وعلماء الإجتماع أن يخبرونا ما هو تأثير هذه الصلاة على مجتمعنا وعلى السلام العالمي.
هل يمكن ان تُكوِّن مجتمع سليم عندما تكرر الكراهية بصورة ممنهجة 17 مرة يوميا؟
فمن البديهيات إنك لا تجني من الشوك العنب.
.
ازرع كراهية تحصد كراهية وشلالات دماء ودمار كما نرى في العراق وسوريا واليمن والصومال ... والحبل على الجرار كما يقال.
ولا تقل بأن ما يحدث سببه المؤامرات الخارجية.
دود الشجر منه فيه
نحن نُعلِّم الكراهية في مدارسنا وجامعاتنا وجوامعنا ووسائل اعلامنا. ونحن نحصد ثمارها المرة يوما بعد يوم.
وكما قال الشاعر حافظ ابراهيم:
انتِ أَنبَتِّ ذَلِكَ النَبتَ يا مِصــرُ فَأَضحى عَلَيكِ شَوكاً قَتادا
وانا ارى ان تكرار سورة الفاتحة يوميا 17 مرة عند السنة وعشر مرات عند الشيعة هو سبب خراب بلادنا لأنها تزرع الكراهية.
الفاتحة هي سبب دمار بلادنا.
وأنا اطالب جميع دول العالم بالتحقيق في ثقافة الكراهية التي تتضمنها التعاليم الإسلامية التي تهدد ليس فقط العالم العربي والإسلامي، بل العالم اجمع.
وأخطر ما في التعاليم الإسلامية سورة الفاتحة التي من دونها لا تصح الصلاة
فمن دون سورة الكراهية هذه لا يمكن ان يقبل الله الصلاة ويجب اعادتها وفقا لإجماع الفقهاء.
.
وقد اثار مقالي السابق
هل اللعنات والشتائم من شيم الإسلام؟ http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=558752
اعتراضات من بعض قرائي.
فكتب احدهم: هذا هو مقالك يطفح بمجارى ذو رائحة نتنه قذرة وهذا يدل على بيئتك وتربيتك
أليس هذا افضل دليل على أننا لا نريد ان نرى الحقيقة والبحث عن أسباب دمار مجتمعاتنا؟
تخرب الدنيا كلها.... بس لا تمس الإسلام لا من قريب ولا من بيعد.
.
هناك مقولة شهيرة للقديس اغسطينوس يقول فيها: احببني واعمل ما تشاء.
فبالحب تزرع الأمل
أما بالكراهية فإنك تزرع الدمار.
.
لقد جاء في حديث منسوب للنبي محمد:
إن الناس يجتمعون يوم القيامة، فينادى: أين أهل الفضل؟ فيقوم جماعة من الناس ويقولون: نحن أهل الفضل، فيقال لهم: ماذا كنتم تفعلون في الدنيا ؟قالوا: كنا نحب في الله ونبغض في الله فيقال لهم: ادخلوا الجنة بغير حساب.
قد يكون هذا هو سبيل لدخول المسلمين الجنة في الآخرة، ولكنه بالتأكيد سبيل لدخول البشرية في الجحيم على هذه الأرض.
.
ادعموا حملة "الترشيح لنبي جديد"
https://goo.gl/X1GQUa
وحملة "انشاء جائزة نوبل للغباء"
https://goo.gl/lv4OqO
.
النبي د. سامي الذيب
مدير مركز القانون العربي والإسلامي http://www.sami-aldeeb.com
طبعتي العربية وترجمتي الفرنسية والإنكليزية للقرآن بالتسلسل التاريخي: https://goo.gl/72ya61
كتبي الاخرى بعدة لغات في http://goo.gl/cE1LSC
يمكنكم التبرع لدعم ابحاثي https://www.paypal.me/aldeeb






التسجيل الكامل لحفل فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر 2010 في برلين - ألمانيا
الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- لا تبنى كنيسة فى الإسلام - فتوى ازهرية عام 1997
- هل اللعنات والشتائم من شيم الإسلام؟
- بعد شنق الإستاذ محمود هل جاء دور البارون محمد؟
- الثورة الصاخبة والثورة الصامتة
- ضد حرق القرآن... ومع ترتيبه
- شيخ الأزهر السابق يدعو إلى هدم الكنائس
- متابع: الإسلام لا يستحق الإصلاح
- إن كان عندك بيضات
- حل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي في خمس دقائق
- هل نؤجل الطعن في القرآن؟
- هل يجرؤ الاساتذة مناقشة كتابي عن اخطاء القرآن؟
- الخوف من الأنبياء الجدد (8): حضرة النبي الدجال
- الخوف من الأنبياء الجدد (7): الملحدون هم الأنبياء الجدد
- الخوف من الأنبياء الجدد (6): هوس المتدينين
- الخوف من الأنبياء الجدد (5): نريد نبي مشاغب
- القرآن تأليف حاخام مسطول - تعليق
- جائزة نوبل للغباء
- الخوف من الأنبياء الجدد (4)
- الخوف من الأنبياء الجدد (3)
- الخوف من الأنبياء الجدد (2)


المزيد.....




- سفير إسرائيل لـDW: المجتمع اليهودي بألمانيا لا علاقة له بأزم ...
- منصور: “عدم الانحياز” تلتحق بالمجموعة العربية والإسلامية بطل ...
- سفير إسرائيل لـDW: الجالية اليهودية بألمانيا لا علاقة لها بأ ...
- خمس فصائل فلسطينية توجه رسائل شكر لقائد الثورة الإسلامية
- مضحيا باليهود وأسياده الصهاينة.. بايدن يؤدب نتنياهو
- تباحثنا في الفاتيكان حول الحظر الاميركي وقضية فلسطين والحوا ...
- عدد من فصائل المقاومة الفلسطينية تبعث رسائل منفصلة الى قائد ...
- ظريف: بحثت مع بابا الفاتيكان الأوضاع في الشرق الأوسط والعقوب ...
- وزير الخارجية الإيراني يلتقي البابا فرنسيس في الفاتيكان
- وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف يلتقي بابا الفاتيكان ا ...


المزيد.....

- أفيون الشعب – الكتاب كاملاً / أنور كامل
- الطاعون قراءة في فكر الإرهاب المتأسلم / طارق حجي
-  عصر التنوير – العقل والتقدم / غازي الصوراني
- صفحات من التاريخ الديني والسياسي للتشيع / علي شريعتي
- أوهام أسلمة الغرب عند المسلمين / هوازن خداج
- جدل الدنيوية العقلانية والعلمانية الإلحادية / مصعب قاسم عزاوي
- كتاب النصر ( الكتاب كاملا ) / أحمد صبحى منصور
- الماركسية والدين / ميكائيل لووي
- الجيتو الاسلامى والخروج للنهار / هشام حتاته
- الكتاب كاملا :( مسلسل الحُمق في ذرية : علىّ بن أبى طالب ) / أحمد صبحى منصور


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - سامي الذيب - الدور الهدام لسورة الفاتحة