أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - وليد يوسف عطو - محمد الرديني طائر النورس المهاجر














المزيد.....

محمد الرديني طائر النورس المهاجر


وليد يوسف عطو

الحوار المتمدن-العدد: 5443 - 2017 / 2 / 25 - 16:51
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


منذ ان غادرنا الصديق والزميل ,الكاتب لساخر والصحفي والاديب محمد الرديني وانا اعيش في قلق دائم وتوتر عصبي ,لانني كنت على اتصال معه عبر الفيسبوك.وكان يرسل لي روابط مقالاته باستمرار ,وبالمقابل كنت ارسل اليه روابط مقالاتي .
وكان يقدم لي باستمرار رؤيته النقدية لمقالاتي , وكنت اسعى الى الاخذ بمقترحاته قدر تعلق الامر بمواضيع مقالاتي .في اثناء انجاز معاملتي التقاعدية كنت انشر مقالات قصيرة جدا حتى لاانقطع عن جمهور القراء في موقع الحوار المتمدن . وقد انتقدني على هذه المقالات.

وكنت بالمقابل اعطيه وجهة نظري في مقالاته.فهو يتميز بمقدرة عجيبة على الكتابة المستمرة دون انقطاع طوال العام ,ويختار عناوين مثيرة لمقالاته ,ويتميز اسلوبه بالسهل الممتنع والمزج بين العربية الفصحى والعامية المحكية.وكنت اطلب منه باستمرار ان يقلل من النشر اليومي الى النشر الاسبوعي مراعاة لصحته اولا ,ولغرض التامل ومراجعة مقالاته وعدم الادمان على الكتابة والنشر المستمرين حتى يحصل على الاسترخاء النفسي والعضلي وازالة التوتر وتنشيط مخيلته الادبية الرائعة .

لكنه كان يجيبني باستمرار انه ادمن على الكتابة والنشر وانها اصبحت جزء من حياته .لم يمارس الراحل الرديني كتابة مقاله السياسي الساخر استنادا الى ايديولوجية معينة او منظور حزبي او طائفي او اثني , بل كان يكتب من منظور عراقي وطني وفق العلمانية المجتمعية العراقية .لقد كشف عن معدنه العراقي الاصيل في مقالاته السياسية الساخرة . لقد كنت اتذوق في مقالاته طعم تمور برحي البصرة ورائحة الزهور في بغداد والجبل ,وارى الرديني ينظر الى اللانهاية على مد البصر حيث كانت تمتد بساتين البصرة .
لقد ترك محمد الرديني فراغا كبيرا في مجال كتابة المقال الساسي الساخر يصعب تعويضه .طلب مني الراحل مرة ان ادله على دور نشر معتبرة في بغداد فاعطيت عناوين بعض من اعرفهم من الناشرين . وللاسف طلبوا منه مبالغ كبيرة ولم يتم الاتفاق .

في الختام اتقدم الى اسرته الكريمة بالتعازي القلبية للمصاب الاليم ,متمنيا منهم الاهتمام بطبع وتوزيع مخطوطات الراحل محمد الرديني .

الحكي في القلب

ختاما اتمنى ان التقي بالصديق الراحل محمد الرديني في عالم اخر عن طريق العقل الكوني والذي يعمل كحاسوب كمومي عملاق ,حتى اتحسس ذبذبات الراحل الرديني واتصل به عن طريق ذاكرتي الرقمية ونواصل دردشتنا وحواراتنا .
الحي لايموت !






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- صفحات مهملة من تاريخ العراق الحديث
- الانصاب والاصنام الحجرية
- الفكرة الدينية وعلاقتها بقوانين الكون
- على هامش مجزرة قصر الرحاب
- مفهوم الحضارة والثقافة والمدنية والدين
- من رموز العبادات القضيبية
- الدعاية الناصرية الهدامة
- العلاقة بين عبد الناصر والمخابرات الامريكية -ج4
- العلاقة بين عبد الناصر والمخابرات الامريكية - ج3
- العلاقة بين عبد الناصر والمخابرات الامريكية - ج 2
- العلاقة بين عبد الناصر والمخابرات الامريكية -ج1
- حديث عن الحاجة الى ثورة جنسية
- عبادة الرموز الجنسية
- البحث في نفسية صدام حسيين
- ماليس من متغير : اعياد الميلاد
- عبادة الجنس :عبادة القضيب نموذجا
- الانسان الحيوان المتدين
- نهنئكم بعيد الميلاد المجيد والسنة الميلادية الجديدة
- قرود الشمبانزي اخوتنا واولاد عمومتنا
- انتهى زمن القادة العظام


المزيد.....




- بعد عثوره على حطام سفينة تيتانيك.. مهمة جديدة يلاحقها هذا ال ...
- حسن روحاني يحذر من الموجة الرابعة لكورونا في إيران
- بغداد تنفي وجود قوات أجنبية قتالية في قاعدة بلد الجوية
- منى زكي تكشف سر عدم مشاهدة ابنتها أعمالها الفنية..وتفاصيل نج ...
- -عناق رقصة- حيتان الصائب... الكاميرات تسجل -المشهد الأندر-.. ...
- جمعية الكوثر لرعاية المسنين تحتفي بالنزيلات خلال شهر رمضان ...
- عملية إنزال -ضخمة- للجيش الأمريكي قرب الحدود الروسية
- 4000 وفاة يوميا... الهند تسجل أكبر هجمة وبائية في العالم
- الصين تتجاوز حد 300 مليون جرعة من لقاحات كورونا في تطعيم سكا ...
- 250 قتيلا من -طالبان- و37 من الجيش الأفغاني خلال مواجهات متو ...


المزيد.....

- البحث عن موسى في ظل فرويد / عيسى بن ضيف الله حداد
- »الحرية هي دوما حرية أصحاب الفكر المختلف« عن الثورة والحزب و ... / روزا لوكسمبورغ
- مخاطر الإستراتيجية الأمريكية بآسيا - الجزء الثاني من ثلاثة أ ... / الطاهر المعز
- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - وليد يوسف عطو - محمد الرديني طائر النورس المهاجر