أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سلام ابراهيم عطوف كبة - ديناميكا الفوضى في الطبيعة والمجتمع والنموذج العراقي















المزيد.....

ديناميكا الفوضى في الطبيعة والمجتمع والنموذج العراقي


سلام ابراهيم عطوف كبة

الحوار المتمدن-العدد: 5278 - 2016 / 9 / 7 - 08:54
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


 لنتجنب التعسفية في الربط بين الانتروبيا الطبيعية والانتروبيا الاجتماعية
عند الحديث عن الفوضي والاضطراب فاننا نتحدث ديناميكياً عن درجة العشوائية واللاانتظام ــ التلقائي والمُحّفز ــ في حركة المجتمع بكل جوانبها، وقياسها بالانتروبي (S) كمُعامل فيزيائي. الإنتروبية او الإعتلاج S تمثل قياسا لمقدار الطاقة في النظام الفيزيائي التي لا يمكن استخدامها لانتاج عمل.
لقد تم استخدام قانون الديناميكا الحرارية المتعلق بالانتروبي لدراسة حركة المجتمع (كنظام) وانتقاله من حالة الاضطراب الي حالة التنظيم والهدوء، وتخمين وتقدير التغير في الانتروبي باستخدام المعلومات المتوفرة عن جوانب حركة المجتمع وهو في حالة الاضطراب والفوضي او في حالة الاتزان والهدوء. ويعرّف القانون الثاني للديناميكا الحرارية بأنه"قانون زيادة الانتروبيا"، حيث يؤكد هذا القانون على ان جميع التغيرات والتبدلات الحادثة والجارية في الكون تسير نحو زيادة "الانتروبيا".. اي نحو زيادة الفوضى ونحو زيادة التحلل والتفكك.. اي ان الكون يسير نحو الموت، والفيزيائيون يقولون: "ان الكون يسير نحو الموت الحراري"، ذلك لأن انتقال الحرارة من الاجسام الحارة (من النجوم) الى الاجسام الباردة (الكواكب والغبار الكوني مثلا) سيتوقف يوما ما عندما تتساوى حرارة جميع الاجرام والاجسام في الكون.. في هذه الحالة يتوقف انتقال الحرارة بين الاجسام؛ اي تتوقف الفعاليات بأجمعها.. وهذا معناه موت الكون.
تقول فرضية التطور بأن التغيرات والتبدلات الحاصلة في الكون تؤدي الى زيادة التعقيد والى زيادة النظام والانتظام، اي هناك تطور متصاعد الى اعلى وبوتائر مستمرة. وعلم الفيزياء يقول بأن جميع التغيرات والتبدلات الجارية في الكون تؤدي الى زيادة "الإنتروبيا"؛ اي الى زيادة الفوضى والتحلل والتفكك.. اي يسير الى الموت، وانه لا توجد اية عملية تلقائية تؤدي الى زيادة النظام والى زيادة التعقيد والتركيب.ويتبين من هذا ان الزمن عامل هدم وليس عامل بناء، مع ان انصار التطور يلجأون الى الزمن ايضا لتفسير جميع الاعتراضات والمصاعب التي تواجه فرضية التطور، فعندما نستبعد قيام المصادفات العمياء بإنتاج كل هذا النظام والتعقيد والجمال الذي يحفل به الكون يقولون: "ولكن هذا الأمر لم يحصل خلال مليون سنة، بل خلال مئات بل آلاف الملايين من السنوات.."والحتمية والموضوعية والتاريخية تقف بحزم الى جانب انصار نظرية التطور -----
ان التعريف العام للنظام الاجتماعي هو كونه يتكون من مؤسسة للعناصر الفاعلة وعلاقتها بالتصميم او الاصرار وبالعمليات المنظمة لتغيير الاشكال الجمعية لللاعبين الافراد.والقانون الثاني للديناميكا الحرارية يؤشر كون ان كل الانظمة، ومن ضمنها الانظمة الحية (كالانظمة الاجتماعية)، تصبح ذات تعقيد اقل وتنظيم اقل بمرور الزمن،وتؤدي الي مستوي متزايد من الانتروبي، العشوائية، البساطة والتشتت العام.
الانتروبي ــ S ــ : تعرّف بانها قياس درجة العشوائية في حركة الجسيمات (جزيئات، ذرات، افراد، نُظم، مجتمعات.. الخ).ويمكن على هذا الأساس القول ان الانتروبية ايضا هي مقياس لمدى قابلية قلب عملية ترموديناميكية ما.
حسب لودفيغ بولتزمان تعتبر الانتروبية مقياس لاحتمال حالة فزيائية معينة. و قد صاغ ذلك في القانون التالي:
S = k.lnW
حيث k هي ثابت بولتزمان وتساوي (1.38 × 10*- 23)جول/كلفن ،بينما W هي إحتمال حدوث حالة ترموديناميكية او الوارشينشيت اي تردد وقوع الحادثة.
في الترموديناميكا والميكانيك الاحصائي، تشكل الانتروبية متغيرا فيزيائيا اساسيا لوصف نظام ثرمودينامي . حيث تمثل الانتروبية قياسا لمقدار الطاقة الحرارية التي لا يمكن تحويلها الى عمل.
الانتروبي الاجتماعية: هي قياس تركيبية النظام الاجتماعي، ولها تفسيرات نظرية واحصائية، اي ان انتروبي المجتمع (المتغيرات الكبيرة) تُقاس بدلالة فعاليات الافراد في المجتمع (المتغيرات الدقيقة) وكذلك في علاقتها بالاتزان الاجتماعي. واي نظام، لكي يستطيع الاستمرار في الحياة، يجب ان ــ يقاتل ــ الانتروبي (اي العشوائية والفوضي). واذا كان القانون الثاني للديناميكا الحرارية يؤكد حرفياً ان الانتروبي، لكل نظام حياتي، تتزايد باستمرار حتي تصل الي اكبر قيمة لها، اذن لن نتصور وجود انظمة دعم او ذات استمرارية بالحياة. ان اعلي قيمة للانتروبي تعني بالتعريف موت النظام الاجتماعي وبالتالي الفشل لتحقيق نظام اجتماعي مستمر. وعليه ، العلاقة واضحة للعيان بين الاستراتيجية الامريكية والاجراءات التي اتبعتها الولايات المتحدة الامريكية في نشر (الفوضى الخلاقة) وابقاءها مشتعلة في عموم حياة المجتمع العراقي (كنظام) منذ الاحتلال 2003، وبين الانتروبي كمقياس للفوضى.. ومن هنا تكمن اهمية فهم نظرية الفوضى والعشوائية (وقياسها بالانتروبي) علمياً من خلال النظريات التي بحثت ذلك في اطار تحليل المجتمع وعلاقته بالانتروبي.
حتى نصل بعد ان نتجول في مدن كثيرة في هذا العالم الى التعريف بفلسفة الانتروبيا ،وبعد ان عرف العالم كيف كان العراقيون يجترحون الخلود منذ آلاف السنين، لكنهم اليوم خلقوا نقيضها في عالم انتروبيا موحش!الانتروبيا تعني حصيلة التبدد غير القابلة للاسترجاع حسب تعريف اسحق عظيموف في كتابه " أفكار العلم العظيمة "(ص 185).
مفهوم الأنتروبيا يعنى أن كل شئ فى هذا الكون الى زوال، يذهب من النظام الى الفوضى ، الا اذا مد بطاقة تحافظ عليه من الانهيار والتفكك. لنشعل شمعة حتى نهايتها، الهباب والغازات والحرارة التى أطلقت من الشمعة، لن تتجمع من نفسها مع بعضها ثانية لتكون شمعة من جديد. ان تزايد الانتروبيا في العمليات الصناعية يؤدي الى نتائج سلبية ، من ضمنها التأثير على اداء بعض العمليات لاسيما اضعاف عالية الطاقة في تلك العمليات . وللحد من هذه الظاهرة ، لابد من دراسة الانتروبيا والبحث في العوامل المسببة في تزايدها . ففي بحث يقوم بدراسة الانتروبيا لسائل صفحي يجري بين سطحين متوازيين وكلاهما معرضان للتسخين ،إما بتعرضهما الى درجة حرارة ثابتة اعلى من درجة السائل او بتسليط تدفق حراري على كلا السطحين. ولإيجاد منحنيات الانتروبيا في هذه الدراسة توجب حل عدة معادلات تفاضلية ، وهي معادلة حفظ الطاقة ، معادلة حفظ الكتلة ، ومعادلات العزم ومعادلة الانتروبيا مع الأخذ في الاعتبار تغير اللزوجة مع درجة الحرارة . يقدم مثل هذا البحث العديد من النتائج الجيدة المساعدة في فهم الانتروبيا ودراسة بعض العوامل المؤثرة في الانتروبيا ،من ضمنها نوعية السائل وزيادة قيمة رقم رينولدز. ان زيادة قيمة رقم رينولدز يؤدي الى زيادة الانتروبيا،وكلما زادت لزوجة السائل زاد تولد الانتروبيا ،كما استشف تواجد اختلاف في تزايد الانتروبيا حينما نقارن بين كون اللزوجة ثابتة أو متغيره لتغير درجة الحرارة.

 خرافة النموذج العراقي في الديمقراطية
ان من لا يرى اخطاء ومهازل العملية السياسية الجارية اليوم في بلادنا،العملية السياسية التي دافعت عنها القوى الوطنية والديمقراطية وكل المخلصين من ابناء الشعب العراقي،ويرى كوارث دكتاتورية صدام حسين والحكم الملكي المباد فقط،يصعب عليه التعلم من دروس التاريخ ولا يفيد شعبه،اذ ان للناس عقول وتدرك وتعرف ما يجري!ودليل ذلك الخروقات الكبيرة للملف الأمني والانتهاكات الكارثية لمبادئ حقوق الانسان ،وتدهور الأوضاع الأمنية والمعيشية والخدمية للمواطنين،والسلوك العبثي للكتل السياسية المتنفذة والمتنافسة على النفوذ والسلطة وتناطحها على المناصب والمواقع وكذلك الاحتلال الداعشي.
لقد فازت الطائفية السياسية في الانتخابات اكثر من مرة،وحصدت اصوات الشارع بملاحم تخللتها الانتهاكات السافرة،والنتيجة هي اعضاء في القوائم الفائزة لا يفقهون شيئا ووزراء ونواب فاسدون لا يملكون ادنى تحصيل علمي،سرقات مصارف،فضائح ولا اغلى منها في التاريخ السياسي المعاصر،اميون يقودون البلد،وشر البلية ما يضحك!.مجلس نواب بسملة ومجالس محافظات مرتبطة باجندة خارجية وسراق ومرتشون ولصوص باسم الدين والاسلام.نواب يستلمون مراتبهم الخيالية بأثر رجعي،وبلاد لازالت تنتظر معرفة هوية واهداف قادتها الجدد،رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء والوزراء ورئيس مجلس النواب!
الطائفية السياسية ورموز الشراكة الوطنية المحاصصاتية وجرابيعهم يحولوا العراق الى ضيعة لهم ليأكلوا لوحدهم منه ومن خيراته واموال شعبه،بينما القضاء العراقي فقد ويفقد مصداقيته يوميا ، وحراس الدستور والقيم الدستورية الذين يعملون على احقاق الحق في واد والشعب العراقي في واد آخر!
في ظل هذا التوتر والاجواء الحانقة تندلع المسيرات والتظاهرات الشعبية السلمية منذ اواسط حزيران 2010 في بغداد ومدن الجنوب والفرات الاوسط منددة بالاوضاع الكارثية،وهي تهتف"شكلوا حكومة..استعجلوا بالوطن مو بره..لا بيت عدنة..لا سكن..لا عمل بالمرة""ما ظل صبر عدنة..التاريخ ما يرحم ابد..كل من وكف ضدنا""دم الشعب علكم..لو ثار ما يرحم""لا كهربا..لا عمل..رشوة وفساد وجهل"....اين الكهرباء يا وزير الكهرباء؟اين الخدمات يا مجلس النواب؟!ويا نوري المالكي ويا حيدر العبادي؟!اين وعودكم الماكرة يا حسين الشهرستاني؟وفي هذه التظاهرات سقط ويسقط الشهداء صرعى نيران الديمقراطية الجديدة المسلحة ورصاص القتل العبثي المجاني البربري المتوحش الغادر.وفي ظل هذا التوتر والاجواء الحانقة وبوقاحة نادرة حرم الشهرستاني وجرابيعه ممارسة النشاط النقابي في وزارتي النفط والكهرباء!
السلطات العراقية والقوى السياسية المتنفذة الفائزة تبيح لنفسها وفق مبدأ الفوضى البناءة السلوكيات التبريرية والذرائعية والنفعية البراغماتية،واكبر كمية من التجاوزات واللقاءات والاجتماعات والكلام الكثير الجميل الأنشائي المنمق الخادع،كما تقوم بذات الوقت في ترسيخ الروزخونية عبر تشجيع الولاءات اللاوطنية والطائفية والعشائرية،وهي نفس القوى التي تتجاوز على الكهرباء وتسرقه وتستخدمه للأبتزاز السياسي وتنتهج الاستغلال السياسي للدين وتدعم اشباح الدوائر وتسلك الطرق القديمة الحديثة في العكرف لوي.سلطات مسؤولة بالكامل عن غليان التجييش الطائفي والعشائري في العراق الذي يهدد بكوارث جديدة.
اللجوء الى الدين والطائفية السياسية والشراكة المحاصصاتية والولاء دون الوطني ليس مؤشرا على تخلف الفكر السياسي،ولم يكن ملازما للمجموعات الاجتماعية التقليدية فحسب من مشايخ وفلاحين واقطاع ورجال دين بل ايضا لقادة البورجوازية والبورجوازية الصغيرة ايضا!وبالاخص البورجوازية الكومبرادورية والطفيلية التي ربطت مصالحها بالمصالح الاجنبية.لقد تحولت سياسة الليبرالية الاقتصادية الجديدة القائمة على الولاءات دون الوطنية في العراق الى ملف اشبه بنظام الخطوط العريضة لأنه مبني على اطر مرسومة بشكل دقيق اشرفت عليها الشركات الاستشارية الاميركية وفق تعليمات صارمة من الادارة الاميركية!وترسخ هذه السياسة الاعتماد المفرط على آليات السوق والتحرير الاقتصادي وجعل التنمية مرهونة لدور القطاع الخاص الضعيف اصلا،ورفض الدور الراعي للدولة ومعارضة تدخلها الاجتماعي والتنظيمي والرقابي.
السؤال المخيف الذي تطرحه التظاهرات الشعبية هل تنجح محاولات اشعال قادسيات جديدة في العراق ليرتاح الأمريكيون والايرانيون والاسرائيليون معا..وبذا لا يعد من مبرر لقلق الادارة الاميركية التي سوف تقف بالتأكيد تتفرج على اللهيب المخيف،كما لا يعد مبرر لتخوف الانظمة الاقليمية من النموذج العراقي في الديمقراطية.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,080,444,902
- وطنيون ام همج ورعاع؟!
- متى كانت مسابقات ملكات الجمال فعالية ماسونية ؟!
- العدالة الاجتماعية – المفهوم والكوابح والمعالجات/العراق نموذ ...
- العدالة الاجتماعية – المفهوم والكوابح والمعالجات/العراق نموذ ...
- العدالة الاجتماعية – المفهوم والكوابح والمعالجات/العراق نموذ ...
- العدالة الاجتماعية – المفهوم والكوابح والمعالجات/العراق نموذ ...
- داعشيات ما قبل الداعشية
- عقد كامل على رحيل عالم اقتصادي متميز- 24 والأخير
- عقد كامل على رحيل عالم اقتصادي متميز- 23
- عقد كامل على رحيل عالم اقتصادي متميز- 22
- عقد كامل على رحيل عالم اقتصادي متميز- 21
- عقد كامل على رحيل عالم اقتصادي متميز- 20
- عقد كامل على رحيل عالم اقتصادي متميز- 19
- عقد كامل على رحيل عالم اقتصادي متميز- 18
- عقد كامل على رحيل عالم اقتصادي متميز- 17
- عقد كامل على رحيل عالم اقتصادي متميز- 16
- عقد كامل على رحيل عالم اقتصادي متميز- 15
- عقد كامل على رحيل عالم اقتصادي متميز- 14
- عقد كامل على رحيل عالم اقتصادي متميز- 13
- عقد كامل على رحيل عالم اقتصادي متميز- 12


المزيد.....




- تحضير الأفوكادو المشوي مع الصلصة الحارة أسهل مما تتوقعون.. إ ...
- شاهد.. مذيع CNN يتحدث عن الفرق بين مقابلة بايدن وترامب
- الرئاسة الروسية: موقف تركيا إزاء القرم من أكبر الخلافات بين ...
- محاكاة جديدة تساعد علماء الفلك على حل لغز أصول تشكّل القمر ا ...
- فرنسا ستدرس اتفاق بريكست وستضع "فيتو" عليه في حال ...
- أكبر مسؤول استخباراتي في إدارة ترامب: "يحضّرون لمواجهة ...
- تونس: من المجرمون الذين حذر قيس سعيّد من سعيهم لابتزاز الدول ...
- أسترالية تصنع فستانا من بذور المانغو للتوعية حول هدر الطعام ...
- -لا أؤمن بمقولة أحب ما تعمل-
- أكبر مسؤول استخباراتي في إدارة ترامب: "يحضّرون لمواجهة ...


المزيد.....

- محمد سلمان حسن / فنر الزبيدي
- طريق الثورة، العدد 5، جانفي 2013 / حزب الكادحين
- طريق الثورة، العدد 6، فيفري 2013 / حزب الكادحين
- طريق الثورة/ العدد 7، مارس 2013 / حزب الكادحين
- طريق الثورة/ العدد 8، أفريل 2013 / حزب الكادحين
- طريق الثورة، العدد 9، ماي 2013 / حزب الكادحين
- طريق الثورة، العدد 10، جوان 2013 / حزب الكادحين
- طريق الثورة، العدد 11، جويلية 2013 / حزب الكادحين
- طريق الثورة، العدد 12، أوت 2013 / حزب الكادحين
- طريق الثورة، العدد 13، سبتمبر 2013 / حزب الكادحين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سلام ابراهيم عطوف كبة - ديناميكا الفوضى في الطبيعة والمجتمع والنموذج العراقي