أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الحركة العمالية والنقابية - النقابة الوطنية للفلاحين الصغار والمهنيين الغابويين - حقوق الفلاحين الصغار والمهنيين الغابويين بين القوانين الإستعمارية والمضاربات العقارية ج 2














المزيد.....

حقوق الفلاحين الصغار والمهنيين الغابويين بين القوانين الإستعمارية والمضاربات العقارية ج 2


النقابة الوطنية للفلاحين الصغار والمهنيين الغابويين
النقابة الفلاحية بالنقابة الوطنية للفلاحين ـ CGT


الحوار المتمدن-العدد: 5008 - 2015 / 12 / 9 - 12:45
المحور: الحركة العمالية والنقابية
    


تناولنا في المقال السابق قضية أراضي كسيمة مسكينة بأكادير وكيف خطط المستعمر الفرنسي للسيطرة عليها عبر طمس معالم الحضارة الأمازيغية بسوس التي عرفت تطورا كبيرا في مجال التوثيق والعقود للملكية الجماعية لأراضي الجموع والملكية الخاصة، ولمحو هذه المعالم سن المستعمر الفرنسي، بعد دك المقاومة المسلحة للفلاحين بسوس بالقضاء على ثورة أحمد الهيبة، ترسنة قانونية استعمارية تستهدف التحكم في الملكية الجماعية للأراضي التي تبلغ 20 مليون هكتار وتحويلها إلى ملكية فردية رأسمالية باعتبار الأرض وسيلة من وسائل الإنتاج.

واستمر تطبيق هذه القوانين بعد 1956 عبر تطبيق السياسات الطبقية التي تنهجها الحكومات التابعة للهيمنة الإمبريالية حماية لمصالحها الإقتصادية عبر ضخ الأموال في الرأسمال المالي الإمبريالي، ويتم تطبيق السياسة الطبقية التبعية للإمبريالية بتسهيل الإستثمار الرأسمالي في الزراعة بمنح القروض للملاكين العقاريين الكبار المغاربة والأجانب بعد توزيع أراضي الجموع الصالحة للزراعة عليهم والسيطرة على منابع المياه، وتوزيع الأراضي الصالحة للبناء، نموذج أراضي كسيمة مسكينة بأكادير الكبير، على الشركات العقارية بأثمان بخسة، وبالتالي تسهيل المضاربات العقارية التي تذر على المضاربين العقاريين آلاف الملايير من الدراهم يكدسونها ببنوك أوربا، بينما ذوي الحقوق، الملاكون الحقيقيون لأراضي الجموع، الفلاحون الفقراء الذين طردوا من أراضيهم، وأصبحوا ساعين إلى لقمة عيش زهيد في فقر مدقع بعرقهم ودمهم في خدمة الملاكين العقاريين الكبار الذين يسيطرون على السلطة السياسية والإقتصادية.

هكذا تمت السيطرة على أراضي كسيمة مسكينة بأكادير الكبير وفي فترة وجيزة تمت فيها مضاربات عقارية بآلاف الملايير من الدراهم وتم فيها قمع ذوي الحقوق والزج بالمناضلين في السجون على غرار ما قام به المستعمر الفرنسي لما ووجه بالمقاومة المسلحة للفلاحين بسوس.

إننا في النقابة الوطنية للفلاحين الصغار والمهنيين الغابويين ـ الإتحاد المغربي للشغل بعد دراسة نتائج اللقاء الذي حضره المكتب الإقليمي لأكادير إدوتنان لنقابتنا بعمالة أكادير يوم 30 نونبر 2015 حول قضايا التحديد الغابوي وأراضي الجموع وشركة إسمنت المغرب بأمسكرود نسجل يلي :

1 ـ التحديد الغابوي :
ـ النظر في مساحة التحديد الإداري للملك الغابوي لسنة 1928 التي تبلغ 30730 هكتارا لأراضي كسيمة مسكينة ومطلب التحقيظ الحالي لمسكينة فقط تحت عدد 36878/09 الذي تبلغ مساحته 53924 هكتارا و 63 آر و9 ستيار.
ـ النظر في حق الفلاحين في تعرضاتهم على هذا المطلب الذي تم وضعه وفق مسطرة التحفيظ العادية.

2 ـ أراضي كسيمة مسكينة :
ـ النظر في كيفية انتخاب جمعية المندوبين/جماعة النواب.
ـ النظر في إحصاء ذوي الحقوق.
ـ النظر في إحصاء ممتلكات الجماعتين.

3 ـ شركة إسمنت المغرب :
ـ تكوين لجنة للنظر في تداعيات أشغال الشركة على البيئة وحياة السكان بالمنطقة.

ولهذا تمت صياغة مذكرة مطالبية موجه للدولة عبر ولاية سوس ماسة للتفاوض من أجل إقرار حقوق الفلاحين الفقراء :

1 ـ فتح باب التعرضات أمام الفلاحين لوضع تعرضاتهم حول تحفيظ الملك الغابوي عدد 36878/09 الذي يعتبرونه قد تجاوز ما هو مسطر في التحديد الإداري لسنة 1928.
2 ـ إحترام النصوص القانونية المتعلقة بهذا التحديد والتي تنص على توسع مساريح الدواوير وفق النمو الديمغرافي للسكان وحسب السنوات التي بلغت إلى حد الآن 87 سنة.
3 ـ الحفاظ على حقوق الفلاحين الصغار والمهنيين الغابويين في استغلال الغابات المجاورة لتجمعاتهم السكنية ووضع تصور لمشاريع يساهمون فيها من أجل تنمية أوضاعهم الإقتصادية والإجتماعية.
4 ـ الحد من التجاوزات التي تطال أراضي كسيمة مسكينة والأملك الخاصة للفلاحين عبر مطلب التحفيظ للملك الغابوي الذي تجاوز حدوده.
5 ـ عدم شرعية جمعية المندوبين (جماعة النواب) الذي تم تشكيلها بشكل غير ديمقراطي يعارض الفصل الثاني من ظهير 27 أبريل 1919 مما يضرب بمصالح ذوي الحقوق.
6 ـ إعتبار كل ما صادقت عليه هذه الجمعية غير شرعي بحكم عدم شرعيتها كما تنص على ذلك نصوص ظهير 27 أبريل 1919.
7 ـ إحصاء ممتلكات جماعة كسيمة مسكينة والكشف عن عدد الممتلكات التي تم تفويتها لبلديات أكادير الكبير وشركات الخواص وعن الرصيد المالي لصندوق كسيمة مسكينة وتمكين نقابتنا من خرائط التحديد الإداري لهذه الجماعة.
8 ـ محاسبة كل المتلاعبين بممتلكات جماعة كسيمة مسكينة سواء منهم النواب أو المسؤولون في الإدارة الوصية.

ولهذا فإننا في النقابة الوطنية للفلاحين الصغار والمهنيين الغابويين المنضوية تحت لواء الإتحاد المغربي للشغل نهيب بالفلاحين بسوس ومن خلالهم عبر ربوع الوطن بالتنظيم في صفوف نقابتنا لنزع الحقوق المهضومة لذوي الحقوق الحقيقيين الفلاحين الفقراء المجردين من الحق في الأرض والماء والثروات الطبيعية.

موعدنا يوم السبت 02 يناير 2016 ابتداء من الساعة 10 صباحا بمقر الإتحاد المغربي للشغل بأكادير






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
فهد سليمان نائب الامين العام للجبهة الديمقراطية في حوار حول القضية الفلسطينية وافاق و دور اليسار
لقاء خاص عن حياته - الجزء الاول، مؤسسة الحوار المتمدن تنعي المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- حقوق الفلاحين الصغار والمهنيين الغابويين بين القوانين الإستع ...
- مجمل نقاط الملف المطلبي والبرنامج النضالي
- تسخير مشروع -البساتين الخضراء- بالكردان لتنمية الرأسمال الكو ...
- المرجعية التاريخية والسياسية والنضالية للنقابة الفلاحية
- بلاغ حول المؤتمر الأول للنقابة الفلاحية
- بيان اللقاء الوطني لأطر النقابة بميدلت في 24/05/2015
- عن اللقاء الوطني لأطر النقابة بميدلت الأحد 24 ماي 2015
- أرضية اللقاء الوطني لأطر النقابة الوطنية للفلاحين الصغار وال ...
- النشاط المشترك بين جمعية تارودانت الفلاحية والحزب الماركسي ...
- واقع الفلاحة بالمغرب والحلول الجماهيرية البديلة
- إدانة شعبية للمحاكمة الصورية والحكم الجائر لابتدائية تارودان ...
- النيابة العامة في قاعة للدروس الإبتدائية في مجال حقوق الإنسا ...
- محاكمة سياسية تاريخية للأجهزة القمعية بتارودانت بالمغرب
- الإعتقال السياسي قضية طبقية
- تارودانت بالمغرب : الاعتقال التعسفي من أجل حماية نهب المال ا ...
- القضاء بتارودانت بين تطبيق القانون والتطاول على حقوق المتقاض ...
- بيان للرأي العام الوطني والدولي
- بأي حال عدت ياعيد ... على القضاء بتارودانت ؟
- الإعتقال التعسفي لوكيل الملك بتارودانت ضد المناضلة النقابية ...
- الإعلام والتواصل بدهاليز عمالة تارودانت ؟


المزيد.....




- نقابة الصحفيين اليمنيين تنعي الصحفي قائد الطيري
- السيسي يؤكد على ضرورة التعامل بجدية مع إقامة السدود على الأن ...
- نقابة: الشرطة الألمانية مارست العنف ضد صحفيين
- القوى العاملة: تحصيل 468 ألف جنيه مستحقات مصري بالرياض
- Photos from the trade unions protest before the Press Club i ...
- خطة لافارج لإعادة التنظيم تمس حقوق العاملين والمتقاعدين
- سربت من أحد الموظفين.. ملفات -وول ستريت جورنال- السرية ونهاي ...
- د. إيهاب الطاهر عضو مجلس نقابة الأطباء يكتب عن أموال اتحاد ا ...
- INDIA: CENTRAL TRADE UNIONS DEMAND LEGAL ENTITLEMENTS AS WOR ...
- بإنتاج السمّاق.. عايدة تؤمّن تعليم خمسة من أبنائها


المزيد.....

- قانون سلامة اماكن العمل! / كاوه كريم
- تاريخُ الحَركة العُمّالية بالمغربْ: بين مكَاسب الرّواد والوا ... / المناضل-ة
- تطور الحركة النقابية في المغرب بين 1919-1942 / عادل امليلح
- دور الاتحاد العام التونسي للشغل في الثورة وفي الانتقال الديم ... / خميس بن محمد عرفاوي
- كيف تحولت مختبرات الأدوية إلى آلة لصنع المال وما هي آليات تح ... / المناضل-ة
- النقابية (syndicalisme) في قاموس الحركات الاجتماعية / صوفي بيرو
- تجربة الحزب الشيوعي في الحركة النقابية / تاج السر عثمان
- ما الذي لا ينبغي تمثله من الحركة العمالية الألمانية / فلاديمير لينين
- كتاب خصوصية نشأة وتطور الطبقة العاملة السودانية / تاج السر عثمان
- من تاريخ الحركة النقابية العربية الفلسطينية:مؤتمر العمال الع ... / جهاد عقل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الحركة العمالية والنقابية - النقابة الوطنية للفلاحين الصغار والمهنيين الغابويين - حقوق الفلاحين الصغار والمهنيين الغابويين بين القوانين الإستعمارية والمضاربات العقارية ج 2