أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - علي مهدي - السيد حيدر العبادي.. أقرأ كتاب الامير














المزيد.....

السيد حيدر العبادي.. أقرأ كتاب الامير


علي مهدي
باحث

(Ali Mahdi)


الحوار المتمدن-العدد: 4640 - 2014 / 11 / 22 - 17:40
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


لابد انك سيدي سمعت بهذا الكتاب الشهير خلال حياتك ولكن عندي يقين انك لم تطلع عليه. هذا الكتاب الفه صاحبه مكيافيللي خصيصا للحكام والامراء كي يكون دليل نجاحهم. وبحكم تاريخك في حزب ديني فانك بالتاكيد لم تكن ميالا لقراءة مثل هذه الكتب ولا كان يراود احلامك ان تصبح حاكما مطلقا للعراق ولكن بما ان هذا صار واقع الحال فلابد لك ان تدرس افكار ديمومة الحكم حتى في بلد ديمقراطي. في الكتاب طبعا العديد من الافكار والنصائح منها ما يخلق دكتاتورا ومنها ما يخلق حاكما حكيما. وبما انك لاتملك الوقت للقراءة حاليا فأني ساتطوع لابرز لك واحدة من نصائح مكيافيليي ساقولها باختصار شديد واتمنى ان تقرأها او يوصلها لك مقرب حريص.

يقول مكيافيللي اذا تعرض بلد ما الى تهديد كبير يودي بالبلد الى الدمار وزوال الحكم وان الجيش غير قادر على صده وحفظ البلاد فان امام الحاكم امران يختار واحدا منها للخلاص من ذلك التهديد. الامر الاول هو ان يستعين بمرتزقة يصطفون مع جيشه للدفاع (ما اشبه ذلك بالميليشيات التي تستخدم اليوم بالعراق) والامر الثاني هو ان يستعين بجيش دولة اخرى لتحميه وتحمي بلاده. فأما الميليشيات، يقول مكيافيللي، فليس عندها حس وطني ولايهمها سوى الاموال التي تدفع لها وبالتالي فان احتمال الخيانة عندها وارد جدا وقد يكون لاستخدامها مردود عكسي . واما الاستعانة بجيش دولة اخرى (اني متاكد ان في ذهنك اسم تلك الدولة) فهو قد يبعد ذلك التهديد ويزيل الخطر ولكن تلك الدولة ستكون لها مطامع كبرى ولن ترحل عن البلد وسوف تبقى قوة احتلال. الشواهد التاريخية على مثل هذه الحالة كثيرة.

فما الحل الامثل اذن. يقول مكيافيللي ان افضل شيئ يفعله الحاكم كي لايقع في ورطة مثل هذه هو ان يبني له حصنا منيعا يحميه حماية مؤكده من اي تهديد خارجي. ولكن اين يبني ذلك الحصن، الجواب يبنيه في قلوب شعبه. نعم اذا احب الشعب الحاكم حبا حقيقيا فسيقفون الى جنبه صفا منيعا لايقتحم، وبالعكس اذا بغض الشعب الحاكم فسوف يتمنون ان ياتي الشيطان ليخلصهم.
نصيحتي لك سيدي هي ذاتها نصيحة مكيافيلي. انت تحكم بلدا متناقضا ومهددا من كل صوب. الشيعة وحدهم لن يحموك رغم شيعيتك الواضحة. ابني لك حصنا في قلوب السنة ايضا واجعلهم يحبونك وفي قلوب كل مكونات الشعب الاخرى. لاتستمع كثيرا لنصائح مستشاريك فليس فيهم واحد يهمه امرك بل هم جنبك لمصالحهم. دع كل الشعب يحبك وانا متاكد ان ذكائك سيدلك على كيفية عمل ذلك، واتمنى لك النجاح في حكم العراق المنهك.






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
عصام الخفاجي مناضل واكاديمي وباحث يساري في حوار حول دور وافاق اليسار والديمقراطية في العالم العربي
نادية خلوف كاتبة واديبة وناشطة نسوية من سوريا في حوار حول تجربتها الحياتية ونضالها اليساري والنسوي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- سلام الاعرجي ونادين عامر وفيصل فائق يعلنون البراءة
- ضرورة دراسة المواقف عبر فهم كامل قبل الوصول الى إتفاق شامل


المزيد.....




- رحلة اللاجئ يونس من ديكتاتورية بلاده إلى حرية أوروبا.. لينته ...
- جدول أعمال الملكة إليزابيث المتباطئ يثير القلق بشأن صحتها
- محامو أسانج يحذرون من احتمال انتحاره إذا سُلم للولايات المتح ...
- التحالف العربي: مقتل 95 مسلحا في قوات الحوثيين بغارات في معر ...
- بالعربية والعبرية والإنجليزية.. شمخاني يتحدث عن -إحباط هجوم ...
- العاهل الأردني يزور المملكة المتحدة ضمن جولة أوروبية
- تحذيرات جدية من نقص مخزون المحاقن في العالم
- وسائل إعلام: جنود اقتحموا منزل -آمر منطقة طرابلس العسكرية- ف ...
- 9 أشياء في المنزل يمكن أن تسمم الأطفال
- ناسا تشارك صورة سديم يشبه -ملك الوحوش- في كوكبة القوس!


المزيد.....

- أخف الضررين / يوسف حاجي
- العدالة الانتقالية والتنمية المستدامة وسيلة لتحقيق الأمن الم ... / سيف ضياء
- الحب وجود والوجود معرفة / ريبر هبون
- هيكل الأبارتهايد أعمدة سرابية وسقوف نووية / سعيد مضيه
- جريدة طريق الثورة، العدد 41، جويلية-اوت 2017 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 42، سبتمبر-أكتوبر 2017 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 43، نوفمبر-ديسمبر 2017 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 44، ديسمبر17-جانفي 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 45، فيفري-مارس 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 46، أفريل-ماي 2018 / حزب الكادحين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - علي مهدي - السيد حيدر العبادي.. أقرأ كتاب الامير