أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - شوقي كريم حسن - البرلمان واب اللهاب وكركوك ارضنه اتعود !!














المزيد.....

البرلمان واب اللهاب وكركوك ارضنه اتعود !!


شوقي كريم حسن

الحوار المتمدن-العدد: 4506 - 2014 / 7 / 8 - 08:12
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


البرلمان وشهر اب وكروك ارضنه تعود عيشه سعيدة!!
شوقي كريم حسن
• السياسة في العراق ، تثير البكاء والشفقة، مثلما تثير الضحك والشماتة ، لأنها لاتتكيء الى معايير وطنية ولا طائفية كما يدعي اصحابها ولا قومية ولا حتى مصا لحية، لان السياسي العراقي وبكل بساطة، واقصد اولئك الذين دخلوا بوابات البرلمان وابتهجوا لانهم اصبحوا اعضاءا فيه، يشبهون الطيور الشائهة تماما، فلا يستطيع الوطن ان يلمهم ولا ان يتمسك بهم الدين، ولايحترمون وما نسقهم ووعودهم للناس وما قالوا واقحموا فيه، المشكلة ان هؤلاء طيور شائهة لايمكن ان يجمعها غير (مطيرجي) حاذق ، وصاحب خبرة ومقدرة على ان يقفز من سقف الى سقف مع بعض القوة والتحدي بجيران وغير الجيران، ومشكلة ساستنا انهم يأتمرون باوامر اشخاص ابتلانا الله بهم ، وهؤلاء يتأمرون بمن يدفع لهم من الخارج والداخل ايضا، والمتضرر هو هذا الشعب المسكين، وحين يحاول بعضنا بوصفه مواطنا بحسب الدستور الدائم معرفة ما يجري وما يصير، سيجد امامه ثمة يافطة تقول ،( ايس يا عبيس )، اي لامجال للفرج,, ولامجال لكل شيء ما دام الصراع صراع مصالح وكراسي وكل يريد النار لنفسه وليظل الوطن مشتعلا الى اماد بعيدة، ولقد تخلى الساسة عن خطاباتهم القومية او الطائفية ، فلم يعد اسامة النجيفي، يقول انه ممثلا للسنة، وعجزت دولة القانون ان تلم الشيعة تحت خيمتها لتقول، انا الممثلة لهذا المكون، اما الكرد ، فهم الامهر في اللعبة والاشد ذكاء، يلعبون مع المركز، ويضعون اياديهم في قدر الخيرات، وعيونهم شاخصة باتجاه امر اخر، فلقد عادت الاراضي المغتصبه ، وظهر( داخل حسن) جديد ، يذكرنا بتلك اللحظات الموغلة في القدم( الكويت ارضنه اتعود عيشه سعيدة،) فراح الكرد ينشدون مع تلك الدبكات التي تهز الارض ( كركوك ارضنه اتعود عيشه سعيده ) وطبعا من كركوك خط ممتد من سهل نينوى حتى حي الاكراد في الشطره ، وربما امتد الى اكثر من ذلك، المهم ان اعضاء البرلمان وجدوا انفسهم في حيرة والاحسن منهم من جلس فوق التل وراح يرقب نزول البعير الذي لايريد النزول عن تلك رغباته ومطامعة بحسب رغبة الاخوة اصحاب القرار وهم الثمانية المتصارعون من اجل بضع كراسي ووجاهات لايمكن ان تستمر اذا ما اصروا عليها ،لانهم سيجدون انفسهم خارج الدائرة ليس بإرادتهم كما يتصورون بل بإرادات اخرى قوية وفاعلة وهي التي اتت بهم وبغيرهم ، لأننا نعرف ان اتصال هاتفي واحد زحف الدعوة الى ان عقد جلسة البرلمان من 13 اب الى يوم الاحد القادم والفرق كبير، ومع هذا الموعد توصية جميلة بتوقيع مجهول، تقول ـــ نرجوا ان لاتضيعوا الفرصة عليكم فثمة بديل جاهز واياكم واللعب على اوتار تخريب العراق او تجزأته او حتى الاكتفاء بما هو عليه من وضع لايحسد علية!!






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- قصة قصيرة ... اجابات ربما !!
- الآعلام العراقي .... أناشيد الانتقام .... وجيش يهزج !!
- مسرحية ........ سفارات
- مسرحية ...... جدران منتصف الاجابة
- قصة قدلاتكون قصيرة ..... عتمة
- الكرد ... فض الشراكة.... وانتظار التعميد !!
- قصة قصيره


المزيد.....




- الملك سلمان وولي عهده يسجلان في برنامج التبرع بالأعضاء.. و-ك ...
- قتيلان وعشرات الجرحى في حدث إحياء ذكرى -مذبحة- 2019 بالسودان ...
- الملك سلمان وولي عهده يسجلان في برنامج التبرع بالأعضاء.. و-ك ...
- قتيلان وعشرات الجرحى في حدث إحياء ذكرى -مذبحة- 2019 بالسودان ...
- الأردن يرسل مساعدات طبية عاجلة للفلسطينيين ومصر تجهز مستشفيا ...
- وزير سوداني يدعو إثيوبيا لتعزيز العلاقة مع بلاده
- وكالة الطاقة الذرية: إيران خصبت اليورانيوم لأعلى درجة نقاء ح ...
- بعد انتقادها لترامب.. الجمهوريون يعزلون ليز تشيني من منصبها ...
- أزمة القدس تمنح الدبلوماسية الروسية فرصة
- مقتل 50 فلسطينيا على الأقل بينهم 14 طفلا بقصف إسرائيلي على غ ...


المزيد.....

- التحليل الماركسي للعرق وتقاطعه مع الطبقة / زهير الصباغ
- البحث عن موسى في ظل فرويد / عيسى بن ضيف الله حداد
- »الحرية هي دوما حرية أصحاب الفكر المختلف« عن الثورة والحزب و ... / روزا لوكسمبورغ
- مخاطر الإستراتيجية الأمريكية بآسيا - الجزء الثاني من ثلاثة أ ... / الطاهر المعز
- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - شوقي كريم حسن - البرلمان واب اللهاب وكركوك ارضنه اتعود !!