أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - صابرين فالح - هل يحترم ويقدر الرجل مسؤوليات زوجته العاملة














المزيد.....

هل يحترم ويقدر الرجل مسؤوليات زوجته العاملة


صابرين فالح

الحوار المتمدن-العدد: 4430 - 2014 / 4 / 21 - 19:24
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
    


أصبحت النساء العاملات، في مجتمعنا، يشكلن عددا كبيرا لايستهان به، وأصبحت المرأة العراقية العاملة مظهر من مظاهر الحياة، التي تعودنا عليها اكثر من العقود السابقة، وبولوج المرأة العراقية ميدان العمل، ووقوفها جنب الى جنب مع الرجل، في بناء المجتمع بكل مجالاته، تضاعفت مسؤولياتها وواجباتها الى حد كبير، واصبحت تقوم بالعديد من الأدوار، داخل وخارج المنزل، فهي لكي تثبت مقدرتها وكفاءتها، في مجتمع مازال يشك بمهارتها العملية واستعدادها لخوض كافة مجالات الحياة، مطالبه السماح لها للقيام بكافة ادوارها، سواء كامرأة عاملة، او زوجة وربة بيت، على أكمل وجه، لكي تفند كل الحجج التي تدعي بأنها لا تستطيع ان توفق، بين واجباتها كأمراة عاملة، وبين دورها الأساس كزوجة وربة بيت. وهنا يبرز دور الرجل في حياتها وأهمية مساندته لها والوقوف معها لكي تستطيع ان تجتاز الصعوبات التي تواجهها، في تحمل اعباء ومسؤوليات حياتها العملية والزوجية. ومع اقتناع العديد من الرجال في وقتنا الراهن بأهمية عمل المرأة، على الأقل، من ناحية وجود مورد أضافي مساعد في تحمل أعباء الحياة، الا أن قلة قليلة من الرجال، تقوم بمساعدة الزوجة والتخفيف عنها في سبيل تهوين الكثير من العقبات التي تعترضها.
وقد لا يقدر الكثير من الرجال الدور الصعب، الذي تقوم به المرأة خارج المنزل لكي تستطيع الاستمرار في عملها والقيام بما يمليه عليها ذلك العمل. وقد لايدرك الكثيرين ايضا، أن الزوج الحقيقي هو من يساعد زوجته على تخطي الصعاب وان يكون متواجداً بجانبها على الدوام، لا ان يكون ذاك الشخص الأناني الذي لايفكر بشيء سوى كيف تُرضيه هذه المرأه، وان تقوم بواجبه ورعايته. ويتناسى هو مسؤلياته، لذلك سيظل الزوج هو النقطة الأساسية والمحورية في ظروف المرأة الأسرية، فمتى ما كان الزوج متعاونًا ومتفهمًا لظروف زوجته وواجباتها في العمل، سهلت معظم المشاكل، وزالت الصعوبات، وخفت مسؤوليات المرأة. وقد لايدرك الكثير من الرجال أيضا أهمية عمل المرأة، وفوائده بالنسبة لهم، حيث يدفع خروج المرأة للعمل، الزوج للمشاركة في مجالات أسرية، كان سيحجم عن الاشتراك فيها، لو كانت متفرغة، مثل المذاكرة للأبناء والمشاركة في إعداد الوجبات الغذائية، وشراء حاجات الأسرة من السوق، كما يتعلم الأبناء الاعتماد على النفس في قضاء حاجاتهم..
أما من الناحية المادية.. فإن الأسرة التي يعمل فيها الزوجان تتمتع عادة بدخل أكبر من الأسرة التي يعمل فيها الزوج فقط.. وإحساس الزوج بأن زوجته تساعده في السعي وراء لقمة العيش يخفف عنه بعض الضغوط المتراكمة على عاتقه، وأيضاً يشعر الزوج الذي تتمتع زوجته بالاستقلال المادي بالاطمئنان بأنه في حالة إصابته بمكروه يمكن للأسرة الاعتماد على دخل الزوجة.
كل هذا يجب ان يشكل الدافع والحافز للرجل لكي يقدر ويراعي المسؤوليات التي تقوم بها المرأة للتوفيق بين عملها، ودورها كزوجة وأم، كما أن المرأة مهما كانت قوتها وقدرتها على التحمل تحتاج للشعور على ان هناك رجل يساندها ويقف بجانبها، ليثبت لها حبه وتقديره واحترامه لدورها الفاعل داخل وخارج المنزل، وكل هذا سينعكس على تحسن ادائها في عملها المنزلي والوظيفي، لانها ستشعر بأن هناك من يساندها، ويقدر المتاعب التي تمر بها وتتحملها بعد ذلك عن طيب خاطر، بل ستكون على استعداد لتقديم المزيد من التضحيات والجهد لإسعاد الرجل مكافأة له، على تقديره وتفهمه، لأعبائها ومسؤولياتها كامرأة عاملة وزوجة وشريكة حياة.






حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي
التحولات في البحرين والمنطقة ودور ومكانة اليسار والقوى التقدمية، حوار مع الكاتب البحريني د. حسن مدن


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- المرأة العراقية جديرة بالثقة
- أثبتت كفاءة في اي مجال تخوضه المرأة العراقية جديرة بالثقة
- كراهية المرأة! هل هي ثقافة تحرض عليها مجتمعاتنا؟
- المرأة العراقية العاملة ومخاطر الطريق
- الدعايات الانتخابية انعكاس لعبثية واقعنا السياسي
- البرلمانيات العراقيات وتحديات المرحلة القادمة
- الأم العراقية العاملة.. واقع وحلول
- المرأة العراقية وساحة التحرير بين الرغبة والتردد في المشاركة ...
- .شؤون المرأة وشجونها في رمضان
- المرأة العراقية ونظرة المجتمع لها
- التكنلوجيا وأثرها على المرأة


المزيد.....




- سمو الشيخة حصة بنت خليفة: المرأة البحرينية قادرة على تعزيز ح ...
- الولايات المتحدة.. توقيف امرأة تهرب المخدرات في أحذيتها
- فوجئت بـ-اثنين زيادة-.. امرأة تضع 9 مواليد في مالي
- تركيا تعلن انسحابها رسمياً من «اتفاقية اسطنبول» في تموز/يولي ...
- امرأة من مالي تضع تسعة أطفال في المغرب
- امرأة من مالي تضع تسعة أطفال في المغرب
- جريمة اغتصاب جماعي لشابة تعاني من إعاقة ذهنية في مصر
- بنفسج الربيع يوفر فرص عمل مثمرة للفتيات في المغرب
- الحمل يزيد من خطر إصابة النساء بحصوات الكلى
- بعد العثور على قدم صغيرة في معدتها.. علماء يكتشفون أن مومياء ...


المزيد.....

- الهزيمة التاريخية لجنس النساء وأفق تجاوزها / محمد حسام
- الجندر والإسلام والحجاب في أعمال ليلى أحمد: القراءات والمناه ... / ريتا فرج
- سيكولوجيا المرأة..تاريخ من القمع والآلام / سامح عسكر
- بين حضور المرأة في انتفاضة اكتوبر في العراق( 2019) وغياب مطا ... / نادية محمود
- ختان الإناث بين الفقه الإسلامي والقانون قراءة مقارنة / جمعه عباس بندي
- دور المرأة في التنمية الإجتماعية-الإقتصادية ما بعد النزاعات ... / سناء عبد القادر مصطفى
- من مقالاتي عن المرأة / صلاح الدين محسن
- النسوية وثورات مناطقنا: كيف تحولت النسوية إلى وصم؟ / مها جويني
- منهجيات النسوية / أحلام الحربي
- الواقع الاقتصادي-الاجتماعي للمرأة في العراق / سناء عبد القادر مصطفى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - صابرين فالح - هل يحترم ويقدر الرجل مسؤوليات زوجته العاملة