أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محسن النصار - مسرحية للأطفال - البطاريق والثعالب - تأليف محسن النصار















المزيد.....

مسرحية للأطفال - البطاريق والثعالب - تأليف محسن النصار


محسن النصار

الحوار المتمدن-العدد: 4316 - 2013 / 12 / 25 - 12:11
المحور: الادب والفن
    


مسرحية للأطفال " البطاريق الثعالب "

تأليف
محسن النصار


- اشخاص المسرحية -

1- البطريق الكبير
2- البطريق الوسط
3- البطريق الصغير
4- مجموعة البطاريق بأعمالر مختلفة
5- الدب القطبي
7- الثعلب القطبي
8- مجموعة من الثعالب القطبية

( ترفع الستارة مع الموسيقى يظهر على المسرح شاطئ للبحر تحيط به الثلوج المتجمدة وقرب الشاطئ يوجد مجموعة من البطاريق الجميلة وهي تعلب وتسلى فيما بينها وهي تغني )

حياتنا جميلة على الثلوج ...حُب وصدق... وتعاون وعمل ...تبقى حياتنا سَعِـيدَة...
تتساقط الثلوج ماأحلاها ...نفرح نمرح نلعب ...أحلى الألعاب ...حياتنا جميلة على الثلوج

(يستمر الغناء )

نحن البطاريق ...
انحن البطاريق ...
اين ماشئنا نسير..
الشاطئ ملكنا...
والماء والأسماك والسرطانات
والحبارات أكلنا...
نحن البطاريق نحن البطاريق ...

االثعلب القطبي : ( يظهر فجأة وهويبحث في المكان , تتوقف البطاريق عن الغناء ويسود المكان صمت وخوف من الثعلب )
انني جوعان جوعان .. أريد لحما ؟
( يقترب وهو ينبح ويزمجر بصوت عالي , والبطاريق في حالة خوف من الثعلب )
الدب القطبي : ( يظهر من على الشاطئ البحر )
من ذا الذي يشوش علية راحتي , ويعكر هذا الصفو الجميل
الثعلب القطبي : ( ينظر الى الدب )
أوه هذا انت ايه الدب اللعين !!
دائما تراقبيني !!! من بعيد؟
آه ما ثقلك .. على قلبي ونفسي ...
الدب القطبي : (يتجاهل الثعلب )
الثعلب القطبي : ماذا بك ؟ اصبح سمعك بطيئا !
و ثقيلا أيها الدب الخبيث ..ألا ترى انني ابحث عن طعام لي ؟
آه , آه أنني أتألم , أنني أشكو من الجوع .
الدب القطبي : يبدو عليك المرض !! ضعفت كثيرا ؟
الثعلب القطبي : أنا جوعان و تعبان أيها الدب السمين !! كما ترى منذ البارحة,
( ينظر الى البطاريق بمكر ودهاء )
ابحث عن غذائي اللحم المفضل .

الدب القطبي : (يصرخ بغضب مزمجرا, يعم الصمت المكان وينظر الى الثعلب بغضب )
أبتعد عن هذا المكان ايها الثعلب الغدار ...

كبير البطاريق : (بغضب )
أذهب من هنا , فهذا المكان ملكنا ..
البطريق الوسط : (يوجه كلامه للدب والبطاريق )

يجب علينا أن نتعاون فيما بينا لطرد الثعلب وجماعته الثعلبة !!
كبير البطاريق :فهناك انواع مختلفة من الحيوانات كلها تشاطرنا العيش
,كالحوت الأزرق , والنسر , وحتى الأسماك تحبنا رغم كونها غذائنا المفضل
الدب القطبي : أنكم بطاريق طيبون القلب ..
الثعلب القطبي : (ينتابه غضب شديد يوجه كلامه للبطاريق والدب )
أغبياء !!! متكبرين !!!
البطريق الكبير : ( ينفجر غضبا )
أنك .. تستهين بنا ... ثعلب مكار و متطاول..
البطريق الصغير : لاتكن حقيرا أكثر من المعتاد أذهب من هنا .
الثعلب القطبي : كان يجب عليّ أن أقطع رأسك!
الدب القطبي : (بغضب وصراخ )
اسمعوني فهذا الثعلب مروغ ؟ وخداع ومناور ويحاول خداعنا ؟
آه ! منك ّ!!! أيها الثعلب اللعين؟

الثعلب القطبي : تتكلمُ عَنْ نفسِكْ بتباهي ؟
‏ كم أنا مشتاق بتمزيقكم وغرس انيابي بلحمكم !!
ورؤيتكم بأجساد ممزقه ؟

البطريق الوسط : ان هذا الثعلب المكار ,يبيت لنا امرا ولاشك في ذلك ؟
الدب القطبي : يجب علينا طرد الثعلب الغدار !!
كبير البطاريق : ( يتقدم مع مجموعة من البطاريق نحو الثعلب )
من الضروري , تلقينك درسا لن تنساه أبدا
وسوف ترى !!
الثعلب القطبي : ( يصرخ وينبح نباحا عاليا , تظهر من بعيد مجموعة من الثعالب المفترسة , بعد سماعها لنباح الثعلب )
سنقوم بكسر أطرافكم , ظهوركم ه وسنجعل لحمكم الطري غذاءا طيبا ولذيذا أنا وأصدقائي الثعالب .


الدب اللقطبي : لاتندفعوا ,ايها البطاريق الطيبين , انظروا هناك الكثير من الثعالب المفترسة ...هيا تراجعو الى الماء

(يبتعد البطاريق بخوف وحذر )

الدب القطبي: (بغضب وصراخ )
أنا الدب القطبي الأبيض , سأقهركم أيتها الثعالب الحمقاء ؟
خونه .. في كل ليلة تحاولون قتلنا ؟

( بتقدم الثعلب نحو الدب , ويحاول أفتراسه , فتتقدم البطاريق وتحميه من الثعلب القطبي الذي يتراجع ويبتعد نحو مجموعة الثعالب )
الدب القطبي : اشكركم ايتها البطاريق الطيبين , لولا تدخلكم ما هرب الثعلب؟ لقد خلصتموني من شره ؟
أنقذتموني من الموت!!
كبير البطاريق : يجب أن نبعدهم ونعاقبهم ونمنعهم من التواجد قي هذا المكان .
البطريق الوسط : انهم يحاولو اكلنا , علينا ان نباغت الثعالب ونهاجمهم من جميع الجهات !!
الدب القطبي : سيقومون بمهاجمتنا يجب ان نكون حذرين في كل الأوقات ...
وفي ساعات اليل يجب عدم الظهور فالخطر يكون كبير!!!!

البطريق الصغير : احذروا من الثعالب ؟ و احتر سوا!!
فجرائم الثعالب كثيرة ..بالأمس القريب قتلوا الكثير منا ؟

البطريق الكبير : أصبحت أحزاننا لا تعد ولا تحصى ؟
وخاصة في هذه الأيام .. حتى أننا نسمع كل يوم ؟خبرا جديدا...بأختفاء بطريق لنا ؟
أحزاننا كثيرة بسب الثعلب وجماعته الثعالب ؟

الدب القطبي : إن الثعالب تخدع الجميع !! فهي تفعل عكس مما تقول ؟

مجموعة البطاريق : نريد العيش بحرية وسعادة ...
( تقوم البطاريق بالغناء والرقص على الجليد )
نحن البطاريق ...نحن البطاريق...
نحب المرح ...نحب الرقص
نحب السعادة ...نحب الحرية
( يظهر الثعلب فجأة وخلفه مجموعة من الثعالب ويبدؤن بالنباح والصراخ فيسود المكان صمت وخوف رهيب )

الثعلب القطبي : ( بغضب )
سأنتقم منكم واحدا تلو الاخر ...
..
الدب القطبي : اسمع أيها الثعلب ،أنت أخطئت في حقنا ، ابتعد عنا
حتى يحل الخير والسعادة علينا...

يجب أن تنتبه إلى عافبة ما تصنع؟
لن تستطيع هزيمتنا ؟

الثعلب القطبي : سوف ترون العجائب
(بحقد )
سأحطم حياتكم القذرة !!
(بتكبر وتعالي )

سجعل حياتكم كلها كراهية ؟
فأنا أكره المحبة...
(ينبح الثعلب المكار مع الثعالب بصوت عالي ثم يسود المكان صمت تام )
البطريق الوسط : لنختفي في المكان , وبعد نوم الثعالب ,ننقض عليها ونقوم بالقضاء على الثعالب جميعا ...
كبير البطاريق : هذه خطة محكمة , ولكن عليك ياصديقنا الدب ان تساعدنا ؟
الدب القطبي : سأقوم بمساعدتم وسنقضي على الثعالب !!!

( الجميع يختفون في المكان يسود صمت تام مع الموسيقى الحزينة , بعد فترة قصيرة تظهر البطاريق مع الدب )
البطريق الصغير : (ينظر الى الثعالب من بعيد )
أنظروا الى الثعالب ..يبدو انهم قد ناموا ..لاتخافوا أراكم ترتجفون ؟
البطاريق يذبون مع الدب و ببطء يقتربون من الثعالب )

كبير البطاريق : ( بصوت خفيف )
أنهم نائمون ..
كونوا أقوياء يأصدقائي ..لنتصر لحريتنا
الجميع : الحرية , الحرية
الدب القطبي :أزرعوا الثقة في نفوسكم !
البطريق الكبير : لنجعل السعادة تفرح قلوبنا ... بالقضاء على الثعالب

( الجميع ينقضون على الثعالب ويقتلونها وقسم من الثعالب يلوذ بالفرار , وتعم الفرحة في المكان وتبدأ البطاريق بالفرح والسعادة والغناء )

الدب القطبي : (يرقص ويغني ) ماحلى الأنتصار , ماحلى الأنتصار
البطاريق : (يحيطون بالدب القطبي ويغنون )

الحرية أزهار....وثلج ابيض ....ولها رائحة عطرية ...

كانت تنمو ...تنمو ...في نفوسنا ... وتفوح على على الجميع رائحة عطرية ...

(ويستمر الغناء والرقص )

- ستار -

محسن النصار 25/ 12 20013

ا






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
التحولات في البحرين والمنطقة ودور ومكانة اليسار والقوى التقدمية، حوار مع الكاتب البحريني د. حسن مدن
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- حصول مسرحية- رسم حديث -على افضل عمل متكامل في مهرجان مسرح ال ...
- الطقس الدرامي وأكتمال الصورة المسرحية
- نظرية التقديمي والتمثيلي في المسرح العالمي
- مسرحية -حرير - قريبا على المسرح الوطني
- مسرح ماكس فريش والبحث عن الهوية وأبراز الحقيقة
- المسرح العراقي هويته المتميزة الأبداع
- مكونات الممثل المسرحي الناجح
- المرأة ومعادلة التكامل في المسرح العالمي
- مسرحية -صبرا- تجربة جديدة للمسرح العربي
- تميز المسرح العراقي خلال عام 2012 شبابيا
- اتجاهات نقدية معاصرة
- عناصر الشخصية المسرحية المؤثرة
- مسرحية للأطفال - أنتخابات في الغابة - تأليف محسن النصار
- مسرحية -رسام طموح - تأليف محسن النصار
- مسرحية - مطر صيف - وتشتت الرؤية الأخراجية
- مسرحية - نصرة الحسين علية السلام - تأليف محسن النصار
- مسرح الطفل و فعله المؤثر
- المسرح العراقي وضرورة تفعيل المشاركة في المهرجانات المسرحية
- مهرجان الفجيرة المسرحي للمنودراما عروض تعبر عن أفكار الشعوب ...
- المسرح العراقي وسبل عودة الحياة ألية من جديد


المزيد.....




- حفل الأوسكار ينطلق من محطة قطارات بلوس أنجليس
- مغنية راب أمريكية تنتقد عضوا بالكونغرس وصف أداءها بغير المحت ...
- سفير المغرب بالمكسيك يتباحث مع رئيس مجلس الشيوخ
- بعد خرجة وهبي.. رسالة توضيحية مشفرة من اخنوش الى مهاجميه
- صور عن وجع عوائل سجناء فلسطينيين تفوز بجائزة عالمية
- أولمبياد طوكيو 2020 : لماذا استبدلت روسيا نشيدها الوطني ب ...
- شاهد: بثوب من القبلات الحمراء.. فنانة صينية تنشر الحب والوعي ...
- -مقدمة لدراسة بلاغة العرب- تأليف أحمد ضيف
- موقع محتويات.. مرجع المواطن الأول في السعودية
- تنوّع قياسي في جوائز الأوسكار هذه السنة.. والفضل لجائحة كورو ...


المزيد.....

- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محسن النصار - مسرحية للأطفال - البطاريق والثعالب - تأليف محسن النصار