أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - صلاح الداودي - ردود إلاهية، لم تصل














المزيد.....

ردود إلاهية، لم تصل


صلاح الداودي

الحوار المتمدن-العدد: 4271 - 2013 / 11 / 10 - 23:19
المحور: الادب والفن
    


أيتها الرائعة
أيتها الأولى ثانية و ثالثة و رابعة
مادا أسمي هدي القصائد
ومادا أقول لو سألوني من السيدة؟
أيتها الرائعة الرائعة
مادا أسمي هدي القصائد
ومادا أقول ادا شككوا في حبي لكِ أو قاتلوك في قلبي لخطف القصائد
أيتها الراعية كامل حقوقي في الغيب وفي الشهادة
مادا أسمي الحياة التي بقلبي؟
حقيقة أم خرافة؟
ومادا أقول في رسالة الحب التي بعثتها الى الله؟
العنوان الدي أبحث عنه لهدي القصائد
ام رسالة الله التي قال فيها: ولكَ في الحب مَثل التي...
ولم يَصِلني الى الآن المثل
أريد الردود الإلاهية التي لم تصلني لا بالقصائد ولا بالقبل
كيف أحصي كل هدي القبل؟
أيتها النجمة الأولى ثانية و رابعة وسادسة
مادا أسمي أهوال جنونك؟
وليسقط العالم كحبات الهال من شفتيك
وليسقط مجرة مجرة
نيزكا نيزكا
رسالة رسالة
أيتها الاقحوانة الحمراء الرائعة
أطلقي خيولك في أصقاع الدنيا
وأمنحي الكون احتراقه
كي لا يختلس من قلبي ما ليس لي
اغدقي على العالمين اشتياقي
حلليني أو حرميني
حرريني
أريحي العالمين مني واستريحي
عطلي مفعول القنابل في شراييني
أو دعيها تفجر صدري
لا تمهليني
ولا تهمليني
ألهبي البرد السلام
أو سلميني لهيبك
لينفخ في لهيبي
اسعفيني يا حبيبتي اسعفيني
فأنا مند سلمتك نفسي
وأنت نفسي
ومند استسلمت لك
وأنا لك
لن يسلم أحد من حبي
وأنت معي
ولن تسلمي أنت من الحب
مادمت لك
أنا لن أقف أمام الله إلا معك
ولن أفرح بلقاء الله الا معك
ولن أصارح الله بشيئ الا معك
ولن أقول لله يا حبيبي الا بزيادة حرف أو بانقاص حرف
أو بتغيير طفيف في الأسماء
فالله هو الحب
وأنت المحبة
أو أنت الحب والله المحبة
لقد قالها الله لي: ادهب عليك الحب الى أبد الآبدين
قلتُ:
وحبيبي؟
قال:
ان الله مع المحبين الى يوم الدين
خجلا تعمدت الصمت
صدقا تعلمت الصبر
وصبرا قلبت الاحتضار انتظارا
و احتفالا باعلان القصيدة خيانتي الكبرى
ان مت شعرا قبل أن تقبلي مني اعتداري
قبّلتكِ الملائكة
لاعفاء القصائد من كل دنوبها
رأيت دلك في لقاء مع الله
دهبت اليه وحدي
ولم يأدن لي بالكلام إلا بقلبك
قولي أحبك
قولي أحبك لتنجوا الملائكة من وساطة الغيب
وتنجوا القصائد
وانجوا بك مثلما تنجوا المعجزات من المعجزات
أنا لا أبحث عن جانيميد
ولا غانيمادس
أنا لا أحب الاساطير ولا الأماثيل
لا روعة الا احساسك
لا روعة إلا في الحب
أنا الدي كنتُ يوم كان إحساسك
أعرف أن الله معي
ولدلك أنتظر
الردود الالاهية التي لم تصل
وربما لن تصل ادا لم أسمي الرسائل
وادا لم يسامحني الله
على روعة كل تلك القبل




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,236,502,259
- لا إلى مِن هواكْ
- دستور الحياة
- ما تحت الغيب الا الحب
- لا شيئ كخفقة قلبكْ
- ما باليد زهرة
- وقود الرياح
- خد قلبي
- رصاصة
- هيَ لكْ
- كوكو
- رسالة خاصة
- حب وحشي
- صنع في الصين
- the -a-nd
- أيها الطيبون...
- -بارولي بارولي بارولي... -
- حبيبتي ذوق
- في بلدي
- بُوِيزِيَا فيسيفا، Poesia visiva
- ارهاب، المشهد الأوّل


المزيد.....




- دافقير يكتب: ابن كيران يغضب بأثر رجعي !
- أزمة القاسم الانتخابي تتمدد!
- آجي تفهم آش واقع: المغرب وألمانيا.. سبب سوء الفهم
- إسبانيا: إسقاط شبكة لتجنيس صحراويين مغاربة بوثائق مزورة
- رحيل أسطورة موسيقى الريغي باني ويلر
- الفنانة روبي تتصدر بحث -غوغل- بالسعودية ومصر (صور)
- الإعلامية المصرية إنجي كيوان تحسم الجدل حول حقيقة علاقتها با ...
- شخصيات كندية تدعو جو بايدن إلى دعم القرار الأمريكي بالاعتراف ...
- كاريكاتير -القدس- لليوم الاربعاء
- مأساة تدفع المخرج خالد يوسف إلى العودة سريعا إلى مصر


المزيد.....

- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزءالثاني / مبارك وساط
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- خواطر وقصص قصيرة / محمود فنون
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- قصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- ديوان شعر 21 ( غلاصم الزمن ) / منصور الريكان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - صلاح الداودي - ردود إلاهية، لم تصل